اقتصاد وأسواق

نوفارتس تتصدر قائمة مبيعات شركات الأدوية

أحمد صبرىعززت شركة «نوفارتس السويسرية» صدارتها لقائمة مبيعات شركات الأدوية، بقيمة مبيعات  1.3 مليار جنيه، خلال الأربعة شهور الأولى من العام الجارى «يناير - ابريل» ونسبة نمو 32.1 %عن نفس الفترة من العام الماضى.وحققت شركات الدواء العاملة فى السوق المحلية 15.3 مليار جني

شارك الخبر مع أصدقائك

أحمد صبرى

عززت شركة «نوفارتس السويسرية» صدارتها لقائمة مبيعات شركات الأدوية، بقيمة مبيعات  1.3 مليار جنيه، خلال الأربعة شهور الأولى من العام الجارى «يناير – ابريل» ونسبة نمو 32.1 %عن نفس الفترة من العام الماضى.

وحققت شركات الدواء العاملة فى السوق المحلية 15.3 مليار جنيه مبيعات خلال الشهور الأربعة، بنسبة نمو 28.2 %، عن الفترة المقابلة من العام الماضى، وفقاً لتقرير صادر عن مؤسسة «IMS» العالمية للمعلومات الدوائية، حصلت «المال» على نسخة منه، كشف عن استحواذ أكبر 10شركات على 44.9 % من إجمالى حجم المبيعات، بقيمة 6.9 مليار جنيه.

وأرجع مصدر مسئول فى غرفة الصناعات الدوائية باتحاد الصناعات، النمو فى المبيعات منذ بداية العام الجارى حتى نهاية أبريل إلى الزيادة التى طرأت على أسعار الأدوية على مرتين، الأولى فى مايو الماضى، والثانية فى يناير الماضى.

وفى قائمة الكبار، احتفظت «جلاكسو» الإنجليزية بالمركز الثانى، محققة 986 مليون جنيه، بنمو 11.8 %، وتلتها «سانوفى» الفرنسية فى المركز الثالث، بقيمة مبيعات 826 مليون  جنيه، ونسبة نمو37.8%.

وحلت «فاركو» فى المركز الرابع، بإجمالى مبيعات 821  مليون جنيه، ونمو 49.7%، ثم «آمون» فى المركز الخامس، بحجم مبيعات 676 مليون جنيه، ونمو 33.9%.

وجاءت «إيبيكو» فى المركز السادس، محققة 581 مليون جنيه مبيعات، بتراجع 0.5 %، تلتها «إيفا فارما » فى المركز السابع، بقيمة بيعية 532 مليون جنيه، ونسبة نمو 47.3 %.

وحازت « فايزر» الأمريكية، المركز الثامن بقيمة مبيعات 511 مليون جنيه ونسبة نمو 17.5 %، تلتها «الحكمة»  الأردنية مسجلة 340 مليون جنيه مبيعات ونسبة نمو 31.3 %.، فيما احتلت «جلوبال نابى» المركز الأخير فى قائمة العشرة الكبار، بقيمة مبيعات 339 مليون جنيه، ونسبة نمو 47.4 %عن نفس الفترة من العام الماضى.

وكانت شركات الأدوية، قد حققت مبيعات العام الماضى قيمتها 41.6 مليار جنيه، ونسبة نمو 31 % منها 13مليار جنيه خلال الربع الأخير من العام والذى حققت فيه الشركات طفرة فى المبيعات بعد ارتفاع سعر صرف الدولار، وما ترتب عليها من زيادة أسعار الدواء.

وكانت «الصحة» قد حركت فى مايو الماضى أسعار الأدوية التى تقل عن 30 جنيها بنسبة 20 % لجميع أدوية الشركات المحلية والأجنبية بعد مطالبة الشركات بالزيادة لتقليل خسائرها، كما وافق مجلس الوزراء فى يناير الماضى على تحريك أسعار 15 % من الأدوية المحلية، و20 % من الأدوية الأجنبية، بنسب تتراوح بين 30و50% لتفادى خسائر الشركات من تعويم الجنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك