لايف

“هيدرا رياح الشك والريبة” إصدار جديد لدار “ليلت”

ناني محمد: يصدر قريبا عن دار "ليلت" للنشر والتوزيع، كتاب "هيدرا رياح الشك والريبة" للكاتب زهير الكاشف.     الكتاب يتناول بداية الأشياء التي تحمل المستقبل والتي تحمل في كينونتها العظمى معاني القوة الخفية والهدف من السيطرة على العالم، وكيف…

شارك الخبر مع أصدقائك

ناني محمد:

يصدر قريبا عن دار “ليلت” للنشر والتوزيع، كتاب “هيدرا رياح الشك والريبة” للكاتب زهير الكاشف.
 

 

الكتاب يتناول بداية الأشياء التي تحمل المستقبل والتي تحمل في كينونتها العظمى معاني القوة الخفية والهدف من السيطرة على العالم، وكيف بدأت وكيف تدرجت فى أسمائها وكيف تشعبت لتصبح هيدرا “الماسونية” حيث يخبرنا الكاتب عن تاريخها منذ بدايتها على يد حيرم آباد وكيف أن أحداثا كثيرة تمحورت وتطورت لتصبح من أهم الجماعات السرية عبر التاريخ.
 
بداية بالبداية الخفية لمحفل إيزيس وهيكل أورشليم، والذى يشير فيه إلى أن التحكم فى مصائر الشعوب والحكومات لن يكون إلا بالقضاء على الدين والأخلاق، ثم يمر بفرسان الهيكل “حراس المعبد” وهى أشهر الحركات المسيحية السرية التى كان هدفها الظاهرى الالتزام بحماية رحلات  الأماكن المقدسة ورغم شجاعتهم وقوتهم إلا أنهم كانوا أقسى الناس على المسلمين واشتركوا فى أفظع المذابح ضدهم حتى إن صلاح الدين بعد انتصاره فى حطين حكم عليهم بالإعدام رغم صفحه عن معظم المسيحيين.
 
وينتقل بنا الكاتب إلى فرسان مالطا وعلاقتهم بالبلدان العربية وحقائق أقل ما يوصف عنها أنها مرعبة والخطوات السابقة وتشعباتها وكيف كانت داعمة للماسونية العالمية ويعلق على المتنورين ويصفهم بالأنوار الشيطانية  ويدق الكاتب ناقوس المعرفة التى تحمل نصف الطريق للحماية من الأخطار بالتساؤل عمن كتب ما نقرأ من التاريخ ليتسنى لنا قراءته بطريقة صحيحة.

شارك الخبر مع أصدقائك