بورصة وشركات

هبوط جماعي طفيف لمؤشرات البورصة في التعاملات الصباحية

مدفوعة بضغوط بيعية للمستثمرين المصريين والعرب.

شارك الخبر مع أصدقائك

انخفضت مؤشرات البورصة المصرية بشكل جماعي طفيف، في مستهل تعاملات جلسة اليوم الخميس، مدفوعة بضغوط بيعية للمستثمرين المصريين والعرب.

وهبط مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة 0.78% ليصل إلى مستوى 10904 نقطة، ومؤشر “egx70ewi” للاسهم الصغيرة والمتوسطة 0.61% إلى 2007 نقطة.

كما انخفض مؤشر “egx100ewi” للأسهم الصغيرة والمتوسطة 0.75% إلى 2931 نقطة.

قال محللون فنيون إن التذبذب يُحكم قبضته على مؤشرات البورصة المصرية، خلال الفترة الحالية، صعودًا وهبوطًا بين مستويات الدعم والمقاومة عند 10400 و11400 نقطة.

وأكدوا أن مستوى المقاومة عند 11000 نقطة عطل حركة المؤشر الرئيسى عن استكمال رحلته الصاعدة لأعلى نحو 11500 نقطة.

اقرأ أيضا  الأسهم الأوروبية تصعد الأربعاء وسط آمال تمرير خطة تحفيز أمريكية

وأوضحوا أن أسهم المضاربات لا تزال تتحرك بشكل جيد، وبناء عليه دفعت المؤشر السبعينى للوصول مجددًا لقمته التاريخية السابقة.

وأنهت البورصة المصرية تعاملات جلسة أمس الأربعاء على هبوط جماعى عدا المؤشر السبعينى «EGX70ewi» الذى صعد بنحو 0.19% ليصل عند قمته التاريخية 2020 نقطة.

وهيمن المتعاملون المحليون على 81% من إجمالى التعاملات، وبنحو 13 % للأجانب، و6% للعرب.

وقال إبراهيم النمر، رئيس قسم التحليل الفنى فى شركة نعيم لتداول الأرواق المالية، إن التباين هيمن على أداء السوق بجلسة أمس؛ بضغط من عمليات جني الأرباح المحدودة التى ظهرت على الأسهم خاصة القيادية.

اقرأ أيضا  ناجى توما: «دايس» تستهدف التحول للربحية بالربع الأول

ولفت إلى أن هدوء حركة القياديات عاقت المؤشر الرئيسى عن استكمال صعوده نحو مستوى 11500 نقطة.

وأشار إلى أن أسهم المضاربات فى المؤشر السبعينى استمر بعضها فى حركته الصاعدة، مما جعل المؤشر يحقق حركة صاعدة بسيطة ويظل عند قمته التاريخية عند 2000 نقطة.

وأوضح أنه من الطبيعى أن تشهد السوق حالة هدوء خاصة عقب الصعود التى شهدته بجلسة اليوم الأول، مما دفع لظهور عمليات جنى أرباح طبيعية وهادئة.

وقال إن السوق تتحرك بشكل عام فى نطاق عرضى بين10400 و11400 نقطة.

اقرأ أيضا  أبرز أخبار البورصة المصرية اليوم الخميس 21-1-2021

وأكد هشام حسن، مدير الاستثمار فى شركة إتش دى لتداول الأوراق المالية، أن مستوى 11000 نقطة عطل مؤشر البورصة الرئيسى عن استكمال حركته الصاعدة نحو 11500 نقطة.

ولفت إلى أن حالة الصعود التى شهدتها البورصة مبنية على تفاؤل بشأن وجود لقاح لفيروس كورونا المستجد، وليس على محفزات فعلية قائمة على الأرض.

وأشار إلى أن حركة السوق بشكل عام متذبذبة خلال الفترة الحالية، لافتًا إلى أنها ستستمر فى حركة المد والجزر تلك على المدى القريب.

وأوضح أن عملية جني الأرباح الطفيفة بجلسة أمس طبيعية عقب صعود المؤشر 5 جلسات متتالية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »