طاقة

وزارة البترول: ارتفاع إجمالى استثمارات حقل ظهر إلى 10.6 مليار دولار

إجمالى استثمارات مشروع تنمية حقل ظهر بلغ حتى الآن حوالى 10.6 مليار دولار، منها 3 مليارات دولار خلال العام

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلنت وزارة البترول والثروة المعدنية أن إجمالى استثمارات مشروع تنمية حقل ظهر بلغ حتى الآن حوالى 10.6 مليار دولار، منها 3 مليارات دولار خلال العام، الذى شهد زيادة الإنتاج في أغسطس 2019 بعد تشغيل الخط البحري الثاني؛ ليصل إلى 7.2 مليار قدم مكعب غاز يومياً، ويتخطى إجمالي إنتاج الغاز من جميع حقول شركة بترول بلاعيم “بتروبل” حاجز الـ 4 مليارات قدم مكعب يومياً.

كما أوضحت الوزارة في بيان لها اليوم أنه تم تحقيق متوسط إنتاج 805 آلاف برميل مكافئ يومياً من البترول والغاز، وهو رقم لم يتحقق على مستوى شركات قطاع البترول. 

وأضافت أنه في إطار خطة الإسراع بتنمية الحقول المكتشفة ووضعها على الإنتاج يجري حالياً تنفيذ الأعمال النهائية لربط البئر الثالثة عشرة بحقل ظهر على الإنتاج خلال شهر أكتوبر المقبل، ومن المتوقع ربط البئر الرابعة عشرة على الإنتاج قبل نهاية العام الحالى؛ ليتخطى إجمالي إنتاج الحقل أكثر من 3 مليارات قدم مكعب غاز يوميا.

اقرأ أيضا  «كهرباء لبنان» تحذر من انقطاع شامل أواخر سبتمبر
الملا
وزير البترول والثروة المعدنية

وأوضحت نتائج أعمال شركة بتروشروق التى قدمها المهندس عاطف حسن رئيس الشركة إلى المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن عام 2018 /2019  شهد حفر وإكمال 7 آبار؛ ليصل إجمالى عدد الآبار التي تم ربطها ووضعها على الإنتاج إلى 12 بئراً، إضافة إلى الإسراع بوضع باقي مراحل المشروع على الإنتاج في أسرع وقت.

اقرأ أيضا  تحالف «هيتاشى إيه بى بى – السويدي» يفوز بمناقصة مركز تحكم إقليمى للطاقة فى الدلتا

وأضاف أنه تم الانتهاء من إنشاءات المحطة البرية قبل الموعد المحدد بـ 8  أشهر، عبر تشغيل وحدات الإنتاج 5، 6، 7 في فبراير، مارس وأبريل 2019 على التوالى، ليصل إجمالى الطاقة الاستيعابية للمعالجة بالمحطة البرية إلى 3.2 مليار قدم مكعب يومياً .

وأوضح حسن أن أهم أسباب تحقيق معدل إنتاج تاريخي قبل الموعد المحدد تشغيل خط حقن الجليكول الثاني بقطر 8 بوصات وخط الإنتاج البحري الثاني بقطر 30 بوصة، وطول 215 كم في أغسطس 2019، إضافة إلى تطوير منصة التحكم البحرية لاستيعاب توصيلات الكابل الكهروهيدروليكي الثاني بطول 160 كيلومتراً الذي تم الانتهاء من مده فى مارس 2019 للتحكم في آبار المنطقة الجنوبية.

اقرأ أيضا  إيران وفنزويلا توقعان اتفاقا لتصدير النفط لمواجهة العقوبات الأمريكية

وأضاف أن مصروفات التشغيل بلغت حوالى 49 مليون دولار بنسبة وفر وصلت إلى 55% من الموازنة المعتمدة مع زيادة كميات الإنتاج؛ لتصل إلى 122 % من الخطة المعتمدة وهو ما أدى إلى تخفيض التكلفة المستهدفة لإنتاج الغاز.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »