بنـــوك

مميش: إيرادات الهيئة تغطى تكلفة وأعباء الاقتراض بأكثر من %100

أكد الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، فى تصريحات خاصة لـ«المال»، أن الهيئة لن تلجأ إلى طرح شهادات استثمار قناة السويس الدولارية، فى حال نجاح الشهادات المقومة بالجنيه، والمعروضة حالياً بالبنوك المحلية، فى تجميع التكلفة التقديرية لمشروع حفر قناة السويس الجديدة، بقيمة 60 مليار جنيه مصرى.

شارك الخبر مع أصدقائك

نشوى عبدالوهاب:

أكد الفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، فى تصريحات خاصة لـ«المال»، أن الهيئة لن تلجأ إلى طرح شهادات استثمار قناة السويس الدولارية، فى حال نجاح الشهادات المقومة بالجنيه، والمعروضة حالياً بالبنوك المحلية، فى تجميع التكلفة التقديرية لمشروع حفر قناة السويس الجديدة، بقيمة 60 مليار جنيه مصرى.

وتوقع نجاح الشهادات المطروحة حالياً فى تجميع الحصيلة المستهدفة، فى ظل الاقبال الملحوظ من قبل المصريين على الاكتتاب، للمشاركة فى تمويل مشروع مصر القومى.

وعن خطط الهيئة لسداد عائد الشهادات الجديدة، ومدى قدرتها على تغطية طلبات الاستردادات، أوضح أن الهيئة ستخصص جزءاً من إيراداتها السنوية لتغطية عائد الشهادات، البالغ 7.2 مليار جنيه سنوياً، مشدداً على أن الإيرادات المالية للهيئة، المقدرة بنحو 200 مليار جنيه فى المتوسط خلال 5 سنوات تمثل مدة أجل الشهادات، وتكفى لسداد أصل الدين، وعائده بأكثر من %100.

وتقدر التكلفة الاستثمارية لمخطط حفر القناة الجديدة بإجمالى 60 مليار جنيه، بما يعادل 8.2 مليار دولار، وتشمل 4 مليارات دولار لتكلفة التكريك، الحفر الجاف، و4 مليارات دولار لحفر 6 أنفاق، و200 مليون دولار تكلفة نقل مواسير المياه وكابلات الكهرباء وغيرها. 

شارك الخبر مع أصدقائك