لايف

نقابة الفلاحين تدين حادث رفح الإرهابي

أعلن المهندس فريد نصر واصل، النقيب العام للفلاحين والمنتجين الزراعيين، إدانته للتفجيرات الإرهابية التى شهدتها مدينة رفح صباح أمس الثلاثاء، والتى راح ضحيتها 13 شرطيا بينهم ضابطا، نتيجة قيام عناصر إرهابية، بزرع عبوة ناسفة بالطريق الدولي (الشيخ زويد ـ رفح) في طريق المدرعة غرب رفح.

شارك الخبر مع أصدقائك

 

الصاوي أحمد:
 
أعلن المهندس فريد نصر واصل، النقيب العام للفلاحين والمنتجين الزراعيين، إدانته للتفجيرات الإرهابية التى شهدتها مدينة رفح صباح أمس الثلاثاء، والتى راح ضحيتها 13 شرطيا بينهم ضابطا، نتيجة قيام عناصر إرهابية، بزرع عبوة ناسفة بالطريق الدولي (الشيخ زويد ـ رفح) في طريق المدرعة غرب رفح.

 
ونعى واصل، شهداء الحادث الأليم، الذين سقطوا ضحية الغدر والعمليات الإرهابية، وقال نقيب الفلاحين والمنتجين الزراعيين، إن مرتكبى تلك الجرائم لا يمكن وصفهم سوى بالمجرمين الذين لا علاقة لهم بالإنسانية أو الدين الإسلامى السمح، لافتا إلى أن مثل هذه العمليات الإرهابية لن تنال من أمن وسلامة الوطن أو وحدة أبنائه، مشددا على أن مثل هذه العمليات الإرهابية، تزيد من رفض المجتمع المصرى للجماعات الإرهابية والمتطرفة.
 
من ناحية أخرى استنكر الحاج رضا الغرباوى، الأمين العام للنقابة، الحادث الأليم، مطالبا الأجهزة الأمنية، بسرعة كشف غموض الحادث الذى أفزع الجميع، وضبط الجناه، فيما شدد عادل شعبان، أمين الصندوق بالنقابة، على ضرورة تفعيل القانون بتقديمهم للمحاكمة العسكرية، ليكونوا عبرة لكل من تسول له نفسه المساس بحياة الأبرياء، كما طالب بضرورة اتخاذ الإجراءات الاحترازية، والتدابير اللازمة لمواجهة مثل هذه العمليات الإرهابية وإجهاضها قبل حدوثها.
 
أما مهدى أبوسالم، المستشار الإعلامى للنقابة العامة للفلاحين والمنتجين الزراعيين، فقال: هناك العديد من المؤامرات الخارجية التي تحاك ضد مصر، وتستهدف ترويع أمنها، وشدد على أن كل ما يحدث من أعمال إرهابية لن يؤثر على عزيمة وإصرار أجهزة الدولة والمصريين، في العمل قدمًا من أجل الحفاظ على المصلحة العليا للوطن.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »