نقل وملاحة

منافسة بين «التمساح والمقاولون العرب والقناة » على تكريك ميناء دمياط

تنافس عدة شركات على رأسها «المقاولون العرب » و «التمساح » المتخصصة فى بناء السفن وشركة القناة للموانئ والمشروعات الكبرى «إحدى الشركات التابعة لهيئة قناة السويس » وشركتان أجنبيتان تعملان فى نشاط التكريك وتعميق الموانئ، على مناقصة ميناء دمياط، الخاصة بصيانة الممر الملاحى لميناء دمياط «قناة المدخل » للعام المالى 2015/2014.

شارك الخبر مع أصدقائك

كتب ـ السيد فؤاد:

تنافس عدة شركات على رأسها «المقاولون العرب » و «التمساح » المتخصصة فى بناء السفن وشركة القناة للموانئ والمشروعات الكبرى «إحدى الشركات التابعة لهيئة قناة السويس » وشركتان أجنبيتان تعملان فى نشاط التكريك وتعميق الموانئ، على مناقصة ميناء دمياط، الخاصة بصيانة الممر الملاحى لميناء دمياط «قناة المدخل » للعام المالى 2015/2014.

وقال المهندس عبدالرزاق المفتى، رئيس مجلس إدارة شركة «التمساح » لبناء السفن إن المشروع الذى طرحته هيئة ميناء دمياط يعد من أهم المشروعات التى تنافس عليها الشركة وتزيد تكلفته على 200 مليون جنيه، وتهدف هيئة ميناء دمياط للوصول بالمشروع إلى عمق 15 مترًا .

وأشار إلى أن «التمساح » تتفاوض حاليًا مع شركات عالمية للمساهمة فى تنفيذ مشروع تعميق أرصفة «دمياط » ، نظرًا لاحتياج المشروع إلى كراكات عملاقة لم تدخل إلى السوق المصرية إلا فى حفر قناة السويس الجديدة فقط .

ولفت إلى أن الشركة تقوم حاليًا ببناء قاطرتين بطاقة 60 طنًا للواحدة، لصالح هيئتى ميناء «دمياط » و «الإسكندرية » بإجمالى تكلفة يصل إلى 300 مليون جنيه، ومن المقرر أن يتم تسليم تلك القاطرات خلال العام المقبل 2015.

وأوضح أن «التمساح » لبناء السفن تساهم كذلك فى تصنيع المعدات الخاصة بتكريك قناة السويس الجديدة، لافتًا إلى حصول الشركة على عقد لتنفيذ المواسير الخاصة بالتكريك، والعديد من الشمندورات الخاصة بالقناة الجديدة، وهى أعمال مكملة للقناة الجديدة .

من ناحية أخرى أجلت هيئة ميناء دمياط الشراكة مع هيئة قناة السويس، وهيئة موانئ بورسعيد، بشأن إنشاء شركة متخصصة فى عمليات التكريك بميناءى دمياط وبورسعيد، خاصة أن أكثر الموانئ إطماءً سنويًا وتحتاج إلى عمليات تكريك هى دمياط والعريش وبورسعيد شرقًا وغربًا .

وأرجعت مصادر سبب التأجيل إلى الرغبة فى الانتهاء أولاً من مشروع القناة الجديدة بالسويس، وكانت وزارة النقل قد قدمت دراسة لمجلس الوزراء لإنشاء تلك الشركة برأسمال مقترح يصل إلى 400 مليون جنيه، وأكدت الدراسة أنها ستوفر على وزارة النقل ما يزيد على 150 مليون جنيه يتم ضخها سنويًا، فى موانئ بورسعيد ودمياط فقط . تمهيدًا لاستخراج القرار الوزارى 

شارك الخبر مع أصدقائك