ثقافة وفنون

موسيقيون: النقابة تكيل بمكيالين في منع المطربين

نقابة الموسيقين ليس دورها منع أو السماح لأي شخص بالغناء في الحفلات

شارك الخبر مع أصدقائك

قررت نقابة المهن الموسيقية الأيام الماضية، منع الكثير من الأشخاص الذين يحاولون الغناء في الحفلات الفنية دون أخذ تراخيص للغناء من النقابة أو خضوعهم للجنة اختبار الأصوات لتقيمهم مثل حمو بيكا ومجدي شطا وغيرهم الذين أثارو ضجة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي الفترة الماضية بأغنيات “رب الكون ميزنا بميزة”.

ورغم منع نقابة الموسيقيين هذه الأصوات من الغناء، قررت منح إيجاز وموافقة للفنان محمد رمضان بالغناء في الحفلات الفنية برغم أنه يهاجم من الكثيرين لعدم امتلاكه لصوت يؤهله للغناء مثل المطربين المعروفين بمصر والسماح له بتقديم حفلات غنائية بمصر الفترة القادمة.

نادر عدلي: الأمر يخضع لمواجهة شركات تسويق أغنياته ودورها تنظيميا فقط

يقول الناقد نادر عدلي إن، الأمر يخضع لمواجهة الجهة التي تقدم أغنيات رمضان، إضافة لنجوميته وشركات التسويق وراء أغنياته لأنها أصبحت مربحة ماديا بصورة كبيرة لها.

اقرأ أيضا  وزارة الصحة تعقم قاعات وصالات العرض بمهرجان القاهرة السينمائي (صور)

وأضاف نادر أن نقابة الموسيقين ليس دورها منع أو السماح لأي شخص بالغناء في الحفلات الفنية أو طرح أغنيات للجمهور؛ لأن دورها مفترض أن يكون تنظيميا فقط لمنح التصاريح الخاصة بالغناء وليست جهة اختبار لهذه الأصوات.

وتابع قائلا يجب ألا تلعب نقابة الموسيقيين دورا أكبر من المنوطة به مثلما خرجت علينا منذ فترة بمنع بعض المطربات بسبب ملابسها في الحفلات فذلك ليس من اختصصها أبدا أن تحتج على شخص أو ملابس مطربة معينة هي دورها تنظيميا ومنح تصاريح للغناء فقط.

فايزة هنداوي: تكيل بمكيالين ومفترض أن تعمل ضمن معايير وقواعد معينة

اقرأ أيضا  بإطلالات أنيقة للنجوم وإجراءات احترازية.. افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي يخطف الأضواء (صور)

ترى الناقدة فايزة هنداوي أن نقابة الموسيقين تكيل بمكيالين، ومن المفترض أنها تعمل بمعايير وقواعد وشروط معينة ومن حقها من ينطبق عليه هذه الشروط والقواعد أن تسمح له بالغناء ومن لاتنطبق لاتجيز له لكنها لم تفعل ذلك بل منعت من تعترض عليه وسمحت لرمضان الذي يقدم نفس أغنيات حمو بيكو ومجدي شطا من حيث نوعية الأغنيات.

وتابعت قائلة هؤلاء الأشخاص الذين منعتهم النقابة يملكون جمهورا كبيرا وأغنياتهم حققت نجاحا كبيرا الفترة السابقة مثل محمد رمضان متسائلة لماذا تم منعهم والكيل بمكاليين، لافتة إلى أن الجمهور من حقه أن يحكم ويفرز الأصوات التي تقدم له.

زين نصار : من حقها السماح للأصوات الجيدة ومنع من يفسد ذوق الجمهور

اقرأ أيضا  هشام عباس يعود بأغنية «اللي إحنا فيه» بعد غياب

ويرى الناقد الموسيقي زين نصار، أن نقابة المهن الموسيقية من حقها أن تمنع ما تراه غير صالح للغناء والساحة الفنية ويقوم بإفساد ذوق الجمهور مثلما فعلت مع بعض الأشخاص الفترة السابقة مثل حمو بيكو ومجدي شطا وغيرهم.

وأضاف الأغنية لو لم تكن تقدم كلمة راقية للناس فلا فائدة منها وهؤلاء الأشخاص أفسدوا ذوق ومسامع الجمهور الفترة الماضية، ومن حق نقابة الموسيقيين أن تمنعهم من الغناء ولاتعطيهم تصاريح للغناء وتقديم حفلات فنية لأنهم ليسوا مطربين.

وتابع نصار أنه ليس كل من يريد الغناء من حقه ذلك لأن نقابة الموسيقيين من حقها تقديم الأصوات التي تصلح للغناء بإجازة تصريح لها وغير ذلك لا تعطيه.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »