بورصة وشركات

نتائج أعمال «سوديك» الربعية خارج توقعات بنوك الاستثمار

أظهرت القوائم المالية المجمعة لشركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار «سوديك» نمو الإيرادات لتسجل 941 مليون جنيه، مقابل 512.2 مليون خلال الفترة المماثلة من 2018، بينما هبط صافى الربحية إلى 161 مليون جنيه، مقابل 211.8 مليون خلال نفس الفترة من العام الماضي

شارك الخبر مع أصدقائك

ضغط المصروفات يهبط بالربحية إلى 161 مليون جنيه

فاروس توصى بشراء السهم عند قيمة عادلة 32.3 جنيه.. و4.3 مليار جنيه مبيعات متوقعة
مرعي: الشركة تعانى من تقلص مخزون الأراضي.. والهوامش تأثرت بغرامة الكسب غير المشروع
«نعيم»: الإيرادات تتراجع %17.8 عن التقديرات.. وأداء قوى للميزانية

يرى محللون ووحدات بحوث فى بنوك استثمار محلية، أن نتائج أعمال شركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار «سوديك»، فى الربع الاول من العام الحالى واجهت حزمة من الضغوط التى أثرت على هوامش ربحيتها، لتخرج دون التقديرات.

أكدوا أن الشركة واجهت مجموعة من الضغوط من ارتفاع التكاليف التمويلية والإدارية، فضلا عن بدء تحميل هامش الربحية الغرامة التى دفعتها الشركة مع نهاية العام الماضي.

أظهرت القوائم المالية المجمعة لشركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار «سوديك» نمو الإيرادات لتسجل 941 مليون جنيه، مقابل 512.2 مليون خلال الفترة المماثلة من 2018، بينما هبط صافى الربحية إلى 161 مليون جنيه، مقابل 211.8 مليون خلال نفس الفترة من العام الماضي.
قال محمد مرعي، نائب مدير قسم البحوث، بشركة القاهرة للاستثمارات المالية، إن أداء الشركة غير مطمئن ومبيعاتها تأثرت سلبا بالمنافسين، فضلا عن تقلص مخزون الأراضي.

أشار مرعى إلى أن هوامش الربع الأول قد شهدت انخفاضا مع بدء تحميلها بالغرامة المفروضة على الشركة بقيمة 800 مليون جنيه، وهى تعادل نصف مبيعات المشروع بأكلمه.

أبرمت «سوديك» اتفاق تسوية مع إدارة الكسب غير المشروع مقابل سدادها 800 مليون جنيه، تخص الأرض المملوكة للشركة بالشيخ زايد البالغ مساحتها 1400 فدان المقام عليها مشروع «سوديك وست»، على أن يتم تحميل %52 من مبلغ التسوية بميزانية 2018، وتحميل %48 على الأعمال تحت التنفيذ كعنصر من تكلفة الوحدات التى تدرج إيراداتها فى قائمة الدخل للأعوام المستقبلية.

ترى وحدة أبحاث بنك الاستثمار «نعيم» أن نتائج الأعمال شهدت تراجعاً عن التقديرات متأثرة بالمستوى المتواضع للإيرادات والإطلاقات المحدودة للمشروعات، كما تأثر أداء صافى الربح بتراجع هوامش الربحية نتيجة ارتفاع التكاليف، فضلاً عن زيادة المصروفات العامة والإدارية.

أشارت إلى أن إجمالى الإيرادات قد انخفضت عن التقديرات البالغة 1.14 مليار جنيه، بفارق 17.8 %، كما تراجع هامش الربح بمقدار 23.3 نقطة، متراجعا %24.7 عن التوقعات.
ذكرت «نعيم» فى ورقة بحثية وصلت إلى «المال»، أن صافى الربح انخفض عن التقديرات البالغة 230 مليون جنيه، كما تراجعت المبيعات التعاقدية %30 عن التقديرات البالغة 1.68 مليار جنيه.

لفتت إلى أن المبيعات المسجلة خلال الربع الأول قد جاءت بدعم من إطلاق المرحلة الأولى من مشروع «الجريا ريزيدانس» وتمكنت الشركة من بيع جميع وحدات هذه المرحلة، فضلاً عن تدشين المرحلة الثانية بمجمع الأعمال إيست تاون ديستريكت القاهرة الجديدة.

أوضحت أن توقعات الشركة بشأن استهداف مبيعات جديدة بقيمة 7.2 مليار جنيه خلال العام، قد تدفع معدلات البيع بدعم من الإطلاقات الجديدة خلال النصف الثاني، لكن مع الأخذ فى الاعتبار معدلات الإلغاء.

يذكر أن معدلات الإلغاء قد شهدت مستويات مرتفعة استثنائية، بلغت %12 مقابل %5.6 فى الربع السابق، وفقًا للشركة، وشهد شهر يناير الماضى أعلى معدلات الإلغاء.
ترى «نعيم» أن الميزانية العمومية تشهد أداءً قويًا بدعم من استقرار المتحصلات النقدية وودائع العملاء، وارتفعت المتحصلات %2 لتصل إلى 1.1 مليار جنيه رغم ارتفاع معدلات التأخر فى السداد.

حققت سوديك تدفقات نقدية إيجابية من الأنشطة التشغيلية 226 مليون جنيه، مقابل تدفقات خارجة بقيمة 343 مليون جنيه، خلال الربع الرابع 2018، بإجمالى رصيد نقدى بقيمة 4.31 مليار جنيه.

ذكرت الورقة البحثية الصادرة عن «نعيم» أن ارتفاع الإيرادات جاء بدعم أساسى من مشروع فيليت الذى شكل %50 من إجمالى الوحدات المُسلمة.
أرجعت انخفاض هامش الربح إلى عملية بيع استثنائية لقطعة أرض مشروع سوديك ويست فى الربع الأول 2018، وأن المراحل الأولية من مشروع فيليت قد شكلت أغلبية قيمة التسليمات خلال الربع الأول من العام الحالي، علما أن المراحل الأولية تضمنت الوحدات التى تتسم بهوامش ربحية أقل.

أكدت أن مستهدفات الشركة بتحقيق النمو فى المبيعات %40 لتصل إلى 7.2 مليار جنيه خلال العام، تأتى بمساهمة مشروعات الشركة فى منطقة غرب القاهرة عقب أن شهدت محفظة مشروعات الشركة خلال العام إضافة أرض اليسر ومشروع تطوير 500 فدان بالتعاون هيئة المجتمعات العمرانية؛ ومن المرتقب إطلاق المشروعين فى الربع الرابع من العام الحالي، بالإضافة إلى مشروع ملاذ المتوقع إطلاقه فى الربع الثالث.

أبقت الورقة البحثية على السعر المستهدف للسهم عند 23.3 جنيه مع توصية بالشراء، علما أن السهم يتداول بالبورصة بالقرب من مستوى 13.5 جنيه.
أشارت وحدة أبحاث بنك الاستثمار «فاروس» إلى أن ارتفاع معدل إلغاء التعاقدات فى الربع الأول، لا سيما فى يناير، ووصلت إلى %12 ثم انخفضت إلى %4 فى شهرى مارس وأبريل الماضيين، كما أدى الارتفاع السنوى فى عدد الوحدات المسلمة إلى زيادة سنوية قدرها %83.7 فى إيرادات الربع الأول من العام.

قالت إن انخفاض هوامش الربحية يعود فى الأساس إلى أن الربع الأول 2018 قد شهد مبيعات ذات هامش مرتفع، بينما شهد الربع الأول من العام الحالى تسليم وحدات منخفضة الهامش فى المراحل الأولى من مشروع فيليت (Villette)، التى شكلت وحداته تقريبا نصف عدد الوحدات المسلمة الربعية.

توقعت فاروس تحقيق الشركة مبيعات بقيمة 4.3 مليار جنيه نهاية العام الحالى لكنها لا تتضمن مبيعات مشروع أرض اليسر، ومشروع أرض 500 فدان فى غرب القاهرة، حال تم تقييم المشروعين على أساس قيمة صافى الأصول داخل إجمالى القيمة العادلة البالغة 32.36 جنيه.

أكدت أن مبيعات الربع الأول تشير إلى عدم إمكانية تحقيق الشركة مستهدفاتها من المبيعات لهذا العام، إلا حال حصولها على دفعة من مشروع أرض اليسر، وإطلاق مشروع 500 فدان فى الربع الرابع.

أبقت الورقة البحثية على توصيتها بزيادة الوزن النسبى على سهم الشركة مع تحديد قيمة عادلة قدرها 32.36 جنيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »