لايف

هالة زايد تدعو سوزان أندريا لإطلاق مبادرة «إيجاد الملايين المفقودة» من القاهرة

أكدت أندريا أن مصر تُعد أحد الأذرع المهمة للمنتدى الاقتصادي العالمي لتنفيذ مبادرة "إيجاد الملايين المفقودة" بدول أفريقيا وآسيا،

شارك الخبر مع أصدقائك

دعت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، رئيسة قطاع الصحة والرعاية الصحية بالمنتدى الاقتصادي العالمي، سوزان أندريا؛ لإطلاق مبادرة «إيجاد الملايين المفقودة» من القاهرة الشهر المقبل.

وأكدت حرص الرئيس عبدالفتاح السيسي على تحقيق التعاون والشراكات الدولية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة المتعلقة بالصحة، وكذلك دعم مصر لجهود المنتدى الاقتصادي العالمي في القضاء على التهاب الكبد الفيروسي بدول العالم، بحسب ما نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

والتقت الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، برئيسة قطاع الصحة والرعاية الصحية بالمنتدى الاقتصادي العالمي، سوزان أندريا؛ لبحث سبل التعاون المشترك للقضاء على مرض التهاب الكبد الفيروسي بمختلف دول العالم، وذلك على هامش زيارتها لمدينة جنيف بسويسرا لتعزيز التعاون المشترك في مجالات الصحة مع عدد من المنظمات الدولية والأممية، في إطار الاهتمام بالصحة العامة وتحقيق رؤية مصر 2030.

وذكر بيان صادر عن وزارة الصحة والسكان مساء الثلاثاء، أن ذلك جاء بحضور كل من السفير الدكتور أحمد إيهاب جمال الدين، مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في جنيف، والدكتور محمد حساني، مساعد وزيرة الصحة والسكان لمبادرات الصحة العامة، والدكتورة نيفين النحاس، رئيس الإدارة المركزية للدعم الفني ومديرة المكتب الفني للوزيرة من جانب مصر، وأوليفر جبور، مدير الشئون الحكومية ومشاركة الأعمال للشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالمنتدى الاقتصادي العالمي.

اقرأ أيضا  الصحة: 45 إصابة جديدة بفيروس كورونا.. و4 حالات وفاة

وأوضح الدكتور خالد مجاهد، مساعد وزيرة الصحة والسكان للإعلام والتوعية والمتحدث الرسمي للوزارة -وفقا للبيان- أن الاجتماع تناول مناقشة التعاون بين مصر والمنتدى الاقتصادي العالمي لإطلاق مبادرة “إيجاد الملايين المفقودة” والتي يتبناها المنتدى بهدف اكتشاف ملايين من مرضى الفيروسات الكبدية بدول العالم وتوفير وسائل التشخيص والعلاج لهم.

وأضاف مجاهد أن الاجتماع تناول إمكانية الاستفادة من التجربة المصرية في القضاء على فيروس “سي”، وكذلك الاستفادة من القدرات التصنيعية لمصانع الدواء المصرية المنتجة لأدوية فيروسات “C و B” بأسعار تنافسية مقارنة بدول العالم، استكمالاً للمباحثات والتواصل الدائم بين مصر والمنتدى الاقتصادي للقضاء على مرض التهاب الكبد الفيروسي بمختلف دول العالم من خلال سلسة من الاجتماعات والمؤتمرات المشتركة في هذا الشأن.

اقرأ أيضا  ضبط سيدة متهمة بترويج أخبار كاذبة عن مشاجرة في المرج

ولفت إلى أن الوزيرة استعرضت إنجازات مصر في القضاء على فيروس “سي” من خلال تنفيذ مبادرة رئيس الجمهورية للقضاء على فيروس “سي” والكشف المبكر عن الأمراض غير السارية تحت شعار “100 مليون صحة”، والتي نجحت في فحص ملايين المصريين وغير المصريين المقيمين على أرض مصر فوق سن 18 عامًا وتقديم العلاج والرعاية الصحية للمصابين بالمجان.

وأضاف أن الوزيرة أشارت إلى امتداد المبادرة وإطلاقها في أفريقيا عام 2019 بالتزامن مع رئاسة مصر للاتحاد الأفريقي، لعلاج مليون أفريقي من فيروس “سي” واستمرار العمل بها، موضحة أنه تم تنفيذ المبادرة بدول (جنوب السودان، تشاد، إريتريا)، وجار العمل لتنفيذها بدولتي كينيا والسودان.

وذكر مجاهد أن الوزيرة دعت سوزان أندريا لزيارة مصر لإطلاق مبادرة “إيجاد الملايين المفقودة” من العاصمة المصرية القاهرة خلال الشهر المقبل، والتعرف على مراحل وآلية تنفيذ المبادرات الرئاسية في مجال الصحة العامة بمصر.

من جانبها، أشادت سوزان أندريا، رئيس قطاع الصحة والرعاية الصحية بالمنتدى الاقتصادي العالمي، بالتجربة المصرية المُلهمة لدول العالم في القضاء على التهاب الكبد الفيروسي، والتي أشادت بها منظمة الصحة العالمية في العديد من المحافل الدولية.

اقرأ أيضا  حالة الطقس اليوم الأربعاء 4-8-2021 في مصر.. شديد الحرارة وأمطار رعدية

وأكدت أندريا أن مصر تُعد أحد الأذرع المهمة للمنتدى الاقتصادي العالمي لتنفيذ مبادرة “إيجاد الملايين المفقودة” بدول أفريقيا وآسيا، كما أعربت عن تطلعها لمواصلة التعاون المشترك مع مصانع الأدوية المصرية لتكون ذراع قوي ورئيسي في توفير أدوية علاج التهاب الكبد الفيروسي للمرضى بمختلف دول العالم.

يذكر أن الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، وصلت مدينة جنيف السويسرية، على رأس وفد من قيادات الوزارة للقاء عدد من رؤساء المنظمات الدولية والأممية لبحث وتعزيز سبل التعاون في مجالات الصحة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »