Loading...

مليار دولار تراجعًا فى فاتورة استيراد مصر من المشتقات البترولية العام الحالى

Loading...

بنسبة %17-16 عن 2020

مليار دولار تراجعًا فى فاتورة استيراد مصر من المشتقات البترولية العام الحالى
نسمة بيومي

نسمة بيومي

10:02 ص, الخميس, 30 ديسمبر 21

تراجعت قيمة فاتورة استيراد مصر من المشتقات البترولية بما يقارب مليار دولار خلال العام الحالى، مقارنة بالعام الماضى، وفقًا لمسئول حكومى.

وقال المسئول لـ«المال» إن قيمة استيراد المشتقات البترولية خلال العام الحالى تراجعت ما بين 16 إلى %17 مقارنة بالعام الماضى.

وأعلنت وزارة البترول، الاثنين الماضى، أن قيمة واردات مصر من المشتقات البترولية سجلت 5.3 مليار دولار خلال العام الحالى.

ووفقًا لتصريحات «البترول» فقد بلغت كمية استهـلاك السوق المحلية من المنتجـات البتروليـة خلال العام الحالى حوالى 8. 27 مليون طن، مقابل 26 مليون طن العام الماضى، بنسبة زيادة حوالى %6.9.

ولفت المسئول إلى أن مشروعات التكرير التى تم تشغيلها مؤخرًا ساهمت بشكل ملحوظ فى تخفيض فاتورة استيراد المشتقات البترولية من الخارج، خاصة البنزين والسولار.

وتتضمن قائمة مشروعات التكرير التى تم الانتهاء من تنفيذها خلال عام 2021، مشروع إنتاج البنزين عالى الأوكتين بشركة أسيوط لتكرير البترول، الذى يهدف إلى إنتاج حوالى 800 ألف طن سنويًا من البنزين عالى الأوكتين لسد احتياجات مناطق الوجه القبلى من المنتجات البترولية باستثمارات 450 مليون دولار.

كما تتضمن مشروع وحدة إنتاج الأسفلت بشركة السويس لتصنيع البترول، إذ تم إنشاء وحدة تقطير تفريغى بطاقة تغذية 726 ألف طن فى السنة من المازوت لإنتاج حوالى 396 ألف طن سنوياً أسفلت، لتغطية احتياجات السوق المحلية باستثمارات حوالى 61 مليون دولار، وقد تم بدء التشغيل التجريبى للمشروع فى نهاية نوفمبر 2021.

كما شهد العام الحالى بدء التشغيل التجريبى للمرحلة الأولى من توسعات مصفاة ميدور، والتى تضم مشروع معالجة البوتاجاز الجديدة ومحطتى الكهرباء ومعالجة المياه الجديدتين لخدمة التوسعات الجارى الإسراع بأعمالها التنفيذية حالياً.

وعلى صعيد متصل، أكد المسئول أن استكمال تنفيذ مشروعات تطوير منظومة التكرير سيحقق مزيدًا من الخفض فى معدلات استيراد البنزين والسولار من الخارج، وصولًا إلى التوقف عن استيرادهما خلال عام 2023.

وطبقًا لتقرير «البترول» فإن مشروعات التكرير الجارى تنفيذها تضم استكمال توسعات معمل تكرير ميدور، الذى يستهدف زيادة الطاقة التكريرية بنسبة %60 وتبلغ تكلفة المشروع 4. 2 مليار دولار، وكذلك مشروع مجمع إنتاج السولار بشركة أنوبك، الذى يهدف إلى إنشاء مجمع لتحويل المازوت منخفض القيمة الاقتصادية بطاقة تغذية 2.5 مليون طن سنوياً، وتحويله إلى منتجات بترولية عالية الجودة، باستثمارات حوالى 2.9 مليار دولار.

كما تضم قائمة المشروعات الجارى تنفيذها توسعات شركة السويس لتصنيع البترول، ويهدف المشروع إلى تحقيق استمرارية التشغيل الآمن للمعدات الإنتاجية بمجمع التفحيم والوصول إلى طاقة التغذية التصميمية التى تبلغ 1.5 مليون طن سنوياً من المازوت لتعظيم كميات المقطرات الوسطى (خاصة السولار والبوتاجاز والبنزين) للمساهمة فى تلبية احتياجات السوق المحلية من المنتجات البترولية باستثمارات حوالى 1.8 مليار دولار.

كما أنه تم البدء فى تنفيذ المشروع الجديد للتقطير الجوى بمصفاة تكرير أسيوط بتكلفة استثمارية تصل إلى حوالى 6 مليارات جنيه، وبطاقة تصميمية 5 ملايين طن خام سنوياً.