اتصالات وتكنولوجيا

«نت سينك» الأمريكية للحلول تبدأ عملها في 3 دول عربية جديدة نهاية 2020

سيتم إطلاق خدمات نت سينك في تونس والمغرب والجزائر، وحتى نهاية ٢٠٢٢ سننطلق في جنوب إفريقيا ونيجيريا وتنزانيا

شارك الخبر مع أصدقائك

قال تامر هدايت، عضو الشعبة العامة للاقتصاد الرقمي باتحاد الغرف التجارية والمدير الاقليمي في منطقة أوروبا والشرق الأوسط لشركة “نت سينك نت ورك سيلوشنز” للحلول، إن أفريقيا هي أرض الفرص الواعدة، لتكنولوجيا المعلومات وتأسيس الشبكات، والعالم كله يتجه حاليًا إلى الاستثمار في القارة السمراء.

وأوضح أنه قام بوضع خطة لنت سينك نت ورك سيلوشنز للاستثمار في أفريقيا، تقوم على نشر خدمات الشركة المتعلقة بالذكاء الاصطناعي والمدن الذكية وتأمين المؤسسات في مصر حتى نهاية 2019، باعتبارها بوابة أفريقيا ثم بنهاية ٢٠٢٠ سيتم إطلاق خدمات نت سينك في تونس والمغرب والجزائر، وحتى نهاية ٢٠٢٢ سننطلق في جنوب إفريقيا ونيجيريا وتنزانيا.

وعن المنافسة الصينية في أفريقيا ، رأى أن الصين تنافس على السعر وليس الجودة والأداء، والصين تصرف بشكل كبير للحصول على مشروعات بالقارة الأفريقية، ولهم مشروعات في أفريقيا مثل خط المترو في كينيا، ولكن الخبرات المصرية والمهندسين المصريين يفوقون نظراءهم الصينيين.

وأكد أن الإصلاحات الاقتصادية ورغبة القيادة السياسية فى التحول للاقتصاد الرقمي واستخدام أحدث التكنولوجيات الموجودة بالعالم شجعت الشركة على ضخ استثمارات بالسوق المصرية بحوالي 160 مليون جنيه حتى الأن.

وأشار إلى أن هدفه الرئيسي حاليًا هو توطين تصنيع الأجهزة التكنولوجية الخاصة بتأمين المنشآت في مصر، ونقل الخبرات الأمريكية إلى مصر من خلال التعاون مع إحدى الجهات التى تمتلك خطوط إنتاج متطورة وبأيدي مهندسين مصريين، لافتاً إلى أن لديهم شراكات مع كبرى الشركات التكنولوحية العالمية ومنها سيسكو.

وذكرهدايت أن مجموعة نت سينك لديها حلول تكنولوجية لحماية المنشآت، تعتمد على الذكاء الاصطناعي، وتعلم الآلة وانترنت الأشياء، والحوسبة السحابية، وتوفر الأمان التام للمنشآة حيث أن كافة السيرفرات الخاصة بالبيانات والمعلومات الخاصة بالمنشأة تكون داخل المنشأة نفسها حفاظا على سرية البيانات ولعدم تعرضها لأى اختراق.

وأوضح أن شركة نت سينك الامريكية تسعى لتصنيع أجهزة ذكية فى مصر ترتبط بالبنية التحتية لكل منشأة يمكن من خلالها تأمين المنشأة سواء “وزارات، بنوك، جامعات، مصانع، شركات، فنادق” تقوم على الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة للنظام اليومي لكل منشأة.

وتابع أن البرنامج التكنولوجي للشركة يقوم بتحليل الصور والمعلومات واستنباط النتائج والأنشطة التى قد تضر بالمنشأة ويعطى انذارا للقائمين على تأمين المنشأة في حال تغير النشاط المعتاد لأي فرد داخل المنشأة.

ولفت إلى أن حلولهم التكنولوجية تستهدف كل القطاعات ومنها المصرفي، والمدن الذكية والقطاع السياحي والمدارس والجامعات وتوجد أفكار جديدة فى مشروعات الطرق والكباري والمشروعات القومية بشكل عام.

وأضاف أن شركة نت سينك نت وورك تأسست بأمريكا في عام 2002، وبدأت عملها في مصر منذ عام تقريبًا ولديها عدد من الفروع حول العالم، وتقدر حجم استثماراتها بحوالي 500 مليون دولار.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »