استثمار

«وتابعة لفيليب موريس تتقدم».. 3 شركات تطالب بمد مهلة تقديم العروض الفنية لرخصة السجائر الجديدة

كأول رخصة جديدة لإنتاج السجائر

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف إبراهيم الإمبابي، رئيس شعبة الدخان، إن مزايدة طرح رخصة جديدة لإنتاج السجائر انتهت اليوم بمقر هيئة التنمية الصناعية، بمشاركة عدد من الشركات العاملة بالسوق المصرية.

وأضاف الإمبابي، في تصريح لـ”المال” إن شركة المتحدة للتبغ موريس، قد تقدمت بالعروض الفنية اليوم، لافتًا إلي أن تلك الشركة تمثل شركة فيلب موريس.

وأكد الأمبابي، إن هناك 3 شركات كبري لم تتقدم بعروضها للمزايدة، وهي بريتش أمريكان توباكو ومجموعة منصور (وكيل إمبريال) واليابانية الدولية JTI ، لافتًا إلى أن تلك الشركات لها عدة تحفظات على كراسة الشروط المعدلة وتشمل طلب مد مهلة تقديم العروض الفنية.

اقرأ أيضا  وزيرة التضامن: تعزيز صحة المرأة على رأس أولويات الدولة

وأضاف أن تلك الشركات الثلاث قامت بمخاطبة رئاسة مجلس الوزراء في 30 يونيو 2021 بكافة تحفظاتها، وكان الهدف الرئيسي من حضورها اليوم هو تأكيد مد مهلة تقديم العروض الفنية.

وتخطط مصر لطرح مزايدة حول رخصة جديدة لتصنيع السجائر العادية والإلكترونية بشرط مساهمة الشرقية للدخان بحصة 24% دون تحملها جزءًا من تكلفة الرخصة، مما يحقق استعاضة جزئية لأى خسارة قد تلحق بها فى حالة خروج أحد المصنعين الحاليين لديها وحصوله على الرخصة الجديدة.

اقرأ أيضا  «اقتصادية قناة السويس» تنشئ محطة تحلية مياه بتكلفة 1.2 مليار جنيه

وكانت قد أعادت هيئة التنمية الصناعية صياغة البنود الواردة فى كراسة الشروط الخاصة بالمزايدة، التى من شأنها إنهاء احتكار الشرقية للدخان لصناعة السجائر فى مصر، بعد أكثر من شهرين من تقدم عدد من شركات السجائر بشكوى رسمية إلى جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، أعربت فيها عن تضررها من شروط المزايدة وطالبت بأخرى أكثر تنافسية.

وتضمنت تعديلات المزايدة الجديدة، إلغاء شرط عدم إصدار رخص تصنيع أخرى لمدة 10 سنوات، مع التزام الدولة بعدم طرح أى رخص جديدة لصناعة كل أو جزء من المنتجات التبغية بقيمة وشروط مالية تقل عن الرخصة المطروحة، كما شملت التعديلات، خفض شرط الإنتاج إلى مليار سيجارة سنويا بالسوق المحلية بدلا من 15 مليارا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »