سيــارات

نيو الصينية للعربات الكهربائية تطلق خدمة تأجير «شنطة الباترى باك» لأول مرة

تقلص سعر الشراء بحوالى 70 ألف يوان ( 10 آلاف دولار)

شارك الخبر مع أصدقائك

أطلقت شركة نيو الصينية للسيارات الكهربائية خدمة تأجير شنطة الباترى باك التى تحتوى على البطاريات الكهربائية وشواحنها لأول مرة فى تاريخ  صناعتها  والتى تسمح للعملاء بشراء السيارات بدون الباترى باك التى تعد من أغلى مكونات السيارة الكهربائية  وبذلك يقل سعر الشراء بحوالى 70 ألف يوان ( حوالى  10 آلاف دولار).

وأعلنت شركة نيو أنها إختارت إسم “البطارية كخدمة” واختصارا بالحروف “باس Baas” على خدمة تأجير شنطة البطاريات وشواحنها والتى ستقلل سعر السيارة الكهربائية الخالية من هذه الشنطة لتصل إلى   274 ألف يوان ( 40 ألف دولار) بالمقارنة مع 344 ألف يوان إذا اشتراها العميل ومعها الشنطة.

وقال ويليام لى الرئيس التنفيذى لشركة نيو لرويترز أن  خدمة تأجير شنطة البطاريات  وشواحنها  «باس Baas» ستساعد العملاء على الشراء بدونها وتأجيرها نظير إيجار شهرى يدفعه العميل مقابل استعمال البطارية والشاحن لاجتذاب أصحاب السيارات التى تعمل بالوقود التقليدى وتشجعيهم على شراء المركبات الكهربائية بأسعار أقل.

ذكرت وكالة رويترز أن  شركة نيو تشغل 143 محطة للاستبدال وشحن البطاريات الكهربائية فى أنحاء الصين، حيث يمكن لأصحاب السيارات الكهربائية ترك شنطة البطاريات الفارغة وأخذ شنطة ببطاريات كاملة الشحن بدلا من الانتظار حتى يتم شحنها .

اقرأ أيضا  أسعار السيارات المستعملة.. «فورد فيستا» تبدأ من 125 ألف جنيه

وأكد ويليام لى أن شركته تقوم ببناء محطة جديدة لاستبدال وشحن البطاريات الكهربائية فى أنحاء الصين كل أسبوع وتعتزم بناء 300 محطة جديدة العام القادم مع تزايد إقبال الصينيين على شراء السيارات الكهربائية للحد من العوادم الكربونية والحفاظ على نظافة الهواء فى المدن.

ويأمل ويليام لى أيضا أن تتمكن شركة نيو من اختراق بعض الأسواق الدولية خلال النصف الثانى من العام القادم، بدءا ببعض الدول الأوروبية ودخول مزيد من الأسواق  فى أمريكا الشمالية والجنوبية بحلول عام  2022 بفضل خدمة “باس Baas  “ التى ستجعلها أكثر قدرة على منافسة الشركات الأجنبية التى تقدم سيارات كهربائية مماثله لها.

وتعاونت شركة نيو فى تقديم خدمة “باس Baas  “ مع شركة برأسمال 800 مليون يوان أسستها شركات تصنيع البطاريات الكهربائية بقيادة كونتيمبورارى أمبيراكس تيكنولوجى والتى ستنتج بطاريات قياسية تشبه مثيلتها التى تنتجها شركة بايك بلو نيو إينيرجى لموديلات  SUV الكهربائية.

السيارات الكهربائية 0

وطالب وزير الصناعة الصينى باستخدام سيارات كهربائية مزودة ببطاريات يمكن استبدالها فى محطات الشحن بدلا من الانتظار حتى يتم شحن البطاريات الفارغة لتشجيع أصحاب السيارات التى تعمل بالوقود التقليدى على استخدام تلك التى تعمل بالطاقة المتجددة ولاسيما البطاريات الكهربائية.

اقرأ أيضا  أسعار السيارات المستعملة.. «جاك S3» تبدأ من 120 ألف جنيه

ولذلك اتجهت شركات السيارات والبطاريات الكهربائية الصينية للتوسع فى السوق الأمريكية ومنها كاندى تيكنولوجيز جروب الصينية التى تسعى إلى تكثيف إنتاجها داخل الصين وخارجها لدرجة أنها تعتزم إنشاء مصنع لها فى أمريكا الشمالية العام المقبل ولاسيما أنها مدرجة فى البورصة الأمريكية لإنتاح سيارات كهربائية أرخص مع إلغاء تكاليف الشحن ورسوم الجمارك.

كانت مبيعات السيارات الكهربائية هوت بنسبة %30 خلال أبريل الماضى بالمقارنة بنفس الشهر من عام 2019 لتنزل إلى 110 ألف وحدة على مستوى العالم مع تفاقم وباء فيروس كورونا الذى اجتاح 200 دولة وأدى لضعف الطلب على الشراء بسبب قيود الحظر وبقاء المستهلكين فى بيوتهم للحد من انتشار العدوى.

وهبطت  مبيعات المركبات الكهربائية بأكثر من 12 % خلال الأربعة أشهر الأولى من العام الجارى إلى 571 ألف وحدة مقارنة بنفس الفترة من العام الماضى لتسجل أكبر انخفاض فى تاريخها بسبب انتشار مرض كوفيد 19 الذى أدى إلى إغلاق المصانع والشركات ومعارض البيع لأسابيع طويلة لاحتواء فيروس كورونا.

وانخفضت مبيعات السيارات الكهربائية خلال النصف الثانى من العام الماضى ولاسيما خلال شهرى أكتوبر و نوفمبر الماضيين بحوالى 27 % و 25 % على الترتيب بسبب تقلص دعم حكومة بكين لقطاع السيارات التى تعمل بالطاقة المتجددة للتخلص من الهواء الملوث بالانبعاثات الكربونية فى الصين صاحبة أكبر سوق للسيارات فى العالم.

اقرأ أيضا  رينو تكشف عن خطة استراتيجية لتقليص الإنتاج 20% وخفض التكاليف بأكثر من مليارى يورو وتسريح 14.6 ألف عامل

 وتحاول شركات صينية أخرى غزو سوق السيارات الأمريكية من خلال الاكتتاب فى بورصة ناسداك فى نيويورك ومنها شركة لى أوتو للسيارات التى تدعمها شركة ميتوان ديانبينج عملاق توصيل وجبات الطعام للمنازل وكذلك شركة إيكسبينج المتحالفة مع على بابا للتجارة الإلكترونية و تشاومى للاتصالات الإلكترونية والتى أدرجت أسهمها فى البورصة الأمريكية فى شهر يوليو الماضى.

وتعتزم شركة كاندى تعزيز وضعها فى سوق السيارات الكهربائية فى أمريكا الشمالية بطرح موديلات متطورة ورخيصة لدرجة أنها بدأت تتلقى طلبات لشراء موديلاتها المبتكرة   EV  K23 و K27 EV  فى الولايات المتحدة بأسعار تتراوح من 9999 إلى  19999 دولار مع إعفاءات ضريبية من الحكومة الفيدرالية الأمريكية والتى سيتم طرحها فى السوف اعتبارا من الربع الأخير من العام الجارى لتتفوق على موديل تيسلا الأمريكية سيدان  Model 3  الذى يبلغ سعره حوالى 37 ألف و 990 دولاراً.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »