نقل وملاحة

منافسة «فرنسية – كورية» على توريد 64 قطار مترو بتكلفة 8.5 مليار جنيه

منافسة «فرنسية - كورية» على توريد 64 قطار مترو بتكلفة 8.5 مليار جنيه

شارك الخبر مع أصدقائك

يوسف مجدى

كشف اللواء طارق جمال الدين رئيس الهيئة القومية للأنفاق، عن تلقى الهيئة عرضين من شركتى الستوم الفرنسية وروتم الكورية للمنافسة على توريد 64 قطارا جديدا بقيمة 8.4 مليار جنيه من المقرر تشغيلها فى المرحلتين الثالثة والرابعة من الخط الثالث للمترو، الذى ينفذ حاليا.

وأضاف جمال الدين لـ«المال»، أن الهيئة من المقرر أن تستقر على العرض الفائز بتوريد القطارات خلال الشهور الثلاثة المقبلة.

جدير بالذكر أن المجموعة العربية فازت بمناقصة تأمين قطارات المترو المقرر تشغيلها على الخطين الثالث والرابع للمترو.

ولفت إلى أن مجلس الوزراء وافق مؤخراً على إسناد تنفيذ القطاع (ب) ضمن المرحلة الرابعة من الخط الثالث لشركتى المقاولون العرب وأوراسكوم للإنشاءات بطول 6.5 كيلو متر ويربط بين محطتى عدلى منصور بمدينة السلام حتى النزهة بمصر الجديدة بتكلفة 5.2 مليار جنيه.

ومن المقرر أن تبدأ “أوراسكوم” و”المقاولون العرب” تنفيذ القطاع “ب”، بعد الانتهاء من دراسات الجدوى الخاصة بالمشروع.

وأضاف أن الهيئة القومية للأنفاق لم تنته حتى الآن من دراسات الجدوى الاقتصادية لقطاع «ج»، من المرحلة الرابعة.

تجدر الإشارة إلى أن القطاع «أ» من المرحلة الرابعة أسند لمجموعة فينسى الفرنسية بطول 5.6 كيلومتر بتكلفة 4 مليارات جنيه وبدأت التنفيذ الفعلى بعد التوقيع على عقد الأعمال يناير الماضى بموجب اتفاق تم بالأمر المباشر.

وتتولى «فينسى» تنفيذ الأعمال المدنية للمرحلة الثالثة من الخط الثالث أيضا بتكلفة 11،4 مليار جنيه وتمتد من محطتى جمال عبد الناصر وصولا إلى إمبابة، بينما تقدر التكلفة الأعمال المدنية والكهربائية للمشروع بـ 16 مليار جنيه.

وذكر جمال الدين أن شركتى “ألستوم” و”كولاس” العالميتين تقومان بأعمال كهربة الإشارات الخاصة بالمرحلة الثالثة من الخط الثالث بتكلفة 5.5 مليار جنيه، ضم تحالفا مع “فينسى” للتنفيذ، التى من المقرر الانتهاء منها خلال 6 سنوات.

وفى سياق متصل كشف جمال الدين عن تلقى عرضين من شركتين يابانيتين للمنافسة على تنفيذ الأعمال المدنية للمرحلة الأولى من الخط الرابع للمترو التى تبدأ من محطة الملك الصالح وصولا الى مدينة 6 أكتوبر.

جدير بالذكر أن تمويل المرحلة الأولى من الخط الرابع سيكون بقرض من اليابان بـ1.2 مليار جنيه.

وتوقع جمال الدين البدء بتنفيذ الخط الرابع مطلع 2017 وسيستغرق 4 سنوات، مضيفا أن الحكومة تتفاوض مع اليابان لتدبير المرحلة الثانية من الخط.

ولفت إلى أن الهيئة تلقت عرضا وحيدا من شركة يابانية لأعمال الاستشارات وجارى دراسة العرضين الفنى والمالى.

وفى سياق تطوير الهيئة لخط المترو الأول الرابط بين المرج الجديدة وحلوان، قال إن الدراسة التى أعدتها الهيئة ارتفعت إلى 8 مليارات جنيه مقارنة بالخطة التى وضعتها الهيئة والمقدرة بنحو 6 مليارات بسبب صعود الدولار.

وقدرت شركة المترو حجم الإنفاق على شراء قطع الغيار سنويا بـ 100 مليون دولار.

وذكر أن مكتب سيسترا للاستشارات الفنية انتهى من دراسات تطوير الخط الأول لتنفيذ عمليات إحلال وتجديد شبكة الكهرباء الخاصة به وكذلك أجهزة الاتصالات وخطوط السكك الحديدية.

وتعاقدت الهيئة مع شركتى الستوم وتالس الفرنسيتين لتنفيذ مشروع ازدواج خط المرج-المرج الجديدة بتكلفة بلغت 100 مليون يورو.

وذكر أنه تم تطوير 17 قطارا على الخط الأول بسبب تقادمها حيث تولت الستوم عمليات التطوير لضمان استمرار تشغيلها.

وتعاقدت الهيئة مع تالس الفرنسية بشأن توريد 850 ماكينة تذاكر جديدة لتنفيذ خطة إحلال للماكينات الموجودة على خطى المترو الأول والثانى.

وفى سياق رفع أسعار التذاكر، أكد جمال الدين أن تحريكها ضرورة لحماية الخطوط من الانهيار لعجز شركة المترو عن تدبير تمويل شراء قطع الغيار بسبب ارتفاع مصروفات الصيانة، مشيرا إلى أن الهيئة تترقب موافقة مجلس الوزراء على قرار الزيادة.

شارك الخبر مع أصدقائك