اقتصاد وأسواق

مومياء الأقصر.. هل تحل لغز تحتمس الأول؟

  أكرم مدحت:   استقبل المتحف المصري بالقاهرة يوم الجمعة الماضي مومياء كاملة وبقايا مومياوين قادمتين من البر الغربي بالأقصر تحت إشراف فريق من الأثريين والمرممين لإجراء الدراسات العلمية عليها في محاولة للكشف عن هوية تلك المومياوات.   قال الدكتور…

شارك الخبر مع أصدقائك

 
أكرم مدحت:
 
استقبل المتحف المصري بالقاهرة يوم الجمعة الماضي مومياء كاملة وبقايا مومياوين قادمتين من البر الغربي بالأقصر تحت إشراف فريق من الأثريين والمرممين لإجراء الدراسات العلمية عليها في محاولة للكشف عن هوية تلك المومياوات.
 
قال الدكتور زاهي حواس أمين عام المجلس الأعلي للآثار في تصريحات له من الأقصر إن المومياء هي لرجل وعثر عليها أمام مقبرة الملك »سيتي الثاني« بوادي الملوك بالبر الغربي للأقصر خلال القرن الماضي، ويحتمل أن تكون مومياء الملك »تحتمس الأول« (1525 – 1516 ق. م) والد الملكة حتشبسوت (1502 – 1482 ق. م) خاصة أن الدراسات العلمية التي أجريت علي المومياء المنسوبة له والمعروضة بالمتحف المصري بالقاهرة أكدت أنها لا تخصه.
 
وأضاف الدكتور حواس أنه سيتم نقل بقايا مومياوين لسيدتين عثر عليهما مرمم الآثار الإيطالي »بلزوني« في التاسع من أكتوبر 1817 وتعرضتا للتدمير في القرن التاسع عشر وقال إنه تم تجميع بقايا المومياوين في توابيت لنقلهما للمتحف المصري بالقاهرة، لإجراء دراسات عليهما ضمن مشروع دراسة المومياوات التي يقوم بها المجلس الأعلي للآثار من خلال فريق عمل علمي مصري متخصص في الأشعة المقطعية وتحليل الحمض النووي.

شارك الخبر مع أصدقائك