بورصة وشركات

نتائج أعمال السويدى إليكتريك تتفوق على تقارير بنوك الاستثمار

❐ بلتون يحدد 181.6 جنيه قيمة عادلة بزيادة %15 عن سعر السوق ❐ فاروس يرجح وصول متوسط العقود إلى 861 مليون دولار سنويًّا   ❐ النعيم: استمرار معدل التوزيعات النقدية لخمس سنوات مقبلة مصطفى طلعت أبدت بنوك الاستثمار المحلية رؤية إيجابية لسهم شركة السويدى إليكتريك مع توصيات بالشراء وزيادة الأوزان ال

شارك الخبر مع أصدقائك

❐ بلتون يحدد 181.6 جنيه قيمة عادلة بزيادة %15 عن سعر السوق
❐ فاروس يرجح وصول متوسط العقود إلى 861 مليون دولار سنويًّا

  النعيم: استمرار معدل التوزيعات النقدية لخمس سنوات مقبلة

مصطفى طلعت

أبدت بنوك الاستثمار المحلية رؤية إيجابية لسهم شركة السويدى إليكتريك مع توصيات بالشراء وزيادة الأوزان النسبية، وذلك فى ضوء نتائج الأعمال القياسية للشركة فى 2017، والتى تفوقت على توقعات وحدات البحوث، بالإضافة إلى المشروعات الضخمة التى دخلتها الشركة مؤخرًا.

وصعدت الأرباح المجمعة للسويدى، خلال العام المالى المنتهى فى ديسمبر 2017، بنسبة %64 لتسجل 6.4 مليار جنيه مقابل أرباح بلغت 3.9 مليار جنيه فى 2016، وصعدت الإيرادات إلى 42.9 مليار جنيه، مقابل 24.6 مليار ايرادات العام السابق له.

وأكد بنك الاستثمار «فاروس»، فى ورقة بحثية حديثة، أن أحجام مبيعات الكابلات قد تعافت فى الربع الأخير من 2017، مسجلة 32.7 ألف طن، كما وصل مجمل ربح الطن إلى 1.302 دولار.

وكرر «فاروس» توصيته بزيادة الوزن النسبى ورفع القيمة العادلة إلى 185 جنيها للسهم، فى الوقت الذى يتداول فيه السهم بالبورصة حاليا عند 158 جنيها، مستندا إلى توقعات بإبرام عقود متوسط قيمتها السنوية 861 مليون دولار، بالإضافة إلى ترجيحات بارتفاع أسعار النحاس والألومنيوم إلى 7342 و2104 دولارات للطن حتى عام 2022.

وتوقع البنك زيادة إيرادات الكابلات نتيجة ارتفاع أسعار السلع الأساسية وتعافى الطلب، إذ رجح زيادة أحجام المبيعات %12.9 فى 2018، مع ارتفاع معدلات الاستخدام إلى %57، وأن يصل مجمل ربح الطن إلى 1329 دولارا بحلول 2022.

وعلى صعيد العام الحالى، توقع أن تكسر الإيرادات حاجز الـ50 مليار جنيه، وذلك لأسباب ثلاثة أولها ارتفاع متوسط أسعار النحاس %6.7 إلى 6625 دولار للطن، أما السبب الثانى فهو تعافى الطلب على الأسلاك والكابلات بنسبة %12.9، وثالثًا نمو توقعات بنمو إيرادات المقاولات والبالغ قيمتها 19.6 مليار جنيه وفقًا لقوائم 2017.

ورجحت الورقة البحثية هبوط مجمل هامش الربح إلى %17.2 نتيجة استنزاف المخزون المنخفض التكلفة، المتراكم من قبل تعويم الجنيه، بالإضافة إلى الانتهاء من مشروعات التشييد السريعة والضخمة، موضحة أنه لا يدخل فى التقييم العقود المرتبطة بمحطتى الضبعة النووية وفحم الحمراويين، واللذان يشكلان حافزا كبيرا للشركة، وفقًا لفاروس.

وأشار بنك الاستثمار إلى أن الشركة اقترحت توزيع أرباح نقدية بقيمة 8 جنيهات للسهم عن صافى دخل النصف الثانى 2017، وبالتالى نتوقع أن تحافظ بسهولة على معدل توزيعات أرباح نقدية يتخطى 13 جنيهًا للسهم خلال العام الحالى.

وحدد بنك الاستثمار «بلتون» القيمة العادلة لسهم الشركة عند 181.6 جنيه، بزيادة حوالى 15% عن السعر السوقى، موضحًا أن الشركة سجلت نتائج إيجابية فى الربع الرابع من 2017 بنمو كبير فى الأرباح وصل إلى 1.3 مليار جنيه، متجاوزًا توقعات البنك البالغة 918 مليون جنيه.

وأوضح البنك فى مذكرة بحثية أن الشركة نجحت فى الحفاظ على هامش ربح مالى قوى بنسبة %19.6 فى الربع الرابع مقارنة بتقديرات %16، كما ارتفعت حجم الأعمال المنفذة نموًا بلغ %23 مقارنة بتقديرات %17، وبالمثل نمت أعمال الكابلات %16 مقابل تقديرات البنك بحوالى %14.

وأشار إلى أن الدخل الاستثمارى لشركة السويدى للكهرباء ارتفع إلى 287 مليون جنيه فى الربع الأخير من العام الماضى بزيادة %116 مقارنة بالفترة ذاتها من 2016، وهى ضعف توقعاتنا البالغة 153 مليون جنيه.

وأوضح بنك بلتون أن حجم مبيعات الكابلات انتعش خلال الربع الرابع ليصل إلى 32.7 ألف طن مقابل توقعات كانت تشير إلى 26.1 ألف طن فقط.

وأكد البنك أن مقترح توزيعات الأرباح البالغ 8 جنيهات عن النصف الأول من 2017 قد تجاوز تقديرات البنك البالغة 4 جنيهات، ما يدعم الوصول إلى توزيعات تاريخية للشركة تصل إلى 16 جنيهًا على كامل أرباح العام الماضى.

أخيرًا، توقع بنك الاستثمار النعيم ارتفاع إيرادات الشركة لتقترب من 50 مليار جنيه، وتحديدًا عند 49.9 مليار جنيه بنهاية العام الحالى، وأن تتراجع إلى 47.6 مليار بحول 2021، وأن يصل صافى الربح إلى 5.7 مليار جنيه فى 2018 مقابل 5.4 مليار فى 2021.

ورفع «النعيم» تقييمه العادل إلى 145 جنيها للسهم مقارنة بـ130 جنيها فى وقت سابق، لكنه يظل منخفضًا عن السعر الذى يتداول به فى البورصة، متوقعًا استمرار نفس معدلات التوزيعات النقدية على مدار الخمس سنوات المقبلة.

وكان مجلس إدارة الشركة قد وزع كوبونا نقديا على المساهمين عن أرباح النصف الأول من 2017، بواقع 8 جنيهات لكل سهم، بإجمالى 1.7 مليار جنيه، على أن يتم احتجاز نحو 501.3 مليون جنيه للعام المقبل.

يشار إلى أن ائتلافا مكونا من شركتى السويدى إليكتريك بالتعاون وسيمنس الألمانية، قد فاز مطلع فبراير الماضى، بعقد إنشاء محطة توليد الكهرباء فى العوير بدبى، بقيمة 300 مليون دولار، كما تقدمت السويدى بمستندات التأهيل لمناقصة تنفيذ وتمويل وتشغيل مشروعى القطار الكهربائى السريع «العين السخنة – العلمين الجديدة» ومونوريل «العاصمة الإدارية الجديدة – مدينة نصر» و»6 أكتوبر – الجيزة».

ومنذ أيام، فازت شركة السويدى إليكتريك للتجارة والتوزيع – تابعة – بعقد الشركة المصرية لنقل الكهرباء بخصوص خط ربط برج العرب – مرسى مطروح، والتى ستقوم بمقتضاه «السويدى للتجارة» بتصميم وتوريد وإنشاء خطوط هوائية بقدرة 500 كيلو فولت مفتاح لصالح المصرية للكهرباء.

ويبلغ رأسمال «السويدى إليكتريك» 2.18 مليار جنيه، موزعًا عبر 218.4 مليون سهم، بقيمة اسمية 10 جنيهات للسهم.

شارك الخبر مع أصدقائك