ثقافة وفنون

نقاد: غلاء تذاكر السينما تؤثر سلبا على رواجها

الكثيرون لن يستطيعوا مشاهدة الأفلام بهذه الأسعار

شارك الخبر مع أصدقائك

ارتفعت أسعار تذاكر دخول السينمات بمصر الفترة السابقة بصورة ملحوظة، ووصلت أسعار تذاكر بعض السينمات إلى 150 جنيها، وأصبحت مشاهدة فيلم سينمائي لأسرة كاملة مكلف ماديا بدرجة كبيرة، برغم أن إيرادات بعض الأفلام تخطت 70 مليون جنيه، لكن ذلك لا يعني أن السينما المصرية تعاني انتعاشة حقيقية بل أكد بعض النقاد أن ارتفاع تذاكر السينمات سيؤثر سلبا بصورة واضحة الفترة القادمة على رواجها وإعداد الجمهور الذين سيقبلون على الأفلام الفترة القادمة.

ماجدة خير الله: ارتفاع أسعار التذاكر سيقلل من رواجها وسيزيد القرصنة

تقول الناقدة ماجدة خير الله، إن تأثير ارتفاع أسعار تذاكر السينما المصرية حاليا، سيقلل من تواجد الجمهور وسيزيد أعداد سرقات الأفلام السينمائية .

وأضافت أن القرصنة للأفلام ستزيد الفترة القادمة، لأن الكثيرين لن يستطيعوا مشاهدة الأفلام بهذه الأسعار لذلك سيتجهون للقرصنة وسيزيد عدد الهكر على مواقع الإنترنت أيضا .

وتابعت ان سعر تذاكر السينما حاليا أصبح مبالغا فيه وتم زيادته فجأة، مضيفة أن هذه الأرقام ستقلل الرواج على السينمات الفترة القادمة لو استمر هذا الوضع بهذا الشكل.

ونوهت خير الله إلى أن هذه الإيرادات ليست حقيقية التي نسمع عنها لأن في الواقع أن عدد الجمهور الذي يقبل على الأفلام قليل لكن هذه الأرقام بسبب ارتفاع أسعار التذاكر، مؤكدة أن الأيام القادمة ستظهر ما سيصل الحال له في السينما المصرية.

مجدي أحمد علي: يجب بناء سينمات بأماكن بسيطة مثل المولات وتخفيض الضرائب

أما المخرج مجدي أحمد علي فقال، إن زيادة أسعار تذاكر السينما وتواجد السينمات فقط في المولات الفاخرة بمصر والتي يقبل عليها الجمهور، سيؤثر بصورة كبيرة الأيام القادمة على عدد الأفلام المطروحة في دور العرض السينمائي.

وأشار أيضا إلى أنه يجب أن يتم بناء دور عرض سينمائية بالأحياء الشعبية والأماكن البسيطة حتى يستطيع الجمهور البسيط مشاهدة الأفلام، بحيث يحدث توازنا نوعا ما بين نسبة الجمهور الموجود في السينمات بالأماكن الراقية والأماكن البسيطة.

ولفت أيضا إلى أن غلاء تذاكر السينما سيؤدي لخسارة الكثير من الأفلام بسب طرحها خارج مواسم الأعياد الشهيرة، ويجب أن يتم تخيفض الضرائب على السينمات الفترة القادمة بصورة كبيرة أيضا حتى يحدث انتعاشة حقيقية لها وقد يؤدي ذلك لتخفيض أسعار التذاكر .

بطرس دانيال: يجب تخفيض الأسعار في السينمات البسيطة

ويؤكد الأب بطرس دانيال رئيس المركز الكاثوليكي للسينما، أن هذا الغلاء سيساهم في اتجاه الكثير من الأشخاص لتصوير الأفلام السينمائية بهواتفهم المحمولة أو السرقة من خلال القرصنة بدلا من دفع تذاكر مرتفعة في السينمات.

ولفت إلى أنه ليس هناك مشكلة في ارتفاع أسعار التذاكر للسينمات في الأماكن الراقية والمولات، لكن يجب تخفيض هذا الأسعار في الأماكن والسينمات المنتشرة في القرى والأماكن البسيطة نوعا ما بمصر.

وأوضح أن السوشيال ميديا أصبحت تمكن الجمهور من مشاهدة كل شيء من خلالها سواء كواليس تصوير الأفلام أو مشاهد منه وذلك قد يؤثر سلبا الفترة القادمة على الكثير من الأفلام السينمائية؛ بسبب اكتفاء الجمهور الذي لايستطيع دفع تذاكر السينمات المرتفع.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »