بورصة وشركات

مواجهة مرتقبة بين جهاز الاتصالات وشركات «الكروت»

كتب -هيثم دردير:   يدخل الجهاز القومي للاتصالات خلال الاسابيع القادمة في مواجهة مع شركات الكروت المنزلية والكبائن العامة لتحديد مصير هذه الشركات في سوق الاتصالات بعد السماح لمشغلي المحمول بحرية تسعير تعريفة الخدمات.   ومالم يتم اعادة النظر في…

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب -هيثم دردير:
 
يدخل الجهاز القومي للاتصالات خلال الاسابيع القادمة في مواجهة مع شركات الكروت المنزلية والكبائن العامة لتحديد مصير هذه الشركات في سوق الاتصالات بعد السماح لمشغلي المحمول بحرية تسعير تعريفة الخدمات.

 
ومالم يتم اعادة النظر في تراخيص العمل والاتفاقات المبرمة مع شركات الكروت المنزلية والكبائن العامة فان هذه الشركات مهددة بخسائر مؤكدة لعدم قدرتها علي المنافسة السعرية في هذه الحالة مع شركات المحمول.
 
الا ان الدكتور عمرو بدوي رئيس الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات يؤكد ان ماتم في هذا الصدد هو منح الشركات مزيداً من المرونة في تسعير الخدمات وليس اطلاق عملية التسعير بلا ضوابط او حدود مشيرا الي ان الجهاز سوف يتدخل في حالة طرح الخدمات باقل من تكلفتها الأصلية او وجود شبهات للاغراق والاحتكار من جانب مشغلي المحمول.
 
من جهة اخري قررت الشركة المصرية للاتصالات ارجاء التفاوض مع مشغلي الكروت المنزلية لتعديل اتفاقية الترابط بين الجانبين او تخفيض المكالمات بعد تذمر هذه الشركات من ارتفاع تكلفة الربط خاصة بعد العرض الذي قدمته المصرية للاتصالات الشهر الماضي والذي تسبب في حالة من الاستياء من قبل مشغلي الكروت المنزلية يقضي بحصول المتعاقدين الجدد للخطوط الثابتة علي كروت اتصال منزلي «مرحبا» بقيمة 2 00 جنيه التابع لها مجانا وهو خارج قدرة المشغلين الاخرين في السوق مجاراته نظرا للخسارة المؤكدة في حالة قيامهم بترويجه.
 
وكان من المقرر ان يتم عقد اجتماعات مشتركة خلال الشهر الماضي بين الجانبين للتفاوض حول  حل ازمات شركات الكروت المنزلية لتقليل تكلفة الاتصال والترابط بين المحمول والثابت لجذب شريحة جديدة من المستخدمين.
 
وقال المهندس فريد سالم رئيس مجلس ادارة شركة «ايجيبت تلي كارد» العاملة في مجال الكروت المنزلية ان المصرية للاتصالات ترفض دوما اعادة النظر في اعادة هيكلة تعريفة الترابط التي تتم من خلالها مع شركات المحمول ولم يتم تحديد موعد آخر للاجتماع بمسئولي الشركة المصرية للاتصالات في هذا الخصوص.
 
وتشير الاحصائيات الي ان المصرية للاتصالات تقوم ببيع سعر الدقيقة من الكروت للمحمول بـ 28 قرشا بالاضافة الي 8 قروش خدمة توصيل لتباع اجمالا بـ 36 قرشاً بينما تقوم شركات الكروت ببيع الدقيقة بعد اضافة ضريبة المبيعات وايجار الدوائر التليفونية بالسنترالات بواقع 56 قرشا.
 
وتعمل اربع شركات في مجال تقديم خدمات الكروت المنزلية هي «المصرية للاتصالات» و«ايجيبت تلي كارد» و«العربية للاتصالات» و«الاهلي لكروت الاتصالات» .

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »