تأميـــن

«هانوفر رى» تتوقع استمرار ارتفاع أسعار إعادة التأمين فى نشاط الممتلكات خلال تجديدات العام المقبل

تشكل التكاليف المرتبطة بجائحة فيروس كورونا المستجد "كوفيد- 19"، وبيئة أسعار الفائدة المنخفضة ضغطًا إضافيًّا على النتائج التي تولدها شركات التأمين المباشر وشركات إعادة التأمين

شارك الخبر مع أصدقائك

تتوقع شركة هانوفر رى لإعادة التأمين استمرار الاتجاه نحو ارتفاع الأسعار فى نشاط تأمينات الممتلكات والمسئوليات، في جولات تجديد إتفاقيات إعادة التأمين المختلفة في عام 2022، وأوضحت الشركة أنه إلى جانب الخسائر الكبيرة التي كانت أعلى بكثير من المتوسط ​​المسجلة في السنوات الماضية، أدت الفيضانات الأخيرة التي شهدتها أوروبا زهى تعد كارثة طبيعية على نطاق تاريخي، والخسائر الكبيرة التي سبّبها إعصار “إيدا” إلى زيادة الحاجة لاتخاذ إجراءات من جانب معيدي التأمين.

هانوفر: زيادة فى الطلب على خدمات إعادة التأمين

وكشفت شركة هانوفر رى لإعادة التأمين أنه تشكل التكاليف المرتبطة بجائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد- 19″، وبيئة أسعار الفائدة المنخفضة ضغطًا إضافيًّا على النتائج التي تولدها شركات التأمين المباشر وشركات إعادة التأمين،

اقرأ أيضا  شركات التأمين التجاري تحقق 25.8% نموا بأقساطها المحصلة فى يوليو.. وتراجع تعويضاته (جراف)

كما ارتفعت معدلات التضخم في الآونة الأخيرة ببعض المناطق، ما أدى إلى زيادة الوعي بالمخاطر بين شركات التأمين المباشر وأعطى دفعة إضافية للطلب على خدمات إعادة التأمين عالية الجودة.

وأوضحت الشركة أنه بالنسبة لنشاط إعادة التأمين على الممتلكات والمسئوليات، هناك حاجة لزيادات أخرى في الأسعار، وبهذه الطريقة فقط سيكون بمقدور معيدي التأمين توفير حماية موثوقة ضد المخاطر في بيئة صعبة بشكل متزايد، ولا سيما فيما يتعلق بمخاطر الكوارث الطبيعية، لا يمكن تجنب تعديل الأسعار، في حين أن وتيرة زيادات الأسعار قد تباطأت إلى حد ما في وقت متأخر في التجديدات خلال العام الحالى.

اقرأ أيضا  المغربي: انتعاش الطلب على الوثائق التأمينية مرهون بإتاحة السيولة وانتعاش الاستثمار

استمرار ارتفاع الأسعار فى تجديدات يناير

وأكدت الشركة، في الجولات الماضية من التجديدات طوال عام 2021، أنها تمكنت بالفعل من تحقيق شروط أفضل وأسعار أعلى؛ ومع ذلك هناك حاجة إلى مزيد من التعديلات على خلفية التحديات المتعددة التي تفرضها الخسائر الكبيرة وتعويضات الأوبئة ومستوى سعر الفائدة المنخفض، بالإضافة إلى الضغط المتزايد على الهوامش.

وتتوقع شركة هانوفر رى أنه بالنسبة لتجديدات المعاهدة اعتبارًا من 1 يناير 2022 في إعادة التأمين على الممتلكات والمسئوليات، أن يستمر اتجاه التسعير الإيجابي، خاصة في أنواع التأمين والمناطق الجغرافية المتضررة من الخسائر.

وفي الوقت نفسه، من المرجح أيضًا أن تُظهر الظروف مزيدًا من التحسن بسبب أوجه عدم اليقين الكبيرة، وعلى الأخص فيما يتعلق بالأوبئة والهجمات الإلكترونية في المستقبل.

اقرأ أيضا  رئيس سويس رى : تغير المناخ حقيقة وإعادة التأمين لتغطية التقلبات فقط

وأكدت الشركة أن مستوى الربحية في اتفاقيات إعادة التأمين النسبية مُرضٍ في ضوء الزيادات الملحوظة بالأسعار في بعض الأحيان بأسواق التأمين المباشرة، وفي اتفاقيات إعادة التأمين غير النسبية تظل القدرات المتاحة كافية، وتظل الأسعار ثابتة أو تتحرك صعودًا قليلًا في جميع أنحاء العالم.

بالنظر إلى حالات عدم اليقين السائدة في الأسواق، تواصل شركات التأمين السعي في المقام الأول لإبرام اتفاقيات إعادة التأمين القوية، الذين يتمتعون بتصنيف من الدرجة الأولى وقدرة واسعة على تحمل المخاطر، ودور محوري، وذلك بفضل نموذج أعمالها الموجه إلى علاقات العملاء القائمة على الشراكة، ورأسمالها القوي للغاية مع نسبة كفاية رأس المال.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »