اتصالات وتكنولوجيا

«واحات السيليكون» توظف زيادة إيراداتها فى جذب استثمارات للمناطق التكنولوجية

تستعد المنطقة التكنولوجية ببنى سويف لاستقبال كبرى شركات التكنولوجيا العالمية داخل مصر وخارجها قبل نهاية العام الحالى، مضيفا أن وزارة الاتصالات، وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات – إيتيدا، تتولى وضع خطط الاستثمار والترويج للمناطق التكنولوجية .

شارك الخبر مع أصدقائك

■ بجانب رفع كفاءة حاضنات رواد الأعمال

■ كتب – محمود جمال:
تعتزم شركة واحات السيليكون لإدارة المناطق التكنولوجية الجديدة توظيف حصيلة زيادة إيراداتها خلال العام الماضى بنسبة %300 مقارنة بإيرادات 2017 فى 3 جوانب أساسية.

وقال سامح الملاح، الرئيس التنفيذى، العضو المنتدب للشركة، إنه سيتم العمل على رفع كفاءة الحاضنات التكنولوجية لدعم رواد الأعمال، وجذب استثمارات للمناطق الجديدة، منها «بنى سويف» من الشركات العالمية المتواجدة بالسوق المحلية، وكذلك خلق مزيد من فرص العمل للشباب، رافضا الإفصاح عن قيمة الإيرادات المحققة.
وأوضح الملاح لـ«المال»، أن شركته لا تخطط فى الوقت الحالى لطرح جزء من أسهمها للاكتتاب العام فى البورصة المصرية، خاصة بعد توسيع هيكل ملكيتها بمساهمة جهاز تنظيم الاتصالات بنحو 600 مليون جنيه فى رأس المال.

وأضاف أن المنطقة التكنولوجية ببنى سويف تستعد لاستقبال كبرى شركات التكنولوجيا العالمية داخل مصر وخارجها قبل نهاية العام الحالى، مضيفا أن وزارة الاتصالات، وهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات – إيتيدا، تتولى وضع خطط الاستثمار والترويج للمناطق التكنولوجية .

يشار إلى أن وزارة الاتصالات أسست واحات السيليكون فى مايو 2016 كشركة مساهمة مصرية برأسمال مليار جنيه، بموجب اتفاقية شراكة بين إيتيدا وهيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، التابعة لوزارة الإسكان ، على أن تعمل فى مجال تخطيط وتصميم وتنفيذ وإنشاء مبانى ومناطق متخصصة فى قطاع الاتصالات، وتقديم خدمات لوجسيتية لها، وانضمت هيئة البريد إلى المساهمين بها فى عام 2017.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »