بورصة وشركات

هيرميس تستعد لإجراء صفقات ترتيب ديون بقيمة 1.5 مليار جنيه

هيرميس قالت في مؤتمر صحفي إنها تستهدف صفقات بمجال ترتيب الديون بقيمة تتراوح بين مليار و1.5 مليار جنيه خلال عام 2020 المقبل.

شارك الخبر مع أصدقائك

كشف مصطفى جاد، الرئيس المشارك لقطاع الترويج وتغطية الاكتتاب بالمجموعة المالية هيرميس، أن شركته تستهدف صفقات بمجال ترتيب الديون بقيمة تتراوح بين مليار و1.5 مليار جنيه خلال عام 2020 المقبل.

هيرميس مدير أول عملية توريق سندات قصيرة الأجل لصالح بيرميوم

وأضاف جاد على هامش مؤتمر الإعلان عن عملية توريق سندات لصالح شركة بيرميوم إنترناشيونال لخدمات الائتمان، أمس، أنه مستهدف تحقيق هذه القيمة من صفقات القطاع الخاص فقط.

وأشار إلى أن ذلك سيتم دون العمليات الضخمة، التى تتعلق بالقطاع العام، مثل إصدار سندات توريق لصالح هيئة المجتمعات العمرانية.

المجموعة شاركت سابقا فى إدارة عملية توريق بقيمة 6 مليارات جنيه

وتولت هيرميس مهمة مدير أول عملية توريق سندات قصيرة الأجل لصالح شركة بيرميوم إنترناشيونال لخدمات الائتمان، وذلك بقيمة 2 مليار جنيه للبرنامج بأكمله.

علما بأن قيمة الشريحة الأولى تبلغ 167 مليون جنيه بفترة استحقاق تبلغ 10 أشهر، والتى حصلت على تصنيف ائتمانى (Prime-1) من شركة الشرق الأوسط للتصنيف الائتمانى (MERIS).

يشار إلى أن المجموعة شاركت فى إدارة عملية توريق بقيمة 6 مليارات جنيه لصالح هيئة المجتمعات العمرانية وذلك إلى جانب بنوك «الأهلى المصرى، والتجارى الدولى، والعربى الأفريقى».

وتستهدف إعادة هيكلة قروض والتزامات على بعض الشركات

وذكر جاد أنه ضمن العمليات المستهدفة أيضا فى مجال ترتيب الديون صفقات إعادة هيكلة قروض والتزامات على بعض الشركات.

وأكد وجود اهتمام كبير من جانب مؤسسات محلية بإصدار سندات توريق خاصة مع سياسة خفض الفائدة التى يتبعها البنك المركزى المصري.

دراسة إصدارات جديدة مع بعض شركات القطاع الخاص حاليا

وقال إنه بالفعل جارٍ دراسة إصدارات جديدة مع بعض شركات القطاع الخاص حاليا بعدما تم تنفيذ صفقة توريق شركة بريميوم كارد.

وأوضح أن ترتيب الديون يعتبر من المجالات الحديثة نسبيا للمجموعة المالية هيرميس وسيكون 2020 ثالث عام لدخول هذا المجال.

وأشار إلى أن المجموعة المالية هيرميس تستهدف تنفيذ طرحين بالبورصة المصرية لشركات تنتمى للقطاع الخاص خلال العام المقبل.

ونفّت هيرميس منذ عدة أشهر طرح شركة فورى لخدمات الدفع الإلكترونى فى البورصة، وقبلها طرح حصة إضافية من أسهم شركة الشرقية للدخان ضمن برنامج الطروحات الحكومية.

■ كتبت – إيمان القاضى وأحمد على:

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »