اقتصاد وأسواق

نصيحة الصين لمصر من أجل ضبط الميزان التجاري المائل لصالحها

نصيحة الصين لمصر من أجل ضبط الميزان التجاري المائل لصالحها

شارك الخبر مع أصدقائك

الميزان التجارى سجل عجزاً بقيمة 9.8 مليار دولار لصالح الصين
 .

 هاجر عمران وسمر السيد:

قال هان بينج الوزير المفوض عن قسم التجارة والاستثمار لدى سفارة الصين الشعبية فى القاهرة، إن السلطات يجب أن تتوصل لحل بشأن أزمة تفاقم الميزان التجارى لصالح الصين، مشيراً إلى أن بلاده لديها سوق كبير ومفتوح وهى ميزة مهمة ويجب أن تستغلها الحكومة، خاصة فيما يتعلق بزيادة تصدير الفاكهة .

وتوقع بينج خلال كلمته بالمؤتمر الذى عقدته السفارة اليوم للإعلان عن نتائج زيارة الرئيس الصينى شى جين بينج، أن يتخطى حجم التجارة البينية حاجز الـ 12 مليار دولار خلال العام الماضى 2015، غير أن صادرات بلاده تحتل النسبة الأكبر من التجارة .

ووفقا للإحصائيات التى تم الانتهاء منها بالفعل، فإن الميزان التجارى ارتفع بـ 14.52%  خلال الـ 11 شهر الأولى المنقضية من العام الماضى ليسجل عجزاً بقيمة 9.8 مليار دولار لصالح الصين .

وأشار الوزير المفوض الصيني إلى أن التجارة تزيد بشكل مطرد بين البلدين منذ عام 2009، مشيراً إلى ان أبرز صادرات الصين إلى السوق المحلية تتمثل فى الماكينات والأجهزة الإلكترونية والملابس والمنسوجات والسيارات وقطع غيارها والبلاستيكات ومنتجاتها والمعادن.

وتمثلت أهم الصادرات المصرية إلى السوق الصينية فى النفط الخام والغاز والجرانيت والرخام ومواد التشحيم والتزييت والحديد الخام  والبرتقال والفاكهة و المكسرات.

وقال بينج إن الصين استوردت خلال العام الماضى منتجات من الخارج بقيمة 1.4 تريليون دولار، وبالتالى فإن منتجات مصر المفترض تصديرها للصين يجب أن تتسم بالتنافسية حتى تضمن الاستحواذ على نسبة داخل السوق الصينى.

وتابع : إذا لم  تتمكن مصر من تلبية الفجوة فى الطلب على الفاكهة فإن بلاده ستستورد احتياجاتها من أى دولة أخرى “وهذا أمر منطقى” .

شارك الخبر مع أصدقائك