سيـــاســة

منها أسلحة الدمار الشامل.. تقرير «المخاطر العالمية 2020» أمام رئيس الحكومة

توقع التقرير أن يواجه المستقبل عدة تحديات أهمها ارتفاع الديون العامة والخاصة ، وانخفاض الاستثمار ، وضعف الثقة، والتوتر التجارى

شارك الخبر مع أصدقائك

قال أسامة الجوهري مساعد رئيس الحكومة والقائم بأعمال رئيس مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار ، إن الإصدار الثاني من تقرير مقتطفات تنموية الذى يقدمونه إلى رئيس الوزراء تضمن الإشارة إلى تقرير «المخاطر العالمية 2020» الذى صدر عن المنتدى الاقتصادي العالمى ، وتوقع أن يواجه المستقبل عدة تحديات أهمها ارتفاع الديون العامة والخاصة ، وانخفاض الاستثمار ، وضعف الثقة، والتوتر التجارى .

وقال الجوهرى إن التقرير أوضح الدلالة المتزايدة للمخاطر الاقتصادية والبيئية والمجتمعية المشتركة ، وكذلك ما يواجهه الاقتصاد العالمى من تباطؤ متزامن . 

وأشار إلى أن تقرير “المخاطر العالمية 2020” يتناول خمسة أنواع من المخاطر هي الاقتصادية، والجيو-سياسية، والبيئية، والاجتماعية، والتكنولوجية ، وهو يُصنفها من حيت التأثير، واحتمالية الحدوث.

وأشارت نتائج تقرير “المخاطر العالمية 2020”  إلى أن المخاطر الخمسة الأعلى تأثيرًا عام 2020 هي : أسلحة الدمار الشامل، وفشل العمل المناخي، والطقس القاسي، وفقدان التنوع البيولوجي، وأزمة المياه.

اقرأ أيضا  بمناسبة عيد الشرطة الـ69.. احتفالات لأسر الشهداء في 3 محافظات (صور)

التقرير يتضمن خمسة مخاطر أكثر احتمالية للحدوث

 أما المخاطر الخمسة الأكثر احتمالية للحدوث التي توقعها فتمثلت فى فشل العمل المناخى، والطقس القاسى ، وفقدان التنوع البيولوجي، والكوارث الطبيعية، والكوارث البيئية التي من صنع الإنسان.

وذكر تقرير «المخاطر العالمية 2020»  أنه هكذا تصبح المخاطر البيئية في مقدمة المخاطر الأعلى تأثيرًا والأكثر احتمالية في الحدوث.

وهي متمثلة في: فشل العمل المناخي، والطقس القاسي، وفقدان التنوع البيولوجي.

التقرير: تنبؤات أفريقيا: أهم أولويات القارة فى الفترة 2020 – 2030

ولفت مساعد رئيس الوزراء إلى أن تقرير “مقتطفات تنموية” أشار إلى تقرير ” تنبؤات أفريقيا : أهم أولويات القارة في الفترة 2020 – 2030″.

وهذا التقرير أكد على أن القارة الإفريقية تحتاج إلى شراكات فعّالة ومنسقة وفي مقدمتها الدمج الكامل لأهداف التنمية المستدامة في منظومة التخطيط الوطني والإقليمى وجهودها التنفيذية .

 بالإضافة إلى بلورتها ضمن أجندة الاتحاد الأفريقي 2063. 

وكذلك تعزيز الديمقراطية والحوكمة والأمن، وضرورة الاستفادة من الاتجاهات الديموغرافية للتحول الاقتصادى ، وأخيرا مكافحة تغير المناخ.

اقرأ أيضا  تأجيل طعن مرتضى منصور على عدم اعتماد اللائحة الداخلية لنادي الزمالك إلى 28 مارس

وتناول التقرير الذي تم عرض أهم ما جاء به على رئيس الوزراء آليات تعزيز دور أفريقيا في الاقتصاد العالمي.

وأشار إلى أنه مع انضمام جميع بلدان أفريقيا الآن إلى إتفاقية التجارة الحرة القارية الأفريقية AFCTA فإن المنطقة تؤسس الآن سوقًا قارية واحدة للسلع والخدمات، وتضع الأسس لإنشاء اتحاد جمركي قاري.

ولفت إلى أن الكثيرين في القارة ينظرون إلى هذه الاتفاقية باعتبارها خطة للاستثمار والتنويع الاقتصادي وخلق فرص عمل.

وقال إنه من شأنها تشكيل مستقبل إفريقيا السنوات القادمة يساعد على تحقيق أهداف التنمية المستدامة بحلول عام 2030.

وعرض تقرير مقتطفات تنموية أيضا تقرير آخر صادر عن مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار بعنوان “اتجاهات محلية” .

وهو يعرض للتطورات التي شهدها الاقتصاد المصرى خلال الأعوام الماضية.

اقرأ أيضا  وزيرا الري والزراعة يلقيان بيانهما أمام النواب اليوم

 والتي ساهمت في تحسين التوقعات المتفائلة المعروضة في تقارير مؤسسة فيتش الدولية للتصنيف الائتماني.

والتي أشارت إلى زيادة صادرات الغاز الطبيعي المسال في مصر 450% خلال الأشهر الخمسة الأولى  من عام 2019 مقابل العام السابق، واستأنفت وضع البلاد كمُصدر صافٍ.

وتضمن تقرير لمؤسسة فيتش أيضا توقعات للسياحة المصرية خلال السنوات الخمس المقبلة.

وأشار إلى أن السياحة في مصر قد استعادت بريقها الفترة الأخيرة، بفضل تطور البنية التحتية السياحية، ودعم الحكومة لقطاع السياحة.

وأيضا لما تبديه سلاسل الفنادق العالمية من إلتزام نحو التوسع في مشروعاتها على المدى الطويل.

وتضمن التقرير أهم المشروعات الحكومية لجذب السياحة والاستثمارات .

وما تشمله من إنشاء ثلاثة خطوط للسكك الحديدية ، وإقامة خط مترو الأنفاق بطول 34 كم في القاهرة.

فضلا عن إنشاء ترام يربط المدن في القاهرة الجديدة بشبكة مترو الأنفاق المخطط لها.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »