ثقافة وفنون

«هجمة مرتدة» و«الاختيار 2» .. مسلسلات وطنية جديدة ينتظرها الجمهور

بعد نجاح أعمال مثل «الممر» و«الاختيار»

شارك الخبر مع أصدقائك

قرر صناع بعض الأعمال الدرامية الفترة المقبلة تقديم جرعة درامية مغلفة بطابع وطني للجمهور، سيكون أبرزها مسلسل هجمة مرتدة، الذي يقوم ببطولته الفنان أحمد عز والفنانة هند صبري وإخراج أحمد علاء.

ويقدم عز في المسلسل شخصية ضابط مخابرات مصري لأول مرة في مشواره الفني، بعد نجاحه في تقديم شخصية العقيد نور في فيلم الممر، والذي حصد أعلى إيرادات أفلامه في السينما.

كما يقدم ايضا للمرة الثانية الفنان كريم عبد العزيز شخصية وطنية في مسلسل الاختيار 2، وهو البطل الشهيد إبراهيم الرفاعي، أحد أهم ضباط القوات المسلحة في فترة حرب أكتوبر المجيدة.

وقدم عبد العزيز من قبل شخصية وطنية في مسلسل “الزيبق” ، باسم “عمر” الذي كان يعمل لصالح المخابرات المصرية ويقوم بالتجسس على إسرائيل، والمسلسل تأليف وليد يوسف وإخراج وائل عبد الله.

أحمد سعد الدين : الأفضل عدم تقديم عملين وطنيين في توقيت واحد

قال الناقد الفني أحمد سعد الدين ان وجود نجمين مهمين مثل أحمد عز وكريم عبد العزيز في موسم درامي واحد يعتبر اضافة كبيرة للدراما .

واضاف ان هناك قاعدة عامة انه حينما يتم تقديم ملحمة وطنية في عمل درامي ، يجب ان يكون لها فراغ كبير بجانبها بحيث لايكون معه عمل فني وطني اخر ، حتى لايحدث تشتت كبير للمشاهدين ، مثلما حدث مع مسلسل الاختيار رمضان الماضي لم يكن بجانبه عملا وطنيا اخر وكذلك مسلسل رافت الهجان حينما عرض بمفرده ايضا.

اقرأ أيضا  المنتصر بالله.. الكوميديان السابع الذي غيبته جلطة المخ عن التمثيل.. يرحل اليوم في هدوء

وتابع قائلا انه لو قدم عملين وطنيين في توقيت واحد ، سيحدث مقارنة بينهما وذلك خطئا كبيرا ، لكن وجود نجمين مثل كريم وعز في موسم واحد اضافة لانهما يملكان قاعدة جماهيرية كبيرة ، وحينما يقدمان عملان وطنيان سيحققا نجاحا كبيرا .

سمير الجمل: الفنان الذي يبحث عن تاريخ فني يتذكره الجمهور يسعى لتقديم عمل وطني

ويرى الناقد الفني سمير الجمل انه شيئا مميزا ان يقدم مسلسلين وطنيين في توقيت زمني واحد ، لاننا نشجع دائما المنتجين على تقديم هذه الاعمال الوطنية في الدراما ، مشيرا انه حينما يذكر اسم الراحل محمود عبد العزيز نتذكر معه مسلسل رافت الهجان ، برغم ان تاريخه الفني مليئ باعمال فنية مميزة وكذلك عادل امام برغم تصنيفه النجم الكوميدي الاول في الوطن العربي ، نتذكر له دائما مسلسل دموع في عيون وقحة والارهاب والكباب وحسن ومرقص ايضا ، فهي اعمال فنية فيها عمق وثقل فني وبعد سياسي ومحمود المليجي في تاريخه الفني فيلم الارض .

اقرأ أيضا  «تميز بأسلوب خاص في الأداء» وزيرة الثقافة تنعى الفنان المنتصر بالله

واضاف الاعمال الوطنية ليست عبارة عن سلاح في الجيش فقط ، وانما كل من يعمل في مصر بضمير واخلاص فهم وطنيين ، وذلك مهم ان يتم تقديم هذه القصص والاعمال الوطنية ، سواء باحمد عز او كريم عبد العزيز ويجب ان تواكب الدراما هذه الاعمال الوطنية .

ولفت الى ان الموضوعات الوطنية كثيرة ويمكن تقديمها من اكثر من زاوية ، والفنانون يحبون تقديم مشاهد الاكشن،  لكن الدراما الوطنية الاكشن فيها دون افتعال ، حقيقة الفنان الذي يريد ان يكون له تاريخ فني يتذكره الجمهور يجب ان يبحث عن هذه الموضوعات ويقدمها بصدق ، فيكفي اننا نسينا كل ماقدمه امير كرارة السنين الماضية ونتكر له حاليا الاختيار وكلبش الجزء الاول ، وكذلك احمد عز فيلم الممر والخلية ايضا كانا رائعين .

واكد ان نجاح هذه الاعمال الوطنية يرجع لان الجمهور يرى فيها بطولات عائلته والمقربين منه ، خاصة ان قصصها واقعية واغلب ابائنا واجدادنا عاشو تلك الحكايات لذلك نعتبر انفسنا ابطال هذه المسلسلات والافلام الوطنية ونرى فيها شهدائنا سواء في عائلاتنا او المقربين مننا وذلك سر نجاح هذه الاعمال الوطنية .

اقرأ أيضا  نقاد : المنتصر بالله كان موهوبًا وقادرًا على الارتجال بالمسرح

ماجدة موريس : يجب أن يقدما بنفس الجودة والمستوى حتى لاتكون خسارة للمنتج والمشاهدين

وتقول الناقدة ماجدة موريس ان تقديم اعمال وطنية مختلفة مثل هجمة مرتدة والاختيار 2 للجمهور ، فان ذلك سيحقق تثبيت للمشاهدين بالحس الوطني ورسائل هذين العملين وذلك يصب في اطار القيم النبيلة والانتماء والمواطنة التي تتركها تلك المسلسلات في نفوس الناس .

وتساءلت موريس هل بامكان الشركة المنتجة للعملين تقديمهما بنفس المستوى والجودة في موسم درامي واحد ، خاصة ان تلك النوعية من الدراما التليفزيونية تتطلب جهدا ووقتا كبيرا وفي نفس الوقت الانتاج يحتاج لامكانات كبيرة ، والاستعدادات والتدريبات مثلما حدث مع امير كرارة ظل يتدرب 3 اشهر قبل تقديم مسلسل الاختيار،  حتى يظهر كان واحد من رجال القوات المسلحة والصاعقة ، وظهر ذلك في المسلسل في اداؤه للمشاهد الحركية الصعبة دون اي فتعال او ركاكة .

واكدت ايضا ان  هذه الاعمال الوطنية لو لم تقدم باعلى مستوى فني ستكون خسارة كبيرة للمنتج والفنان والعمل نفسه والمشاهدين ، وفي الحقيقة لو حمس مسلسل الاختيار رمضان الماضي المنتج لتقديم عملين وطنيين في نفس التوقيت الفترة القادمة،  فليس هناك مشكلة لكن الاهم ان يتم تقديمهما بنفس المستوى والجودة الفنية .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »