اقتصاد وأسواق

نقيب الفلاحين: محافظ الغربية شدد على سوق الأسمدة

صرح الحاج أسامة محموود الجحش نقيب عام الفلاحين، بأنه ناقش مع محافظ الغربية، مشاكل الفلاحين بالمحافظة، وأولها مشاكل الفلاحين مع بنك التنمية الزراعية، خاصة الضمانات التي يطلبها البنك من الفلاحين، والتي كانت تتمثل في "الحصولة على منزله وأرضه"، مشيرًا إلى أنه تم الاتفاق، على أن تكون ضمانات القرض للفلاح، هي "الحيازة الزراعية"، وليس منزله، وسوف يصدر منشور تعميم من البنك بذلك.

شارك الخبر مع أصدقائك

الصاوي احمد :

صرح الحاج أسامة محموود الجحش نقيب عام الفلاحين، بأنه ناقش مع محافظ الغربية، مشاكل الفلاحين بالمحافظة، وأولها مشاكل الفلاحين مع بنك التنمية الزراعية، خاصة الضمانات التي يطلبها البنك من الفلاحين، والتي كانت تتمثل في “الحصولة على منزله وأرضه”، مشيرًا إلى أنه تم الاتفاق، على أن تكون ضمانات القرض للفلاح، هي “الحيازة الزراعية”، وليس منزله، وسوف يصدر منشور تعميم من البنك بذلك.

جاء ذلك خلال اجتماع وفد من النقابة العامة للفلاحين، برئاسة الحاج أسامة محمود الجحشن النقيب العام، وعوية كل من رفعت داغر أمين عام النقابة، وحسن حلمي النقيب الفرعي لمحافظة الغربية، ونقباء المدن، وعدد من الأعضاء، مع اللواء الدكتور محمد نعيم، وكلًا من وكلاء وزارات “التموين، والزراعة، والطب البيطري، والموارد المائية، ومدير فرع بنك التنمية الزراعية”، وذلك لبحث مشاكل الفلاحين، بالمحافظة.
تابع “الجحش”، أن المحور الثاني، تضمن ناقش حاد مع وكيل وزارة الموارد المائية، حول تطوير وتطهير “الترع” والصرف المغطى، وأيضًا زيادة مدة الري لإتاحة الفرصة للفلاحين لري أرضهم.
أضاف نقيب عام الفلاحين، أن المحور الثالث، تضمنن مناقشة موضوع الأسمدة، والتي اكد لنا خلالها المسئولين أن حصة الفلاحين من الأسمدة للموسم الشتوي متوفرة، كما أنهم يعملون على مراقبة الأسعار وضبها، حتى يكون هناك تلاعب بالمزارع، بالإضافة إلى مناقشة الدو رة الز راعية.

شارك الخبر مع أصدقائك