سيـــاســة

نورهان حفظى: فخورة بـ«أحمد» وواثقة أن العدل «آت»

«أنا فخورة بزوجى. وسأنتظره.. وواثقة أن الظلم سينتهى وإن دولة العدل ستأتى» كان هذا هو ما نطقت به نورهان حفظى، بعد صمت وذهول أصابها، من حكم القاضى ناجى شحاتة، على زوجها أحمد دومة بالمؤبد ومعه 229 آخرين. تزوجت نورهان حفظى لمدة أشهر قليلة، ثم ألقى القبض على زوجها أثناء حكم الإخوان بتهمة حرق مكتب الإرشاد وبعد الإفراج عنه ألقى القبض عليه مرة أخرى فى قضية أحداث مجلس الوزراء.

شارك الخبر مع أصدقائك

المال ـ خاص

«أنا فخورة بزوجى. وسأنتظره.. وواثقة أن الظلم سينتهى وإن دولة العدل ستأتى» كان هذا هو ما نطقت به نورهان حفظى، بعد صمت وذهول أصابها، من حكم القاضى ناجى شحاتة، على زوجها أحمد دومة بالمؤبد ومعه 229 آخرين. تزوجت نورهان حفظى لمدة أشهر قليلة، ثم ألقى القبض على زوجها أثناء حكم الإخوان بتهمة حرق مكتب الإرشاد وبعد الإفراج عنه ألقى القبض عليه مرة أخرى فى قضية أحداث مجلس الوزراء.

شارك الخبر مع أصدقائك