سيــارات

نيسان وناسا تطوران تقنية “القيادة الذاتية”

وكالات

أعلنت شركة نيسان اليابانية لتصنيع السيارات ومركز إيمز البحثي التابع لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، شراكة بحث وتطوير تستمر خمس سنوات لتطوير نظم قيادة السيارات ذاتيا، بحيث يمكن تطبيقها على السيارات التجارية في نهاية المطاف.

شارك الخبر مع أصدقائك

وكالات

أعلنت شركة نيسان اليابانية لتصنيع السيارات ومركز إيمز البحثي التابع لوكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، شراكة بحث وتطوير تستمر خمس سنوات لتطوير نظم قيادة السيارات ذاتيا، بحيث يمكن تطبيقها على السيارات التجارية في نهاية المطاف.

وأبدت شركة نيسان تحمسها لهذه الفكرة، التي يقول مديروها التنفيذيون إنها قد تؤدي إلى تحسين السلامة، إضافة إلى تكنولوجيا خفض الانبعاثات، وكلتاهما من المواصفات الهامة لسيارات المستقبل.

وسيتعاون باحثو ناسا مع وحدة الأبحاث بنيسان في وادي السيليكون، وفق بيانهما المشترك.

وترمي الشركة المصنعة للسيارة “ليف” الكهربائية وطرازات “إنفينيتي” الفاخرة إلى إتاحة تكنولوجيا القيادة الذاتية للمستهلك ما بين عامي 2016 و2020.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »