اقتصاد وأسواق

موجـــة «إفاقة» تصعد بالعمـــلات الأجنبية باستثناء الدولار

أحمد رضوان:   لم ينه الجنيه الاسترليني تعاملات الاسبوع الماضي الا بالعودة لمستوياته المرتفعة التي تدور حول 10,27 جنيه، بعد ان قارب علي تخطي حاجز العشرة جنيهات هبوطا في تعاملات الاسبوع الماضي وسط سقوط دراماتيكي له في السوق العالمية أمام…

شارك الخبر مع أصدقائك

أحمد رضوان:
 
لم ينه الجنيه الاسترليني تعاملات الاسبوع الماضي الا بالعودة لمستوياته المرتفعة التي تدور حول 10,27 جنيه، بعد ان قارب علي تخطي حاجز العشرة جنيهات هبوطا في تعاملات الاسبوع الماضي وسط سقوط دراماتيكي له في السوق العالمية أمام الدولار الامريكي.

 
وصعد الجنيه الاسترليني بنحو 0,27 جنيه علي مدار الاسبوع الاخير، ليرتفع من مستوي 10,01 جنيه للشراء و10,03 جنيه للبيع الي 10,26 جنيه للشراء و10,30 جنيه للبيع في نهاية تعاملات الخميس الماضي، مما دفع اليورو هو الاخر الي التماسك مجددا امام الجنيه المصري، بعد فترة من التراجع.
 
وارتفعت اسعار صرف العملة الاوروبية الموحدة الي مستوي 6,97 جنيه للشراء و7 جنيهات للبيع، مقارنة بـ 6,86 جنيه للشراء و6,89 جنيه للبيع، متوسط سعر اليورو قبل سبعة ايام.
 
ورغم التقلبات الشديدة التي شهدتها سوق الصرف العالمية والتي ادت بدورها الي تذبذب اسعار صرف كل من اليورو والاسترليني امام الجنيه المصري الا ان هذه التقلبات لم يكن لها ادني تأثير يذكر علي حركة اسعار صرف الدولار في السوق المحلية.
 
ليتمسك الدولار بحالة الاستقرار التي وصل اليها قبل شهور وليثبت عند مستوي 5,75 جنيه للشراء و5,77 جنيه للبيع، مبقيا كذلك سعر العملة الامريكية داخل آلية الانتربنك الدولاري عند مستوي 5,758 جنيه كمتوسط مرجح.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »