عقـــارات

هشام طلعت: «العربية» للتطوير العمراني تساهم في «أكنان»

أعلن هشام طلعت مصطفي رئيس مجلس إدارة مجموعة طلعت مصطفي اختيار الشركة العربية للمشروعات والتطوير العمراني من بين شركات المجموعة، للمساهمة في شركة «أكنان» للتطوير العمراني التي تأسست مؤخرا للعمل في القطاع العقاري السعودي. وتساهم فيها شركتا «الأولي» السعودية، والابراهيمية…

شارك الخبر مع أصدقائك

أعلن هشام طلعت مصطفي رئيس مجلس إدارة مجموعة طلعت مصطفي اختيار الشركة العربية للمشروعات والتطوير العمراني من بين شركات المجموعة، للمساهمة في شركة «أكنان» للتطوير العمراني التي تأسست مؤخرا للعمل في القطاع العقاري السعودي. وتساهم فيها شركتا «الأولي» السعودية، والابراهيمية للتطوير العقاري.
 
كانت مجموعة طلعت مصطفي قد نفت من قبل، نبأ اختيارها شركة الإسكندرية للاستثمار العقاري -المتداولة بالبورصة- للمساهمة في شركة «أكنان».
 
وقالت إنها تجري الدراسات التمويلية اللازمة لاختيار الشركة التي ستدخل شريكا بها.
 
يبلغ رأسمال «أكنان للتطوير العمراني» 1,2 مليار ريال، ويتوزع هيكل ملكيتها بواقع %40 لمجموعة طلعت مصطفي و %40 للأولي السعودية، و %20 للابراهيمية للتطوير العقاري.
 
وتعتزم الشركة إقامة مشروعات بالمملكة تصل استثماراتها الي 10 مليارات ريال.
 
وتقوم حاليا -وفقا لهشام طلعت- باختيار قطع الاراضي التي ستقوم بتطويرها في مدينتي جدة والرياض.
 
من المعروف ان الشركة العربية للمشروعات والتطوير العمراني هي المالكة لمشروعي «الرحاب» الذي تبلغ استثماراته 12 مليار جنيه، و«مدينتي» المتوقع ان تبلغ استثماراته 60 مليار جنيه.
 
من جهة أخري، قال هشام طلعت: إن عملية اعادة هيكلة الشركات العقارية التابعة للمجموعة ودمجها في كيان واحد، تمر حاليا بمرحلة «فحص الشركات» Pue deligence ، رافضا الافصاح عن الموعد المتوقع للانتهاء من هذه الخطوة.
 
وكانت «المال» قد انفردت في 28 مايو 2006 بالكشف عن اعتزام المجموعة اعادة هيكلة الشركات العقارية التابعة لها، تمهيدا لطرحها للاكتتاب العام بالبورصة.
 
وتوقع هشام طلعت ان ينتج عن عملية الدمج ظهور كيان عملاق يتراوح رأسماله بين 7 و 8 مليارات جنيه.
 
ويضم قطاع الاستثمار العقاري والسياحي بمجموعة طلعت مصطفي 8 شركات، هي الإسكندرية للاستثمار العقاري المالكة لمشروعات فرجينيا بيتش للمشروعات السياحية التي تمتلك منتجع الفورسيزونز شرم الشيخ، والعربية للمشروعات والتطوير العمراني المالكة لمشروعي الرحاب ومدينتي، بالاضافة الي شركة الإسكندرية للمشروعات العمرانية التي تمتلك مشروعي ماي فير ومنتجع مرسي علم، وشركة نوفابارك القاهرة المالكة لفندق النيل بلازا، وشركة النيل إماراتي التي يتبعها فندق نايل اماراتي، وشركة سان استيفانو للاستثمار العقاري التي تمتلك فندق سان ستيفانو جراند بلازا، واخيرا شركة سان استيفانو للاستثمار السياحي التي ترجع لها ملكية فندق فورسيزونز الإسكندرية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »