ثقافة وفنون

منها باب الحارة والهيبة.. أعمال عربية تنافس المصرية في رمضان 2020

أيمن سلامة: لها طبقة معينة من المشاهدين ومطلوبة لإثراء الدراما

شارك الخبر مع أصدقائك

تنافس الكثير من المسلسلات العربية سواء اللبنانية أو الخليجية أو السورية، المسلسلات المصرية في موسم رمضان 2020 ، مثل العام الماضي حيث كان مسلسل “خمس ونص” للفنانة اللبنانية نادين نجيم والفنان قصي خولي عملا دراميا مميزا وحقق نسب مشاهدة مرتفعة.

وتتواجد هذا العام في رمضان بعض الأعمال الدرامية العربية المهمة، أبرزها عشرين عشرين لنادين نجيم ومسلسل الهيبة بجزء جديد منه للفنان تيم الحسن بعد نجاح الأجزاء السابقة، ومسلسل باب الحارة الجزء 11، إضافة لتواجد كل من الفنان عابد فهد والفنانة ستيفاني صليبا بمسلسل جديد رمضان القادم، فهل تستطيع هذه المسلسلات العربية منافسة الدراما المصرية في موسم رمضان 2020 ؟.

أحمد نور: الدراما الحقيقية لدينا وهم مميزون في المشاهد الطبيعية فقط

قال المنتج أحمد نور إن المسلسلات العربية تعتبر غريبة عننا كجمهور مصري، فأغلبها يتم تعريبها فقط كمسلسلات تركية، لافتا إلى أنها تتميز بوجود مناظر طبيعية فقط لكن الدراما الحقيقية والموضوعات موجودة في المسلسلات المصرية .

اقرأ أيضا  نجوم الفن بأول عرض للفيلم الفلسطيني 200 متر في مهرجان الجونة السينمائي (صور)

وتابع أن هذه المناظر الطبيعية تعتبر أداة لجذب المشاهدين مثل الحبكة التركية الدرامية، مشيرا إلى أن الموضوعات الاجتماعية والتراجيدية وغيرها موجودة في مسلسلاتنا المصرية .

وأشار أيضا إلى أن الدراما المصرية مازالت متفوقة في الوطن العربي برغم بعض الأمور التي تحتاج لتطوير فيها .

أيمن سلامة: لها طبقة معينة من المشاهدين ومطلوبة لإثراء الدراما

ويرى المؤلف أيمن سلامة أن المسلسلات اللبنانية عامة لها طبقة معينة من المشاهدين، أي أن الطبقات الغنية من المجتمع المصري والعربي هي التي تشاهدها فقط إنما الطبقات البسيطة والشعبية لاتصل لها تلك الأعمال الدرامية العربية.

اقرأ أيضا  تامر حبيب: خالد الصاوي من أهم 4 ممثلين في مصر وسعيد بتكريم مهرجان الجونة له

وأضاف أن هذه المسلسلات مطلوبة في الدراما العربية لكونها تثري سوق الدراما بصورة عامة ووجود دراما مختلفة ومتنوعة تعبر عن كل الأطياف والفئات شيئا جيدا .

وأكد سلامة أن الدراما المصرية تتميز بوجود إرث تاريخي كبير لها منذ سنين طويلة، ولا تقارن الدراما اللبنانية والعربية أبدا بها، لافتا إلى أن المسلسلات المصرية تناقش الكثير من الموضوعات والقضايا الاجتماعية، إضافة لوجود تنوع فيها بين مسلسلات الأكشن والكوميديا وغيرها .

سمير الجمل: يتوفر بها ممثلون جيدون مثل تيم الحسن وتجذب الجمهور المصري

وقال الناقد الفني سمير الجمل إن المشاهد المصري ينجذب لهذه المسلسلات اللبنانية السنين الماضية ، لكونه يشاهد فيها أجواء مختلفة لا يراها في مسلسلاتنا المصرية .

اقرأ أيضا  المركز الثقافي الصيني بالقاهرة يدشن موقعا إلكترونيا للترويج للثقافة والسياحة

ونوه أيضا إلى أن هذه المسلسلات العربية يتوافر بها ممثلون جيدون للغاية مثل تيم الحسن الذي يستطيع التلون في كل شخصية يقدمها، إضافة أن له شعبية كبيرة في مصر منذ تقديمه لشخصية الملك فاروق وتميزه فيها منذ سنوات .

وتابع أن المسلسلات اللبنانية والسورية تتميز بوجود مشاهد جيدة وصورة مختلفة ، لكن من حيث القيمة الفنية لاتعلو على المسلسلات المصرية.

وأشار إلى أن الإنتاج الدرامي اللبناني والخليجي ينافس بقوة السنين الأخيرة، الدراما المصرية برغم الظروف التي تواجهها لبنان مؤخرا لكن يتم إنتاج الكثير من المسلسلات وتصويرها خارج لبنان مثل الأردن.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »