نقل وملاحة

نقابة البحارة تطالب «النقل البحري» بتطبيق نظام عقود التعيين الموثقة

نقيب البحارة يؤكد موافقة قطاع النقل البحري على صياغة عقد موحد لتعيين البحارة المصريين

شارك الخبر مع أصدقائك

طالبت نقابة البحارة السفن المصرية والأجنبية ، التابعة للنقابة العامة لأعمال النقل البحري ، اللواء أيمن صالح ، رئيس قطاع النقل البحري عبر مذكرة رسمية حصلت “المال” علي نسخة منها ، بتطبيق و تصميم نموذج عقد تعيين البحارة على السفن يحتوي علي العلامات الخاصة بالقطاع ، و يكون معلوما لهيئة السلامة البحرية و إدارة الجوازات و الهجرة حتى لا يتم تزويره أو تقليده.

وقال الربان حمدي عبد الواحد ، نقيب البحارة ، إن النقابة تلقت العديد من الشكاوي نتيجة عدم وجود عقود عمل موحد لبحارة العاملين على السفن بشكل يحفظ حقوقهم، ولفت إلى ضياع حقوق البحارة من بعض ملاك السفن أو إحدي أصحاب التوكيلات الملاحية ذات النفوس الضعيفة والتي تتمثل فى أكل حقوق البحارة بالباطل.

صورة لعقد العمل الخاص بحارة السفن

وأضاف الربان مصطفي عسران، ممثل نقابة البحارة أن تقدمه بالمقترح إلى قطاع النقل البحري، وذلك مقابل تحصيل رسوم بسيطة يتم تحصيلها من التوكيلات الملاحية بحيث يتم الربط بين القطاع والتوكيلات والنقابة المهنية للبحارة.

ومن ناحيته، أكد نقيب البحارة أن موافقة قطاع النقل البحري علي صياغة عقد موحد لتعيين البحارة المصريين على السفن يؤدي إلى أحكام الرقابة على التوكيلات الملاحية وتغريمها فى حالة حدوث مخالفات جسيمة، كما أنه يقضي علي سماسرة السفن ومكاتب التشغيل الوهمية وحالات النصب التى تفشت بين العمالة البحرية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »