ثقافة وفنون

موسيقيون يعلقون على أزمة حفل روبي الأخير بالساحل الشمالي

وجاء فيها: الحد الأدنى لدخول الحفل 25 عاما، للثنائيات فقط، ولا يسمح بارتداء الهوت شورت، أو الملابس الرياضية

شارك الخبر مع أصدقائك

تعرضت الفنانة روبي لانتقاد وهجوم شديد عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشرها لشروط حضور حفلها بالساحل الشمالي الذي أقيم مؤخرا بالساحل الشمالي، وجاء فيها “الحد الأدنى لدخول الحفل 25 عاما، للثنائيات فقط، ولا يسمح بارتداء الهوت شورت، أو الملابس الرياضية، أو استخدام العنف” مع السماح بـ”التوربون”، والالتزام بارتداء ملابس بيضاء.

مما أدى للهجوم عليها على السوشيال ميديا لمنعها للمحجبات من حضور الحفل، لكنها حرصت على توضيح الأمر من خلال حسابها الرسمي خلال الساعات الماضية “سوء فهم” فيما يتعلق بالشروط التي أعلنتها الجهة المنظمة للحفل، فليس المقصود بحسب قولها أن “الدخول مسموح للتروبونات فقط..” فالحجاب ليس ممنوعًا أيضًا.

وقالت إن الذي كتب القواعد “استخدم كلمة “توربون على أنه معنى للحجاب باللغة الإنجليزية، زي ما كتب هوت شورت بالظبط”.

اقرأ أيضا  «بلوغ» يفتتح مسابقة آفاق السينما العربية بمهرجان القاهرة في دورته الـ 43

ودعت الراغبين بالحضور للتأكد من المنظمين عبر الهاتف، وشددت على أنه “لا يمكن منع محجبة من الدخول”، ولو حصل ذلك فلا يمكن أن توافق عليه، وستمتنع عن الغناء في الحفل.

محمود فوزي: إعلانها لهذه الشروط أحدث هجوما كبيرا عليها برغم تحقيقها لدعاية كبيرة

قال الناقد الموسيقي محمود فوزي أن إعلان الفنانة روبي لهذه الشروط لحضور حفلها الغنائي الذي قدمته بالساحل الشمالي مؤخرا يعتبر شيئا غريبا ولم يقم به اي مطرب سابقا في مصر .

وأوضح أن الهدف من وراء إعلان هذه الشروط الدعاية للحفل، خاصة أن روبي كانت بعيدة تماما عن احياء حفلات غنائية منذ فترة طويلة لكن بعد عودتها باغنيات جديدة وتحقيقها مشاهدات كبيرة تحاول دعم هذه الاغنيات بتقديم حفلات موسيقية في القاهرة والساحل الشمالي هذه الفترة.

اقرأ أيضا  هاني شاكر يتخذ خطوة جديدة بخصوص أزمة أغنيات المهرجات

ولفت فوزي أيضا إلى أن الإعلان عن شروط حضور حفل روبي الغنائي الأخير، شهد موجة من الهجوم والانتقادات اللاذعة عليها لانها اظهرها بصورة المتحكم في شخصية الحاضرين لحفلها ماذا يرتدون ويلبسون وكيف يحضرون الحفل وذلك ليس شيئا سليما أبدا ، ولم تكن موفقة في ذلك برغم انه ساهم في عمل دعاية كبيرة لحفلها الاخير بالساحل الشمالي .

وائل غنيمي: روبي كانت تحتاج لهذه الدعاية لغيابها فترة طويلة وهناك مطربون لا يحتاجون لذلك

وقال منظم الحفلات وائل غنيمي للمال أن: ما قام به بعض الأشخاص بإعلان هذه الشروط لحضور حفل روبي الأخير أحدث ضجة كبيرة واستطاعوا أن يلفتوا أنظار الجميع في مصر للحفل.

اقرأ أيضا  تعرف على أول وأصغر رئيسة قسم بكلية فنون مصرية

ونوه أن منظمي الحفل محترفين جدا في عملهم ، واستطاعوا أن يحققوا نجاحا كبيرا للحفل برغم الهجوم عليه على مواقع السوشيال ميديا .

وتابع قائلا إن الحفل ظهر بصورة طبيعية ولم يشعر اي شخص فيه بان هناك شروط مجحفة لحضوره برغم اعلانها على مواقع التواصل ، سوى ارتداء ملابس بيضاء موحدة كنوع من التواصل بين الجمهور في الحفل .

وأكد غنيمي أنه كمنظم حفلات لايمكن ان يتبع هذه الاساليب في الدعاية لحفلاته الموسيقية ، بالاضافة انها لاتتناسب مع اي مطرب فهناك فنانين ونجوما لايحتاجون لمثل هذه النوعية من اساليب الدعاية لحفلاتهم الغنائية .

وأوضح قائلا إن روبي كانت تحتاج لهذه الدعاية لغيابها لفترة طويلة عن الساحة الفنية والغنائية.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »