بورصة وشركات

نعيم : فشل البورصة في التماسك عند 9770 نقطة يدفعها للتراجع نحو 9200

تميل أكثر لتوقع مرحلة آخرى من التصحيح الصعودي

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت وحدة التحليل الفني بشركة “نعيم القابضة”، إن عدم قدرة البورصة المصرية على التماسك عند أعلى من مستوى 9770 نقطة، سوف يدفع بها للتراجع بإتجاه مستوى 9200 نقطة .

ولفتت في تقرير بحثي لها حصلت “المال” على نسخة منهُ، أنها تميل أكثر لتوقع مرحلة آخرى من التصحيح الصعودي، وهذا التصحيح إما أن يبدأ من المستويات الحالية أو قد يبدأ بعد النجاح في الإرتداد لأعلى من مستوى 9200 نقطة وهو ما يفتح الباب للمؤشر للتحرك نحو 11100 نقطة، ونصحت المتعاملين بالإنتقائية .

وأوصت في مذكرتها البحثية بشراء سهم “جي بي أوتو” بالقرب من 1.60 جنيه وحددت مستهدفات السهم عند 2.05 جنيه ثم مستوى 2.40 جنيه .

وهبطت مؤشرات البورصة المصرية في التعاملات الصباحية اليوم الأحد، أولى جلسات الأسبوع، مدفوعة بضغوط بيعية للمستثمرين الأجانب.

وتراجع مؤشر “egx30” الرئيسي بنسبة 1.7% ليصل إلى 9746 نقطة، ومؤشر “egx70” للاسهم الصغيرة والمتوسطة 0.21% إلى 957 نقطة، ومؤشر “egx100” الاوسع نطاقا بنسبة 0.58% إلى 1030 نقطة.

ويرى خبراء ومحللو سوق المال أن البورصة ستشهد تماسكًا وتحركات عرضية، الأسبوع الحالي، بينما تنتظرها سيناريوهات غامضة مستقبلًا.

وتباينت وجهات نظر الخبراء بشأن المبادرات الحكومية، التى تضمنت ضخ أموال مباشرة لشراء أسهم، واتخاذ قرارات بملف الضرائب شملت خفض الدمغة، وإرجاء الأرباح الرأسمالية التى كان من المقرر تطبيقها فى مايو المقبل، وجاءت آراء بأن استجابة السوق لها ستكون آنيّة؛ لتعاود التراجع مجددًا، وأخرى بأن البورصة ستعاود الاستسلام للأداء العرضى.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »