ثقافة وفنون

نقاد يقيّمون دراما 2020 : «الاختيار» خارج التصنيف والأفضل «100 وش».. و«فرصة تانية» الأسوأ

فايزة هنداوي : أفضل مسلسل 100 وش وأفضل ممثلة يسرا والأسوأ ياسمين صبري

شارك الخبر مع أصدقائك

انتهى الموسم الدرامي لعام 2020 بعرض حوالي 23 مسلسلًا في شهر رمضان الكريم، بعضها حقق نجاحًا لافتًا، والآخر لم يحظ بإقبال جماهيري؛ إما لتوقيت وقنوات عرضه، أو لضعف السيناريو والممثلين في تلك الأعمال الدرامية.

وحققت مسلسلات الاختيار والبرنس والفتوة والنهاية ولعبة النسيان ونحب تاني ليه وخيانة عهد و100 وش، الأعلى مشاهدة في الموسم الرمضاني 2020، ولم تحقق مسلسلات أخرى مثل شاهد عيان وسلطانة المعز وجمع سالم وحب عمري النجاح المتوقع لها؛ لأسباب عديدة.

نرصد في هذا التقرير آراء النقاد حول رؤيتهم للأفضل والأسوأ في دراما 2020.

فايزة هنداوي : أفضل مسلسل 100 وش وأفضل ممثلة يسرا والأسوأ ياسمين صبري

قالت الناقدة فايزة هنداوي إن أفضل مسلسل كان 100 وش؛ لأنه مكتمل العناصر؛ بداية من كتابة السينايو بذكاء، بالإضافة إلى أن الكوميديا فيه كانت كوميديا الموقف، وليست استظرافًا مثل مسلسلات كوميدية أخرى.

وأشارت أيضًا إلى أن المخرجة كاملة أبو ذكري أظهرت إمكانيات ممثلين غير معروفين مثل شريف دسوقي ودنيا ماهر وإسلام إبراهيم وغيرهم، لكن المسلسل كان فيه نوعٌ من المط في منتصف حلقاته بسبب أنه 30 حلقة، وأعتقد لو كان 20 حلقة فقط كان مميزًا أكثر، لافتة إلى أن نهايته كانت ذكية جدًّا لأنه تم سجن اثنين من العصابة حتى لا يتّهم الأخلاقيون العمل بأنه لم يحدث عقاب لهم، علاوة على أن العصابة تم النصب عليهم، أي أنهم عُوقبوا بشكل آخر، لكن لم تنكد المخرجة على الجمهور أنهم جميعًا تم القبض عليهم.

وتابعت: إن أفضل ممثلة هي يسرا؛ لأنها أذكى ممثلات جيلها، فهي قادرة على التنوع والاختلاف في مسلسل خيانة عهد من حيث أدائها المتلوّن بين حِنّيتها على أخواتها، ثم انتقامها منهم لابنها، واستطاعت إبراز هذه المشاعر المتناقضة دون مبالغة، وأفضل ممثل هو ياسر جلال وآسر ياسين لأنه قدم شخصية كوميدية جديدة عليه.

وأكدت أن أسوأ مسلسل “فرصة تانية” لياسمين صبري رغم وجود ممثل جيد فيه “أحمد مجدي”، لكن تركيبة العمل لم تخدمه فنيًّا، خاصة أن هذا العمل استخفّ بعقل المشاهد بسبب تقديمه 15 حلقة أن ياسمين فاقدة الذاكرة ثم يتضح له أنها تضحك على حبيبها وهي في الحقيقة تضحك وتستخفّ بالجمهور.

سمير الجمل : أفضل مسلسلين 100 وش والنهاية.. والأسوا حب عمري وولاد إمبابة

ويرى الناقد الفني سمير الجمل أنه بعيدًا عن الأفضل والأسوأ في مسلسلات الموسم الماضي، الأهم في هذا الموسم هو مسلسل الاختيار الذي قدمه الفنان أمير كرارة فيجب عدم مقارنته بأي عمل درامي آخر.

وأكد أن أفضل مسلسلين في الموسم مسلسل النهاية ليوسف الشريف، و100 وش لنيلي كريم وآسر ياسين؛ لأن 100 وش تم تقديمه أكثر من مرة بنفس القصة، لكن ذكاء المخرجة كاملة ابو ذكري أسهم في تنفيذه بشكل جديد للجمهور، ولا سيما أنها قدمت فنانين استطاعوا خدمة الموضوع المقدم واختيارها للأماكن أيضًا أدى إلى أن يكون من أهم الأعمال الفنية بصورة عامة، والكوميدية بشكل خاص، وله قيمة كبيرة.

أما مسلسل النهاية فيكفي ابتكار الفكرة والعمل عليها “الخيال العلمي” كان جديدًا على الجمهور، بالإضافة إلى أن ربطه بالواقع والتاريخ السياسي للمنطقة أعطى له قيمة مضافة.

ويضيف: أسوأ مسلسلين هما ولاد إمبابة وحب عمري لهيثم شاكر، فهو لا يصلح للتمثيل، وما قدّمه عبارة عن مسلسل للأطفال، علاوة على أن مشاهد السواد والأموات في كثير من المسلسلات ليست عبارة عن دراما كما يتصور الكثيرون.

أحمد سعد الدين : الاختيار أنجح عمل درامي.. والبرنس و100 وش والفتوة

يقول الناقد الفني أحمد سعد الدين إن هناك عملًا دراميًّا حقق تأثيرًا قويًّا في الجمهور وهو مسلسل الاختيار؛ لأنه تحدّث عن ملحمة وطنية، والعمل سارَ منذ عرض الحلقة الأولى بدراما وثائقية، لذلك ركز الجمهور معه كثيرًا، واستطاع تحقيق أعلى مشاهدة خلال الـ5 سنوات الماضية؛ وليس هذا العام فقط، ورسالته وصلت للناس.

وأضاف أن العمل الدرامي الأكثر تميزًا من الناحية الفنية كان مسلسل الفتوة للفنان ياسر جلال، لافتًا إلى أنه كان عملًا فنيًّا متكاملًا من حيث الحبكة الدرامية والقصة، وكذلك الديكور، والأبطال فيه ليس الممثلين فقط؛ بل مهندس الديكور الذي قدّم شكلًا مميزًا لحارة الجمّالية، منوهًا بأن ياسر جلال من الفنانين الذين يسيرون بخطى ثابتة في مشواره الفني، وقدّم الفتوة بشكل جميل من الناحية الإنسانية.

وأشار أيضًا إلى أنّ تواجد ممثلين كبار معه مثل أحمد خليل ورياض الخولي وإنعام سالوسة أضاف كثيرًا للعمل، وكذلك مسلسل البرنس رغم هجوم الكثيرين على الفنان محمد رمضان مؤخرًا، لكنه قدّم عملًا دراميًّا مميزًا في رمضان وأعطى مساحات كبيرة للفنانين معه في أدوارهم وينافس العمل بقوة على المركزين الأول والثاني.

أما الأسوأ من وجهة نظره دون مبالغة فكل المسلسلات الكوميدية التي قدّمها أبطال مسرح مصر وشيكو وماجد وفهمي لم تُضف لرصيدهم الفني بل أخذت منهم كثيرًا؛ لأنها ليست تمثيلًا وإنما نوع من الاستظراف، أما مسلسل 100 وش فهو في الأساس ليس كوميديا لكنه أضحك الجمهور كثيرًا.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »