طاقة

منافسة بين 3 شركات عالمية على مزايدة التنقيب عن الذهب في مصر

هى: باريك جولد، سنتامين، لامنشا

شارك الخبر مع أصدقائك

تقدم عدد من كبرى شركات التعدين العالمية للاشتراك فى مزايدة التنقيب عن الذهب ، التى أعلنت عنها مصر مارس الماضى.

وطرحت الحكومة أحدث مزايدة للتنقيب عن الذهب بدءًا من 15 مارس الماضى وحتى 15 يوليو ، ثم تم مد فترة تبقى عروضها حتى 15 سبتمبر الجارى، بإجمالى 320 قطاعا على حوالى 56 ألف كيلومتر فى المنطقة الواقعة بين الصحراء الشرقية والبحر الأحمر.

وقال مصدر رفيع المستوى مطلع على مزايدة الذهب فى تصريحات لـ “المال” ، إن هناك 3 شركات تعدين عالمية تمثل الكيانات الأبرز التى تقدمت للاشتراك والتنافس على المزايدة ،وهى باريك جولد ، سنتامين الأسترالية ، ومجموعة لامانشا للتعدين.

 وباريك جولد هى شركة متخصصة في إنتاج الذهب وهي الأكبر من نوعها في العالم فى هذا النشاط.

وتأسست شركة باريك جولد سنة 1978 من بيتر مونك Peter Munk؛ ويقع مقر الشركة حالياً في كندا.

ولشركة باريك للذهب عمليات تعدينية في عدد من بلدان العالم، مثل أستراليا وكندا والأرجنتين وزامبيا وغيرها من الدول.

اقرأ أيضا  «بتروجاس» جاهزة لتلبية احتياجات الشتاء من البوتاجاز

اما لامانشا فهي مجموعة خاصة لتعدين الذهب يرأسها الملياردير المصري نجيب ساويرس، وهي مملوكة لعائلة ساويرس.

وتتبع لامانشا عدة كيانات منها شركة إنديفور التى تعد من أكبر شركات إنتاج الذهب في العالم، وتتركز أعمالها في منطقة غرب أفريقيا.

وتمتلك إنديفور منجمي “إيتي” و”أجباوو” في ساحل العاج، وأربع مناجم “هوندي” و”مانا” و”كارما” و”بونجو” في بوركينا فاسو، بالإضافة لأربعة مشاريع مستقبلية ممكنة “فيتيكرو” و”كالانا” و”بانتو” و”نابانجا”.

وتعد سنتامين، شركة أسترالية للتنقيب عن المعادن والتعدين، يوجد مقرها الرئيسي في ماونت بليزينت في غرب أستراليا، وهي مدرجة في بورصتي لندن وتورونتو للأوراق الماليةـ، ولها فروع في أستراليا وبريطانيا وكندا، وفي مصر ودول إفريقيا.

بدأت سنتامين الإنتاج التجاري من منجم السكرى فى مصر عام 2010 وذلك بحجم إنتاج يبلغ 500 ألف أوقية سنويًا، .

تقدم شركات مصرية وأخرى أجنبية من ضمنها «تى جولد» و«ريد سى»

وقال المسئول فى تصريحاته لـ “المال”، إنه بخلاف الثلاث كيانات المذكورة فقد تقدمت العديد من الشركات الأخرى المصرية والأجنبية للاشتراك فى المزايدة.

اقرأ أيضا  الكهرباء تضخ 105 ملايين جنيه لتطوير شبكات توزيع في 5 محافظات

وتابع : تقدمت شركات بى تى جولد ، وريد سى الكندية للمزايدة ، فضلا عن شركات أخرى مصرية وعالمية.

ولفت إلى أن تقدم كبرى الشركات العالمية العاملة بقطاع التعدين والتنقيب عن الذهب يعكس مدى أهمية وجدوى المزايدة، ومدى ثراء المناطق المطروحة بها ، باعتبارها مواقع واعدة للبحث والتنقيب عن الذهب وإنتاجه.

وبحسب شروط مزايدة الذهب التى انفردت بها «المال» مؤخرًا يمكن للشركات التعدينية المتواجدة فى مصر، والراغبة فى الاشتراك فى المزايدة الاطلاع على حزم البيانات الخاصة بالمزايدة فى غرفة العمليات بمقر الهيئة مقابل 10% تخصم من قيمة حزمة المعلومات الأساسية عند الشراء الفعلى.

وتلزم شروط المزايدة تقديم الشركات لمظروفين فنى ومالى، الأول يتضمن تأمين ابتدائى بقيمة 20 ألف دولار مقدم بشيك مستحق الدفع من خلال بنك مصرى، تتم زيادته إلى 50 ألفًا تُسدد فى غضون 15 يومًا من تسلم الشركة إخطارًا بفوزها.

اقرأ أيضا  أسعار البترول العالمية تواصل صعودها الخميس بدعم من انخفاض المخزون الأمريكي

وبحسب شروط المزايدة سيتم المفاضلة بين عروض الشركات على أساس عدة عوامل أولها الحد الأدنى للالتزام الفنى لفترات البحث، وتقديم خطاب ضمان غير قابل للإلغاء بنسبة 10% من الالتزام المالى لفترة البحث الأولى، ونسبة الإتاوة بحد أدنى 5% من المبيعات طبقًا لأسعار بورصة لندن للمعادن، ونسبة المشاركة المجانية للهيئة بحد أدنى %15 من صافى الدخل.

ووفقًا لإجراءات المزايدة يمكن للشركات التقدم لحزمة قطاعات من المناطق المعروضة أو لقطاع واحد فقط، على أن يتم شراء حزمة معلومات واحدة على الأقل كشرط أساسى للاشتراك فى المزايدة.

وسيتم تقييم وتحليل العروض الفنية للمزايدة لكل قطاع على حدة، ومنح ترخيص البحث لمدة سنتين يجوز تجديده لمدتين، كما يمكن تجديده لفترة ثالثة بمبررات فنية تقبلها الهيئة على أن تتقدم الشركة بطلب تجديد قبل انتهاء المدة بنحو 6 شهور على الأقل.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »