تأميـــن

نمو كبير بأقساط التأمين التجاري وارتفاع فاتورة تعويضات التكافل خلال الربع الثاني من العام (جراف)

وارتفعت قيمة التعويضات التى سددتها شركات التأمين التكافلى بنسبة 83.8% خلال الربع الثانى من العام الحالى 2021 لتبلغ قيمتها 611.2 مليون جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

شهدت فترة الربع الثانى من العام الحالى 2021 والتى تمتد من  مطلع شهر مارس حتى نهاية شهر يونيو الماضى، نموًّا كبيرًا فى أقساط التأمين التجارى لتبلغ 11.3 مليار جنيه، مقابل 7.4 مليار جنيه وبنسبة نمو 53.1%، فى حين انخفضت أقساط التأمين التكافلى بنسبة 30.2%، خلال الربع الثانى من عام 2021، لتبلغ قيمتها 1.2 مليار جنيه، مقارنة بـ1.7 مليار جنيه خلال الفترة المقابلة من العام الماضى، وذلك وفقًا لتقرير الربع الثانى عن الأنشطة المالية غير المصرفية، الصادر عن الهيئة العامة للرقابة المالية.

انخفاض فاتورة تعويضات التأمين التجاري

وارتفعت الأقساط المحصَّلة من قِبل شركات التأمين بنسبة 37.7%، خلال الربع الثانى من العام الحالى 2021، لتبلغ قيمتها 12.5 مليار جنيه، مقارنة بـ9.1 مليار جنيه، خلال الفترة المقابلة من العام الماضى،

على الجانب الآخر انخفضت قيمة التعويضات المسدَّدة فى نشاط التأمين التجارى بنسبة 4.8%، خلال الربع الثانى من عام 2021، لتبلغ قيمتها 4.5 مليار جنيه، مقابل 4.7 مليار جنيه خلال الفترة المقابلة من العام الماضى.

الجراف التالى يبين تطور أقساط التأمين التجارى خلال الربع الثانى من عام 2021 مقابل الفترة المقابلة من العام الماضى (القيمة بالمليار جنيه).

اقرأ أيضا  تعرف على المتحدثين بندوة الاتحاد العربى للتأمين عن مستجدات تجديدات الإعادة لعام 2022

وارتفعت قيمة التعويضات التى سدَّدتها شركات التأمين التكافلى بنسبة 83.8%، خلال الربع الثانى من العام الحالى 2021، لتبلغ قيمتها 611.2 مليون جنيه، مقابل 332.6 مليون جنيه، خلال الفترة نفسها من العام الماضى.

وبلغ إجمالى التعويضات التى سدّدها قطاع التأمين 5.1 مليار جنيه، خلال الربع الثانى من العام الحالي 2021، مقارنة بـ5.07 مليار جنيه، خلال الفترة المقابلة من العام الماضى، وبنسبة ارتفاع 1%.

الجراف التالى يوضح تطور أقساط التأمين التكافلى، خلال الربع الثانى من عام 2021، مقابل الفترة المقابلة من العام الماضى (القيمة بالمليار جنيه).

وتعريف شركة التأمين التكافلى هى الشركة المرخصة لممارسة أعمال التأمين التكافلى، والتى تلتتزم بأحكام الشريعة الإسلامية ومبادئها فى جميع معاملاتها، بما فى ذلك أنشطتها التأمينية والاستثمارية، والتأمين التكافلى هو تنظيم تعاقدى يهدف إلى تحقيق التعاون بين مجموعة من الأشخاص يسمون «المشتركين» يتعرضون لخطر واحد أو أخطار معينة.

الجراف التالى يبين تطور أقساط قطاع التأمين، خلال الربع الثانى من عام 2021، مقابل الفترة المقابلة من العام الماضى (القيمة بالمليار جنيه).

اقرأ أيضا  شركة Apex للوساطة تعقد ورشة عمل بإمارة دبي عن تسعير اتفاقيات إعادة التأمين اللانسبية والحوكمة

مفاهيم التأمين التكافلي

وذلك يتم من خلال تلافي آثار الأخطار التى يتعرض لها أحدهم، بتعويضه عن الضرر الناتج عن وقوع هذه الأخطار، وذلك بالتزام كل منهم بدفع مبلغ معين على سبيل التبرع يسمى الاشتراك،

وتقوم شركة التأمين التكافلى بإدارة عمليات التأمين التكافلى واستثمار أموال صندوق حملة الوثائق فى مقابل أجر معلوم باعتبارها وكيلًا أو حصة معلومة باعتبارها مضاربًا، وذلك بما يتفق مع أحكام الشريعة الإسلامية ومبادئها.

الجراف التالى يبين تطور التعويضات المسدَّدة عبر شركات التأمين التجارى، خلال الربع الثانى من عام 2021، مقابل الفترة نفسها من العام الماضى (القيمة بالمليار جنيه).

وتوجد فى شركات التأمين التكافلى هيئة الرقابة الشرعية هى الهيئة المشكلة داخل شركة التأمين التكافلى للمراقبة والإشراف على معاملاتها وإبداء الرأي فى مدى اتفاقها مع أحكام الشريعة الإسلامية ومبادئها،

ويشمل الفحص العقود والاتفاقيات والمعاملات والقوائم المالية، أما المشترك حامل الوثيقة فهو الشخص الذى يرتبط مع شركة التأمين التكافلى بوثيقة تأمين تكافلي.

اقرأ أيضا  «الرقابة المالية» توافق على تعيين محمد حسن عضوا منتدبا لـ«قناة السويس للتأمين»

الجراف التالى يبين تطور التعويضات المسدَّدة من قِبل شركات التكافل، خلال الربع الثانى من عام 2021، مقابل الفترة نفسها من العام الماضى (القيمة بالمليار جنيه).

وتضم شركات التأمين التكافلى صندوق حمَلة الوثائق هو مجموعة من الحسابات التى تنشئها شركة التأمين التكافلى حسب نظامها الأساسى بما يتوافق مع دليل تطبيق معايير المحاسبة المصرية لشركات التأمين،

والتى تتضمن موجودات ومطلوبات وحقوق حمَلة الوثائق وتُودع فيها الاشتراكات وعوائدها، حيث تكون هذه الحسابات منفصلة بشكل كامل عن حسابات شركة التأمين التكافلى التى تقوم بإدارتها.

ويتكون فى شركات التأمين الفائض التأمينى وهو ما يتبقى من مجموع الاشتراكات المحصَّلة وعوائد استثماراتها وأية إيرادات أخرى، بعد خصم التعويضات المدفوعة للمشتركين والمخصصات الفنية والاحتياطات وحصة أصحاب حقوق الملكية مقابل إدارة كل من أعمال التأمين التكافلى وأنشطة الاستثمار (فى شركات الوكالة) وسائر المصروفات الخاصة بصندوق حمَلة الوثائق.

الجراف التالى يوضح تطور التعويضات التى سدَّدها قطاع التأمين، خلال الربع الثانى من عام 2021، مقابل الفترة المقابلة من العام الماضى (القيمة بالمليار جنيه).

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »