سيـــاســة

هاآرتس: إسرائيل ستعمل علي جمع معلومات إستخباراتية حول سيناء

 الجيش الاسرائيلي عادل عبدالجواد: قال الكاتب الإسرائيلي، عاموس هرئيل، إن الصورة بدأت تنعكس سلبا على أمن إسرائيل، في أعقاب الأحداث التي تشهدها مصر، عقب الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي. وأضاف هرئيل، في مقاله بصحيفة هاآرتس الإسرائيلية، إن الحكومة الإسرائيلية قد…

شارك الخبر مع أصدقائك


 الجيش الاسرائيلي

عادل عبدالجواد:

قال الكاتب الإسرائيلي، عاموس هرئيل، إن الصورة بدأت تنعكس سلبا على أمن إسرائيل، في أعقاب الأحداث التي تشهدها مصر، عقب الإطاحة بالرئيس المعزول محمد مرسي.

وأضاف هرئيل، في مقاله بصحيفة هاآرتس الإسرائيلية، إن الحكومة الإسرائيلية قد تشعر قريبا ببعض نتائج ما وصفه “بالهزات الفرعية”، التي من المتوقع أن تنتج عن الأحداث الجارية في مصر، والتي شهدت على مر الأيام الماضية، احتجاجات شعبية متواصلة ضد الإطاحة بحكم الرئيس مرسي، بل مواجهات عسكرية بين جماعات مسلحة وعناصر للقوات المسلحة التابعة للجيش المصري.

وأعرب الكاتب عن شكوكه حول إعلان الجيش المصري عن توسع عمليات الجيش في سيناء ضد الجماعات المسلحة، مضيفا أن الهدف الرئيسي للجماعات الإسلامية في سيناء، هو ضرب النظام الجديد الذي فرضه الجيش وعودة الرئيس مرسي للحكم، وليس الهجوم على إسرائيل.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، قد تحدث في مستهل جلسة حكومته الأسبوعية بشأن استكمال بناء الجدار على الحدود المصرية مع إسرائيل، قائلا “إنه من الصعب حاليا التسلل عبر الحدود المصرية إلى إسرائيل سواء من أولئك الذين يطلبون اللجوء القادمين من الدول الأفريقية أم الجماعات المسلحة المتواجدة باستمرار في سيناء
ويضيف الكاتب “ينبغي علينا افتراض أنه من المتوقع أن يتم إطلاق المزيد من الصواريخ على إيلات خلال الفترة المقبلة”، لافتا إلى أن الجيش الإسرائيلي سيمتنع عن تعزيز قواته على الحدود المصرية، لكنه سيركز في الوقت ذاته بقدر أكبر على إمكانيات جمع المعلومات الاستخباراتية، حول ما يجري على مقربة من الحدود في سيناء”.

شارك الخبر مع أصدقائك