لايف

ملابس الرجال المنزلية أكثر جاذبية.. بـ«الفيروز والبنى والرمادى»

ياسمين فواز     لم تتوقف ملابس الرجال المنزلية عند حدود التقليدية، خاصة أن غالبية بيوت الأزياء فى أرقى مدن العالم تبحث عن الجديد دائماً، كما أن الملابس المنزلية تختلف كثيراً عن ملابس العمل والسهرات، ومنذ شهر عرض المصممون العالميون…

شارك الخبر مع أصدقائك

ياسمين فواز

 

 

لم تتوقف ملابس الرجال المنزلية عند حدود التقليدية، خاصة أن غالبية بيوت الأزياء فى أرقى مدن العالم تبحث عن الجديد دائماً، كما أن الملابس المنزلية تختلف كثيراً عن ملابس العمل والسهرات، ومنذ شهر عرض المصممون العالميون والعرب مجموعة جديدة من الموديلات التى أحدثت طفرة كبيرة دفعت الرجال لشراء الملابس المنزلية .

 

ويقول لؤى سليم مصمم، خبير أزياء، إن الملابس المنزلية أصبحت أكثر بريقاً وجاذبية لكل الرجال بكل الأعمار، خاصة أنها باتت تعتمد على ألوان حيوية ومميزة، موضحاً أن الفيروز والبنى والرمادى بدرجاته هى المكون الرئيسى لكل الملابس المنزلية الرجالى لخريف 2012.

 

ويضيف سليم أن خامتى التريكو والقطن هما السمة الرئيسية لكل الموديلات المطروحة، خاصة أن الحرير أصبح بعيداً تماماً عن رغبات الرجال خلال الخريف، مؤكداً أن الخامات الحريرية يقبل عليها المقبلون على الزواج فقط .

 

وأشار سليم، إلى أن الأقطان جاءت بألوانها الفاتحة لتنهى فترة كبيرة من الاعتماد على الألوان الداكنة التى تراجعت وأصبح الإقبال على ألوان الفيروز أكثر من أى وقت مضى، مؤكداً أن ألوان الفيروز تمتاز بخصوصيتها وعشقها للسعادة والبهجة .

 

المعروف أن الملابس البيتى تتنوع بين البيجامة والترينج بخلاف القطع الفردية مثل التيشيرتات والبنطلونات القطنية التى تتنوع أشكالها بين السادة والكاروهات، كما توجد القطع بموديلات شبابية تتناسب مع روح العصر وبين الكلاسيكية التى يقبل عليها غالبية الرجال فوق الأربعين عاماً .

 

تختلف موضة الشعر مع قدوم كل موسم، ومع اقتراب فصل الخريف يبدأ مصففو الشعر فى مصر اختيار أحدث الألوان والقصات التى تميز هذا الفصل، ولكن شريطة أن تتماشى مع طبيعة وذوق المرأة العربية، بما يضمن تحقيق جمال وأناقة تحلم بها أى امرأة .

 

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »