Loading...

وثائق «صناديق الاستثمار» تحول دفتها نحو التراجع بتعاملات الأسبوع الماضي

تأثرا بهبوط مؤشرات البورصة

وثائق «صناديق الاستثمار» تحول دفتها نحو التراجع بتعاملات الأسبوع الماضي
جهاد سالم

جهاد سالم

7:57 ص, الخميس, 23 يونيو 22

حولت وثائق صناديق الاستثمار دفتها للمسار الهابط الأسبوع الماضى، لتعكس هبوط مؤشرات البورصة التى سجلت انخفاضات جماعيا.

وهبط مؤشر البورصة المؤشر الرئيسى EGX30 الأسبوع الماضى نحو %3.6 عند مستوى 9867 نقطة، وتراجع مؤشر EGX70 للأسهم الصغيرة والمتوسطة، بنحو %0.18، مسجلا 1854 نقطة، والمؤشر الأوسع نطاقا EGX100، بنسبة %0.96، ليغلق عند مستوى 2739 نقطة.

وخسر رأس المال السوقى للأسهم المقيدة حوالى %2.4 بما يعادل نحو 16.2 مليار جنيه، ليسجل 657.7 مليار جنيه الأسبوع قبل الماضى، مقارنة مع 673.9 مليار جنيه الأسبوع السابق له.

وعلى صعيد مواز، استمرت وثائق الصناديق التى تستثمر أموالها فى الودائع والأوراق المالية ذات العائد الثابت، فى تحقيق ارتفاعات محدودة.

«مصر الخير» يتصدر «المتوازنة»

وتراجعت جميع وثائق الصناديق المتوازنة الأسبوع الماضى، وتمكن صندوق مصر الخير احتلال المركز الأول بين الأقل هبوطا إذ تراجعت وثيقته %0.21 لتصل إلى 14.3 جنيه.

وفى المركز الثانى جاء صندوق بنك الاستثمار العربى «سندي» بـ %1.26 لتسجل 12.61 جنيه للوثيقة، تلاه صندوق بنك كريدى أجريكول الرابع «الثقة» فى المركز الثالث بـ %1.29 وبقيمة 243.2 جنيه للوثيقة.

وحل صندوق بنك التجارى الدولى «تكامل» بالمركز الرابع بـ %1.69 ليصل سعر وثيقته إلى 190.7 جنيه، ثم جاء صندوق البنك الزراعى المصرى «الماسي» فى نهاية الخمسة الأقل هبوطا بـ %2.12 ليصل سعر وثيقته إلى 266.07 جنيه.

«فاروس» الأدنى تأثرا فى «الأسهم»

وعكست وثائق الصناديق التى تستثمر أموالها فى سوق الأسهم المسار الهابط الذى لحق مؤشرات البورصة الأسبوع الماضى.

وجاء صندوق فاروس الأول فى قمة الصناديق الأقل هبوطا بـ %0.94 لتسجل وثيقته 90.4 جنيه، تلاه صندوق بايونيرز «الرائد» فى المركز الثانى بـ %1.29 وبسعر 81.35 جنيه للوثيقة.

وحل صندوق بنك بلوم فى المركز الثالث بهبوط %1.39 ليصل سعر وثيقته إلى 131.46 جنيه، تلاه صندوق بنك قناة السويس بـ %1.99 وبسعر 450.87 جنيه للوثيقة – فى المركز الرابع .

وتذيل صندوق مصر المسقبل قائمة الخمسة الأوائل بنسبة تراجع %2 وبسعر 21.05 جنيه للوثيقة الواحدة.

«أصول» على عرش «النقدية»

وكعادتها استكملت الصناديق النقدية التى لا تتأثر بتحركات البورصة الصعود الجماعى خلال الأسبوع الماضى.

وواصل صندوق البنك التجارى الدولى «أصول» تصدر المركز الأول بأعلى نسبة ارتفاع %0.2 وبقيمة 525.18 جنيه للوثيقة، تلاه صندوق أبو ظبى الإسلامى فى المركز الثانى بـ %0.2 وبقيمة 259.26 جنيه للوثيقة.

وحل صندوق آروب للتأمين – بالمركز الثالث – بارتفاع %0.197، وبلغ سعر وثيقته 222.85 جنيه، ثم جاء صندوق بنك التعمير والإسكان «موارد» بالمركز الرابع بارتفاع %0.19 وبقيمة 33.97 جنيه للوثيقة الواحدة.

وتذيل صندوق إن أى كابيتال «سيولة» قائمة الخمس الأوائل بنسبة ارتفاع %0.189، وبسعر 11.33 جنيه للوثيقة.

و«الأهلى الثامن» يتقدم «الدخل الثابت»

كما واصلت أيضا وثائق صناديق الدخل الثابت، تحقيق ارتفاعات محدودة، الأسبوع الماضى، وحقق صندوق البنك الأهلى الثامن أعلى نسبة صعود بـ %0.3 ليحصد المركز الأول وبلغ سعر وثيقته إلى 1937.42 جنيه.

وحل صندوق البنك العربى الأفريقى «جذور» فى المركز الثانى بـ %0.21 ليصل سعر وثيقته إلى 30.21 جنيه، ثم جاء صندوق صندوق البنك التجارى الدولى «ثبات» بالمركز الثالث بـ %0.19 ليسجل 380.92 جنيه للوثيقة.

«الوفاق» الأقل أفولاً فى «الإسلامية»

وسيطر التراجع الجماعى على وثائق الصناديق الإسلامية الأسبوع الماضى، وجاء صندوق البنك الزراعى المصرى «الوفاق» فى مقدمة الصناديق الأقل استجابة للتراجع بنحو %1.73، وبلغ سعر وثيقته 15.05 جنيه.

وحصد صندوق بنك الشركة المصرفية العربية الدولية «سنابل» المركز الثانى بهبوط %1.87، وبلغ سعر وثيقته 132.71 جنيه للوثيقة، ثم جاء صندوق بنك الاسثنار العربى «هلال» بالمركز الثالث بـ %1.98، وبقيمة 202.25 جنيه للوثيقة الواحدة.

وحل صندوق نعيم مصر فى المركز الرابع بنسبة %2.04 وبسعر 123.97 جنيه للوثيقة، وجاء الصندوق المشترك لبنكى فيصل الإسلامى التجارى الدولى «أمان» فى نهاية قائمة الخمسة الأقل تراجعا بـ %2.06، وبلغ سعر وثيقته 102.3 جنيه.

وفى سياق متصل واصلت وثائق الصناديق الإسلامية النقدية الصعود الطفيف، وحقق صندوق بنك أبوظبى الإسلامى النقدى المركز الأول بـ %0.177، وبقيمة 210.82 جنيه للوثيقة.

وحل صندوق بنك المصرف المتحد «رخاء» بالمركز الثانى بـ %0.175، مسجلا 258.51 جنيه للوثيقة الواحدة، ثم صندوق بنك البركة «البركات» فى المركز الثالث، بنسبة %0.172 ليصل سعر الوثيقة إلى 128.3 جنيه.

وتراجعت وثيقتا الصناديق الإسلامية المتوازنة الأسبوع الماضى، وسجلت وثيقة صندوق بنك عودة المتوازن «ازدهار» أقل نسبة هبوط بـ %0.55، لتصل إلى 138.3 جنيه، ثم وثيقة صندوق بنك البركة مصر «المتوازن» بـ %1.25، لتصل إلى 88.51 جنيه.

التقهقر يهيمن على «تحديد الأصول» و«حماية رأس المال»

وسيطر المسار الهابط على وثيقتى صناديق تحديد الأصول الأسبوع الماضى، وحل صندوق بنك تنمية الصادرات «كنوز» فى مقدمة الأقل تراجعا بنسبة %3.25 إلى 153.62 جنيه للوثيقة، ثم صندوق بنك الشركة المصرفية العربية SAIB بنسبة %3.33 نحو 113.1 جنيه للوثيقة.

وعلى صعيد الصناديق ذات الدخل المتنوع، ارتفعت وثائق صندوق بنك الشركة المصرفية «الرابح»، بـ%0.17، ليصل سعر الوثيقة إلى 227.58 جنيه.

وتراجعت وثيقتا صناديق ضمان وحماية رأس المال، بواقع %0.53 لوثيقة صندوق البنك العربى الإفريقى «جارد» لتصل إلى 17.01 جنيه، ثم وثيقة صندوق بنك مصر التراكمى «صندوق العمر»، بـ %0.61 لتصل إلى 541.32 جنيه.

– تمت الاستعانة بتقسيمات بورصة الاوراق المالية فى تحديد انواع الصناديق.

– يحسب معدل العائد الاجمالى كما يلي:

أ ـ افتراض استثمار وثيقة واحدة عند بداية التقييم.

ب ـ يزداد عدد الوثائق بمعدل يساوى قيمة التوزيعات النقدية مقسوماً على قيمة الوثيقة عند إجراء التوزيعات خلال فترة التقييم.

ج ـ معدل العائد= (قيـــــــمة الوثيقة فى نهاية الفترة * عدد الوثائق فى نهاية الفترة) ـ (قيمة الوثيقة فى بداية الفترة * عــــــدد الوثائق فى بداية الفترة)/ (قيمة الوثيقة فى بداية الفترة فى عدد الوثائق فى بداية الفترة)

– تم الترتيب وفقاً لدرجة المخاطرة على اساس الانحراف المعيارى (المخاطر الكلية) لسعر الوثيقة مضافاً إليه اجمالى التوزيعات عن الثلاث سنوات المنتهية فى نهاية الاسبوع الماضي. وتزداد درجة المخاطرة من  .5-1

ومن الواضح أن درجة المخاطرة تزداد كلما مالت محفظة الصندوق للاستثمار فى الاسهم، كما يزداد العائد أيضا مع ارتفاع المخاطرة والعكس صحيح، فدرجة المخاطرة تقل مع اتجاه محفظة الصندوق للاستثمار فى الودائع والأوراق المالية ذات العائد الثابت وفى نفس الوقت تقل معدلات العائد.

– يتم حساب معدلات العائد بناء على قيمة الوثائق فى يوم الخميس الأخير من كل أسبوع.

– يتم احتساب المخاطر بناء على العمليات خلال الثلاث سنوات الماضية وتستبعد الصناديق التى يقل عمرها عن ذلك.

– نسبة التغير الشهرى تقيس التغير فى قيمة الوثيقة بدون حساب أثر التوزيعات.