بورصة وشركات

وحدات بحوث تفسر أسباب تراجع النتائج المالية للإسكندرية للحاويات

تراجعت الأرباح 25% إلى 1.83 % خلال العام المالي الماضي مقابل 2.45 مليار العام المالي السابق له.

شارك الخبر مع أصدقائك

رصدت وحدات بحوث في بنوك استثمار محلية أسباب تراجع النتائج المالية “ربحية وإيرادات” لشركة الإسكندرية لتداول الحاويات، خلال العام المالي الماضي 2019-2018، وفترة الربع الأول من العام المالي الحالي 2019-2020.

شعاع: إيرادات الاستثمارات تراجعت إلى 215 مليون جنيه

قالت وحدة أبحاث شركة “شعاع” لتداول الأوراق المالية، إن الأرباح تراجعت من 25% إلى 1.83 % خلال العام المالي الماضي، مقابل 2.45 مليار العام المالي السابق له، يعود إلى عدة عوامل جاءت في مقدمتها انخفاض الإيرادات إلى 2.93 مليار جنيه، فضلاً عن زيادة تكلفة البضاعة المباعة 20%.

ومن ضمن أسباب هبوط الربحية، وفقًا لمذكرة بحثية صادرة عن “شعاع”، تراجع 35% في الإيرادات من الاستثمارات لتصل إلى 215 مليون جنيه، مقارنة بـ 329 مليون على خلفية استمرار دورة التيسير النقدي من قبل البنك المركزي.

وذكرت “شعاع”، أن الشركة حققت خسائر بقيمة 92.8 مليون جنيه خلال الفترة المذكورة مقارنة بأرباح قدرها 173 مليون بعدما تحولت من المكاسب إلى الخسائر في الجزء الخاص بفروق العملة نتيجة ضعف الجنيه، وبالأخص خلال النصف الثاني من العام المالي.

وفي سياق متصل، رأى وحدة أبحاث بنك الاستثمار “نعيم” أن نتائج شركة الإسكندرية لتداول الحاويات عن الربع الأول من العام الحالي 2019-2020 حيادية، وجاءت متوافقة إلى حد كبير مع التقديرات.

وذكرت “نعيم”، في ورقة بحثية أن انخفاض الإيرادات خلال الربع المذكور إلى تراجع عدد الحاويات بنسبة 18%؛ لتبلغ 229 ألف حاوية، مقابل 231 ألفًا بالربع الأخير من العام المالي 2018/2019.

ورأت أن التراجع المتتابع في حجم الحاويات جاء نتيجة عوامل موسمية (مع الوضع في الاعتبار أن الشركة تشهدت أقل حجم تداول للحاويات خلال الربع الأول من العام المالي، بينما تسجل أعلى حجم تداول للحاويات بالربع الأخير من العام).

من ناحية آخري، انخفضت رسوم الحاويات بنسبة 3% لتبلغ 2925 جنيه للحاوية خلال الربع الأول من العام المالي الحالي، مقابل 3002 خلال نفس الفترة من العام المالي الماضي.

وأرجعت انخفاض صافي الأرباح إلى تراجع إيرادات التمويل (بما في ذلك، العائد من أذونات الخزانة)، وتأثيرات فروق العملة، والنفقات الاستثنائية وذلك لحين افصاح الشركة عن كافة النتائج المالية.

يذكر أن إيرادات الشركة قد انخفضت خلال الربع الأول من العام المالي الحاالي بنسبة 18٪ ربع سنويًا، و3٪ سنويًا.

وتراجع صافي الربح المخصص للمساهمين إلى 417 مليون جنيه، مقارنة بأرياح قيمتها 511 مليون خلال الربع الأخير من العام المالي 2018/2019، و492 مليون جنيه بالربع الأول من 2018/2019.

وذكرت “شعاع” ان ادارة الشركة قد اقترحت توزيع 400 مليون على المساهمين (ما يعادل 0.30 جم/السهم)، لكنها توقعت أن ترفع الإدارة قيمة التوزيعات المقترحة في ضوء الاحتفاظ برصيد نقدي قوي.

نعيم تتبنى نظرة إيجابية للأرباح مستقبلًا

وتبنت الورقة الحثية الصادرة عن “شعاع” نظرة إيجابية للأرباح، مؤكدة أن العوامل الموسمية المواتية ستعمل على زيادة أحجام تداول الحاويات خلال الربع الثاني من العام المالي 2019/2020.

وأوضحت أن إطلاق خطة توسيع رصيف 96 بميناء الدخيلة -المقرر أن تنتهي خلال شهر نوفمبر المقبل- ستمكن الشركة من استقبال سفن حاويات من الجيل الثالث والرابع، إذ ستقوم الشركة بزيادة عمق الرصيف إلى 16 متر (مقارنة بالعمق الحالي الذي يتراوح بين 12 متر إلى 14 متر).

وأكدت أنه على المدي المتوسط، سيمكن الاستحواذ على رصيف 55 الشركة من استقبال عدد أكبر من الحاويات.

وفيما يتعلق بالطرح المتوقع للشركة بالبورصة (والذي يعد جزء من برنامج الطروحات الحكومية)، توقعت “نعيم” أن يتم تأجيل بيع حصة من الشركة إلى عام 2020 (بدلا من 2019)، على خلفية الأوضاع الراهنة بالسوق (ضعف السيولة)، وأن السعر الحالي للسهم أقل بكثير من السعر المتوقع مبدئياً.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »