استثمار

نائب محافظ البنك المركزي : السياحة بدأت ترجع وندعمها بطريقة استباقية (فيديو)

أكد أن المبادرة الأحدث لدعم السياحة من البنك المركزي ليست الأولى، ولكن الثلاثة خلال السنوات الماضية

شارك الخبر مع أصدقائك

قال جمال نجم، نائب محافظ البنك المركزي المصري إن السياحة بدأت ترجع مرة أخرى بعد معاناة 7 أو 8 سنوات، مؤكدا على العمل الحالي على دعمها بطريقة استباقية.

جاء ذلك خلال مقابلة أجراها نجم مع برنامج “بنوك واستثمار”، بفضائية اكسترا نيوز مع الإعلامي إسماعيل حماد مساء الأحد.

قال نجم إن “السياحة مرت بظروف صعبة جدا وعانت 7 أو 8 سنوات ومع الأمن والاستقرار ابتدات ترجع والنهاردة نشتغل بطريقة استباقية في هذا الوقت لدعمها لإحلال وتجديد الفنادق ودعم المتعثرين”.

اقرأ أيضا  وزيرة التخطيط : المرحلة الثانية للإصلاح تشمل مضاعفة النمو الصناعي إلى 7% ودور محوري للصندوق السيادي

وأكد أن المبادرة الأحدث لدعم السياحة من البنك المركزي ليست الأولى، ولكن الثلاثة خلال السنوات الماضية.

وفي ديسمبر الماضي قرر البنك المركزي المصري زيادة قيمة المبادرة التي طرحها في فبراير 2017 لإحلال وتجديد المنشآت السياحية من 5 مليارات إلى 50 مليار جنيه.

وكنت تلك أكبر مبادرة تمويلية لدعم قطاع السياحة بقيمة 50 مليار جنيه توجه لصالح تطوير وإحلال وتجديد المنشآت السياحية، بجانب إسقاط الفوائد المهمشة عن المتعثرين من القطاع قبل عام 2011 .

اقرأ أيضا  الحكومة : «شنايدر إليكتريك» و«دانون» تعتزمان ضخ مزيد من الاستثمارات الفترة المقبلة

وهذا الشهر قرر البنك المركزي المصري مد فترة سريان مبادرة دعم قطاع السياحة لمدة عام إضافي لتنتهي آخر ديسمبر 2020، يتم خلالها قبول أية طلبات تأجيل لاستحقاقات البنوك لمدة حدها الأقصى 3 سنوات.

وقبل أيام أعلن البنك المركزى المصرى عن مبادرة جديدة لدعم قطاع السياحة بقيمة 50 مليار جنيه وبفائدة متناقصة 10 في المائة ووقف المبادرة السابقة والتي كانت قيمتها 5 مليارات جنيه.

اقرأ أيضا  انطلاق قمة مصر الاقتصادية بمشاركة وزيرى «التخطيط» و«المالية» وكبار المسؤولين

وذكر البنك المركزي في تعليمات جديدة، أن تلك المبادرة تأتي استكمالا لمبادرات البنك المركزي المصري الخاصة بالقطاع السياحي ودعم الشركات والمنشآت السياحية المنتظمة التى ترغب في احلال وتجديد فنادق الاقامة والفنادق العائمة واساطيل النقل السياحي على أن يكون الغرض من التمويل اجراء عمليات الإحلال والتجديد اللازمة لفنادق الإقامة والفنادق العائمة واساطيل النقل السياحي .


شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »