سيـــاســة

نائبة في البرلمان تحذر من فرض حظر التجوال حال عدم الالتزام بـ « إجراءات كورونا »

عدد من الدول العربية والأجنبية عادت مجددًا إلى فرض إجراءات الإغلاق

شارك الخبر مع أصدقائك

قالت الدكتورة إيفلين متى بطرس، عضو البرلمان ، أن ارتفاع أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد في البيان اليومي لوزارة الصحة، يؤكد وجود حالة من الاستهتار واللا مبالاة من جانب المواطنين، وعدم الالتزام بالإجراءات والتدابير الإحترازية، وقد يدفع الحكومة إلى اتخاذ إجراءات الإغلاق مرة ثانية.

وأوضحت في تصريحات لها اليوم، أنه في حال عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية، مثل ارتداء الكمامات والحفاظ على التباعد الاجتماعي والمداومة على غسل اليدين والبعد عن المناطق المزدحمة، وعدم المصافحة والأحضان والقبلات عند اللقاء، سيحدث ما يسمى «ارتداء الأعداد»، أي العودة لزيادة أعداد المصابين، بعد أن شهد المنحنى هبوطًا، خلال الأسابيع الماضية.

اقرأ أيضا  البرلمان يحيل تعديلات قانون الجامعات الخاصة والأهلية للجنة التعليم والبحث العلمي

وأشارت عضو البرلمان إلى أن هناك الكثير من الدول عربية وأجنبية عادت مجددًا إلى فرض إجراءات الإغلاق وحظر التجوال، في إطار خطتها للسيطرة على انتشار الوباء، وهو ما لم نتمناه في مصر، بشرط التزام المواطنين بالإجراءات الاحترازية.

وأضافت، ما نراه من ازدحام في المحال التجارية والأسواق ومحطات المترو والكايهات، يدعو للقلق، حيث أن هناك شعور سائد أن فيروس “كورونا” قد انتهى، وهو أمر غير صحيح على الإطلاق.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »