استثمار

مناقصة لإعداد دراسات مشروع «الجسر العربى».. قريبا

يوسف مجدى   تستعد وزارة النقل قريبًا، لطرح مناقصة عالمية على المكاتب الاستشارية بشأن إعداد دراسات جدوى لمشروع الجسر العربى بين مصر والسعودية، وقال وزير النقل الدكتور رشاد المتينى، إن التكلفة التقديرية للمشروع تصل إلى 25 مليار جنيه، مشيرًا إلى…

شارك الخبر مع أصدقائك

يوسف مجدى

 

تستعد وزارة النقل قريبًا، لطرح مناقصة عالمية على المكاتب الاستشارية بشأن إعداد دراسات جدوى لمشروع الجسر العربى بين مصر والسعودية، وقال وزير النقل الدكتور رشاد المتينى، إن التكلفة التقديرية للمشروع تصل إلى 25 مليار جنيه، مشيرًا إلى تأييد السعودية للمشروع، ويتمثل المشروع فى مد جسر بطول 50 كيلو مترًا عند مدينة تيران القريبة من شرم الشيخ وصولاً إلى منطقة رأس حمير فى السعودية . فى سياق آخر، قال المتينى فى تصريحات لـ «المال » ، إن الوزارة أرسلت الدراسة المبدئية لمشروع القطار فائق السرعة إلى الجانب الصينى الأسبوع الماضى، وفق ما تم الاتفاق عليه خلال زيارة الرئيس الصين .

 

ولفت المتينى إلى وعود الجانب الصينى بتمويل دراسات الجدوى عبر منحة إلى جانب المساهمة فى تدبير جزء من تمويل المشروع الذى قدرت تكلفته المبدئية بنحو 40 مليار جنيه، ليربط القاهرة بكل من الإسكندرية والأقصر ويعمل على تنشيط السياحة . وأشار يحيى إبراهيم، نائب رئيس الهيئة القومية لسكك حديد مصر لقطاع التمويل إلى أن القطار فائق السرعة مخطط تنفيذه عبر 3 مراحل الأولى من القاهرة إلى الإسكندرية والثانية من القاهرة إلى الأقصر، والأخيرة من الأقصر إلى الغردقة بطول ألف كم، متوقعًا أن تصل تكلفة الدراسات النهائية للمشروع إلى نحو 5 ملايين جنيه . ولفت إلى أن الدراسة تستهدف عمل مسح للطريق الصحراوى لتحديد مسار الطريق بشكل دقيق، علاوة على عمل مجسات أرضية بهدف تلافى العبور على خطوط المياه أو البترول، وأشار إلى وجود دراسة مبدئية قامت بها إيطاليا منذ 5 سنوات حددت فيها مسار الخط فائق السرعة بشكل مبدئى، مشيرًا إلى ضرورة الاستعانة بتلك الدراسات فى الشكل النهائى .

شارك الخبر مع أصدقائك