ثقافة وفنون

نبيلة عبيد لـ”المال”: سأعود بمفاجأة كبيرة للسينما بعد غياب سنوات

غابت النجمة الكبيرة نبيلة عبيد عن الساحة الفنية لفترة طويلة، بعد تقديمها العديد من الأفلام السينمائية والمسلسلات الناجحة خلال مسيرتها الفنية الطويلة السنين الماضية. "المال" التقت النجمة الكبيرة وحاورتها حول أسباب غيابها عن الساحة الفنية والإضواء، إضافة إلى نيتها للعودة…

شارك الخبر مع أصدقائك

غابت النجمة الكبيرة نبيلة عبيد عن الساحة الفنية لفترة طويلة، بعد تقديمها العديد من الأفلام السينمائية والمسلسلات الناجحة خلال مسيرتها الفنية الطويلة السنين الماضية.

“المال” التقت النجمة الكبيرة وحاورتها حول أسباب غيابها عن الساحة الفنية والإضواء، إضافة إلى نيتها للعودة لتقديم أعمال فنية جديدة الفترة القادمة سينمائيا وتليفزيونيا، ورأيها في الأعمال الفنية التي قدمت الفترة السابقة للجمهور، في هذا الحوار.

حوار- أحمد حمدي

قالت النجمة نبيلة عبيد، إنها ابتعدت عن الساحة الفنية لفترة طويلة بسبب عدم وجود سيناريوهات شعرت أنها ستضيف لرصيدها الفني لدى الجمهور.

وأضافت في حوارها لـ”المال”، أنها قدمت العديد من المسلسلات التليفزيونية في تاريخها الفني منها البوابة الثانية ومسلسل العمة نور الذي حقق نجاحا جماهيريا كبيرا منذ سنوات وقت عرضه للجمهور.

وأشارت إلى أن هذا العمل قام بتعريف الجمهور بالكثير من الوجوه الجديدة الذين أصبحوا نجوما حاليا مثل أحمد الفيشاوي وبشرى.

وتابعت أنها تشعر أنها نجمة سينما بدرجة كبيرة عن التلفزيون.

وأضافت أنها كانت تقرأ روايات لإحسان عبد القدوس وتحب تقديم الكثير من القصص والروايات في الأفلام السينمائية.

وأشارت إلى أنها بعيدة نوعا ما عن الأعمال الدرامية أو التليفزيونية بسبب أنها تشعر أن التلفزيون له طابع وقواعد خاصة به ولاتفهمها مثل قواعد السينما التي تربت عليها ونجحت بها وأصبحت نجمة من خلالها.

مفأجاة كبيرة

وكشفت نبيلة عبيد أنها ستقدم رواية جديدة الفترة القادمة للجمهور، وستكون مفأجاة كبيرة ستعود بها لشاشة السينما بعد سنوات.

ونوهت إلى أنها تتمنى أيضا أن تقدم مسلسل تليفزيوني للمشاهدين لأن “الدراما وحشتها” بعد آخر عمل قدمته فيها “كيد النسا 2” مع النجمة سمية الخشاب وحقق العمل نجاحا كبيرا السنوات الماضية.

وقالت إنها أول نجمة قامت بعمل الأفيش التليفزيوني مثلما كان يقدم في الأفلام السينمائية، وذلك في مسلسلها العمة نور الذي قامت بتصوير أفيش خاص له كأنه فيلم سينمائي وانتقدها البعض في ذلك الوقت.

وأضافت أنه بعد مسلسل العمة نور أصبحت المسلسلات التليفزيونية مثل الفيلم السينمائي يصنع لها أفيش خاص بها ولابطال كل مسلسل مثلما نرى حاليا في الشوارع .

وأكدت أنها كانت حريصة على إظهار وجوه جديدة في أعمالها الفنية مثل بشرى وأحمد الفيشاوي وغيرهم حينما رأت فيهم الموهبة والنجومية والحضور أمام الكاميرا، متمنية أن تظهر مواهب كل فترة في مصر لأنها مليئة بهم.

دراما رمضان تعرقل بالإعلانات

وأضافت أنها لم تستطع مشاهدة الكثير من مسلسلات رمضان الفترة السابقة بسبب زيادة عرض الإعلانات التجارية بصورة مبالغ فيها، لافتة إلى أنها ستشاهد جميع المسلسلات الأيام القادمة على يوتيوب.

واستطردت قائلة: “هناك الكثير من المسلسلات للنجوم جيدة وفيها موضوعات مختلفة وجديدة وتحب مشاهدتها بتركيز شديد وبسبب الإعلانات لايمكن أن تفعل ذلك”.

وأعربت نبيلة عبيد عن سعادتها بوجود الكثير من الأفلام السينمائية المميزة السنتين الأخيريتن وتحقيقها نجاحا كبيرا والتطور الذي وصلت إليه السينما.

واستدركت: “لكن أتمنى أن يتم التدقيق في اختيار الموضوعات المقدمة في الأفلام السينمائية للجمهور وأن يحدث تنوعا فيها الفترة القادمة في العديد من الأعمال السينمائية”.

وأشارت في هذا الصدد إلى ما كان يتم تقديمه في فترة السبيعنات والثمنينات في تاريخ السينما المصرية التي ضمت الكثير من النجوم الكبار أمثال نور الشريف ومحمود عبد العزيز ورشدي أباظة وعادل امام وغيرهم.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »