Loading...

نائب وزير الإسكان يترأس اجتماعاً لاستعراض نتائج الدراسة الاقتصادية لمحطات التحلية

Loading...

إسماعيل: المجهودات التى تمت للنهوض بمشروعات التحلية نتاج للرؤية والإرادة السياسية للدولة المصرية والتعاون البناء بين وزارات الدولة ومؤسساتها

نائب وزير الإسكان يترأس اجتماعاً لاستعراض نتائج الدراسة الاقتصادية لمحطات التحلية
أحمد صبحي

أحمد صبحي

11:14 ص, الأثنين, 25 يوليو 22

ترأس الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية لشئون البنية الأساسية، اجتماعًا موسعاً بشأن استعراض نتائج الدراسة الاقتصادية لمحطات تحلية المياه،بحضور ممثلي جهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحى وحماية المستهلك، والشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي، ووحدة إدارة المشروعات بوزارة الإسكان PMU،  ووحدة الشراكة بوزارة المالية PPP والبنك الدولي WB.

وتقدم نائب وزير الإسكان بالشكر لممثلي البنك الدولي على التعاون البناء والمجهودات المبذولة فى هذا الصدد، بالإضافة إلى الاشادة بمشاركتهم كشريك تنموى فى التحول الذي تم في قطاع مرافق مياه الشرب والصرف الصحى.

وأكد أن المجهودات التى تمت للنهوض بمشروعات التحلية على مستوي الجمهورية حفاظاً علي الامن المائي، هي نتاج للرؤية والإرادة السياسية للدولة المصرية تحت القيادة الحكيمة والتوجيه والمتابعة المستمرة لفخامة  رئيس الجمهورية، وكذا التعاون البناء والتنسيق الكامل بين وزارات الدولة ومؤسساتها والجهات المعنية المختلفة.

وأشار الدكتور سيد إسماعيل، خلال الاجتماع، إلى المجهودات التى قام بها قطاع المرافق حفاظاً على الأمن المائي المصري في ظل ندرة المياه وإتساقاً مع أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة واستراتيجية مصر للتنمية المستدامة (رؤية مصر 2030) لإعداد منهجية وخطة متكاملة تهدف إلى تنمية الموارد المائية لمواجهة الاحتياجات المائية ولتوفير مصادر مائية لجميع القطاعات.

وأضاف نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، أنه يتم التعامل مع التحديات التى تواجة الخطة الإستراتيجية للتحلية، والتى تنقسم إلى تقليل الفاقد من شبكات المياه، وضرورة إعطاء الأولوية للشركات الوطنية والشركات القادرة على نقل وتوطين التكنولوجيا الحديثة لمحطات التحلية، مع مراعاة مصادر الطاقة غير التقليدية مثل مصادر الطاقة الشمسية، والحفاظ علي التوازن بين تكلفة تقديم الخدمة وتعريفة الخدمة التي يتم تحصيلها من المواطنين، وقياس درجة رضاء المواطنين.

وأكد الدكتور سيد إسماعيل،  على أهمية توفير المناخ الملائم للاستثمار في مجال التحلية بما ينعكس على جودة تقديم الخدمة،  كما أبدي اهتماماً شديداً لحملات التوعية لترشيد استهلاك المياه.

وأشار إلى أن هناك حزمة من المشروعات التي سيتم طرحها ومن ضمنها مشروعات التحلية لتعكس أولويات الحكومة المصرية اثناء استضافة مصر المرتقبة للدورة الـ ٢٧ لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الامم المتحدة الاطارية لتغير المناخ cop 27 فى نوفمبر المقبل بمدينة شرم الشيخ.