تأميـــن

ننشر الخطة الكاملة للإتحاد المصري للتأمين لعام 2020/2021

تضمنت ثلاثة محاور منها استراتيجية الشمول التأميني

شارك الخبر مع أصدقائك

إعتمدت الجمعية العمومية للإتحاد المصري للتأمين، برئاسة علاء الزهيري، في إجتماعها الأخير، خطة عمل الإتحاد للعام المالي الجديد 2020/2021، بالإضافة الي إعتماد الموازنة التقديرية للعام المالي الذي سينتهي في يونيو 2021.

الشمول التأميني يتصدر محاور خطة المصري للتأمين

وتضمنت خطة عمل الإتحاد، ثلاثة محاور رئيسية، أولها له علاقة باستراتيجية الإتحاد للوصول لكافة شرائح المجتمع من خلال استراتيجية الشمول التأميني، والتي أطلق عليها استراتيجية “AUP” أو Access to Underserved Population.

وشمل هذا المحور تكليف اللجان الفنية المختصة ببعض المهام التي تساعد في تحقيق الشمول التأميني، من خلال بدراسة احتياجات العملاء وتقديم المنتجات التأمينية المطلوبة لمواكبة هذه الاحتياجات والوصول للفئات التي لا تصل اليها الخدمات التأمينية.

اقرأ أيضا  شركات التأمين تقترح إنشاء مجمعة لتغطية خطر الأوبئة تشمل «الطبي» و«الحياة»

تأسيس لجان فنية جديدة منها لجنة تعويضات التأمين

ويسعي الإتحاد المصري للتأمين، لتأسيس لجان فنية جديدة متخصصة، والتي من شأنها تقديم الدعم والتطوير لفروع تأمين قائمة أو فروع تأمينية جديدة. على سبيل المثال، تأسيس اللجنة العامة لتعويضات التأمين، والتي تهدف الي دراسة حالات التعويضات في قطاع التأمين المصري والعالمي ونقل الخبرات للسوق المصري وذلك بهدف تنمية اعمال التأمين والتأكد من تطبيق معايير معاملة العملاء بإنصاف والذي سيكون له تأثير إيجابي على صور القطاع والوصول الي فئات مستهدفة جديدة لم تكن تصل اليها الخدمات التأمينية بسبب الخبرات او الاخبار السلبية.

ومن بين عناصر خطة الشمول التأميني ، التي يسعي لها الإتحاد المصري للتأمين، التعاون مع شركات إعادة التأمين العالمية ، في تدريب اللجان الفنية على المنتجات والخدمات التأمينية الجديدة، للوصول إلى المواطنين الذين لا تصل إليهم الخدمات التأمينية.

اقرأ أيضا  الرقابة المالية : من الصعب التنبؤ بمستقبل ونتائج الشركات بعد «كورونا»

التعاون مع الهيئة العامة للرقابة المالية

ويتضمن المحور الثاني في خطة عمل المصري للتأمين، خلال العام المالي 2020/2021 ، التعاون مع الهيئة العامة للرقابة المالية ، خاصة وأن الهيئة تقوم في هذه الفترة بإجراءات عديدة ، ومميزة ، تتضمن تعديلات على قوانين وقرارات خدماتها الاشرافية والرقابية على قطاع الخدمات غير المالية ، والتي ستؤثر إيجابًا على قطاع التأمين المصري و، وستخلق فرص لشركات التأمين.

برتوكولات تعاون محلية وإقليمية

ويشمل المحور الثالث، بروتوكولات التعاون والشراكات على المستوي المحلي والإقليمي ، من خلال توقيع بروتوكولات تعاون وابرام الشراكات على المستوي المحلي ، وتوقيع بروتوكول تعاون بين الاتحاد المصري للتأمين واتحاد الصناعات المصرية، وتوقيع بروتوكول مع الهيئة القومية للبريد، علاوة علي دراسة سبل التعاون بين الاتحاد المصري للتأمين وغرفة التجارة الامريكية وإمكانية توقيع بروتوكول تفاهم بين الجهتين.

اقرأ أيضا  لجنة المعاينة وتقدير الأخطار المتنوعة بالاتحاد المصري للتأمين تستعرض إنجازاتها خلال العام

في السياق ذاته، يدرس الإتحاد المصري للتأمين، التعاون مع الاتحاد المصري للغرف السياحية، وتفعيل بروتوكولات التعاون الموقعة مع الاتحادات العربية للتأمين وإعادة التأمين، علاوة علي اقتراح بروتوكولات التعاون الجديدة بين الاتحادات والجهات التنظيمية لصناعة التأمين وإعادة التأمين ، على المستوي العالمي والاقليمي والتوجه للعمق الافريقي.

للإطلاع علي الخطة الكاملة للإتحاد المصري للتأمين، إضغط هنـا

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »