نقل وملاحة

ناقلات البترول تقود ارتفاع حركة الملاحة بقناة السويس بنسبة 6.5% أبريل الماضي

إحصائيات الملاحة تبشر بالخير وتؤكد نجاح رؤية الدولة المصرية في الاستفادة من الموقع الجغرافي

شارك الخبر مع أصدقائك

سجلت حركة التجارة العابرة بقناة السويس خلال أبريل الماضي عبور 1580 سفينة بزيادة بلغت 6.5% مقارنة بنفس الشهر العام الماضي ، صاحبها زيادة في الحمولات بنسبة 6.3%، حيث سجلت الحمولات العابرة في أبريل الماضي مرور 98 مليون و341 ألف طن، بينما سجلت الحمولات في أبريل 2018  مرور 92 مليون و474 ألف طن .

ووفقا للإحصائيات القناة  فإن المتوسط اليومي للعبور السفن خلال أبريل الماضي ارتفع من 49.4 الي 52.7 سفينة، بينما سجل المتوسط اليومي للحمولة الصافية ارتفعت من 3ملايين الي 3.2 مليون طن .

وأكدت الإحصائيات أن ناقلات البترول قادت حركة الارتفاع في عبور قناة السويس حيث عبرت 414 ناقلة بزيادة بلغت 13.7% مقارنة بأبريل العام الماضي والذي سجل عبور 364 سفينة، يليها ناقلات الغاز والتي شهدت ارتفاعها في حمولاتها بنسبة 12.4% يليها سفن البضائع الصب والتي سجلت زيادة في عبورها بنحو 7.7% يليها سفن البضائع العامة والتي سجلت زيادة ملحوظة بنسبة 15.9%، بينما سجلت حركة سفن الحاويات تراجعا بلغت نسبته 4.9% بجانب تراجعا آخر لحركة حاملات الجرارات بنسبى كبيرة بلغت 37%.

ووفقا لإحصائيات سجلت حركة حاملات السيارات زيادة كبيرة بلغت 13%، بجانب زيادة ملحوظة لسفن الركاب، حيث شهدت القناة عبور 21 سفينة ركاب خلال ابريل الماضي بزيادة 31.2%.

 وفي نفسالسياق، صرح الفريق مُهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، رئيس الهيئة العامة الاقتصادية لمنطقة القناة، أن إحصائيات الملاحة تبشر بالخير وتؤكد نجاح رؤية الدولة المصرية في الاستفادة من الموقع الجغرافي الفريد للقناة في قلب العالم، وذلك بتبنى سلسلة من المشروعات القومية العملاقة على رأسها مشروع قناة السويس الجديدة.

وأضاف رئيس الهيئة أن تبني هيئة قناة السويس لسياسات تسويقية مرنة والتعامل بمنتهى الحرفية والمرونة مع كافة متغيرات صناعة النقل البحري والاستفادة من تعافي حركة التجارة العالمية ومؤشرات نمو الاقتصاديات العالمية الكبرى، ساهم في جذب خطوط ملاحية جديدة لم تكن تعبر القناة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »