مكي يعود للكوميديا بعد سنوات وشعبان يبتعد عن الأكشن .. نجوم يغيرون جلدهم بدراما رمضان

بعد تقديمه لأول مرة شخصية جادة مثل الضابط يوسف الرفاعي في مسيرته الفنية بمسلسل الاختيار 2

مكي يعود للكوميديا بعد سنوات وشعبان يبتعد عن الأكشن .. نجوم يغيرون جلدهم بدراما رمضان
أحمد حمدي

أحمد حمدي

5:51 م, الجمعة, 21 يناير 22

تشهد مسلسلات رمضان هذا العام تغيرا لبعض أبطال الأعمال الدرامية في نوعية أدوارهم وشخصياتهم التي يقدمونها في الشهر الكريم، حيث قرر الفنان أحمد مكي العودة للكوميديا بعد سنوات بمسلسل الكبير 6 بعد أن قدم شخصية ضابط الشرطة الذي يكافح الإرهاب في مسلسل الاختيار 2 رمضان الماضي، ولفت أنظار الجمهور بها، وكانت لأول مرة يقدم شخصية جادة مثل الضابط يوسف الرفاعي في مسيرته الفنية.

كذلك قرر الفنان مصطفى شعبان التخلي عن مسلسلات وأدوار الأكشن والإثارة في رمضان هذا العام بتقديم دور مشرف اجتماعي بسيط في مسلسله الجديد “دايما عامر” إخراج مجدي الهواري، بعد أن قدم شعبان رمضان الماضي مسلسل يتميز بطابع الأكشن والحركة في ملوك الجدعنة وشاركه فيه عمرو سعد.

حنان شومان: مكي  ذكي بعودته للكوميديا بعد نجاح شخصيته الجادة في الاختيار 2

أعربت الناقدة حنان شومان للمال أن أحمد مكي كان مفاجأة حقيقية لنا في مسلسل الاختيار 2 رمضان الماضي ، لانه استطاع خلع عباءة الأدوار الكوميدية التي اعتدناه فيها لسنين طويلة وقدم شخصية الضابط الجاد في الاختيار 2.

ونوهت أنه حينما يعود للكوميديا من جديد بعد نجاح شخصيته الجادة في الاختيار 2 فذلك يعد ذكاء فنيا منه ، أنه لم يستغل نجاح شخصيته الجادة في مسلسل الاختيار وقام بتكرارها مرة أخرى مثلما يفعل بعض الفنانين حينما تنجح لهم شخصية معينة يظلون يكررونا لسنوات مثلما حدث مع الفنان محمد سعد .

وتابعت أن مصطفى شعبان يحاول التأرجح بين الكوميديا والأكشن والشخصيات الاجتماعية البسيطة بين عام وآخر ، لذلك مرة نجده يقدم شخصية تتميز بالكوميديا والرجل المزواج وتارة أخرى يقدم طابع ومشاهد الأكشن في ملوك الجدعنة وهكذا .

أحمد سعد الدين: مصطفى شعبان  فنان ذكي لتنوعه في الشخصيات التي يجسدها في أعماله الدرامية

بينما يرى الناقد أحمد سعد الدين أن عودة أحمد مكي للكوميديا بنفس مسلسله السابق الكبير إفلاس حقيقي، وكان يجب عليه تقديم عمل فني كوميدي جديد.

ويضيف مكي الجمهور حفظه في شخصية الكبير لسنوات، وكان يجب عليه تقديم شخصية كوميدية جديدة طالما أراد العودة للكوميديا بعد نجاحه في الاختيار العام الماضي، حتى لا يكرر غلطة محمد سعد مرة ثانية.

أما مصطفى شعبان فهو فنان ذكي لتنوعه في الشخصيات التي يجسدها في أعماله الدرامية كل عام، مرة يقدم أكشن وموسم آخر يقدم شخصية كوميدية، وهذا العام سيقدم المشرف الاجتماعي البسيط، هو بذلك يزيد من عمره على الشاشة ولا يمل الجمهور منه.

أحمد حمدي

أحمد حمدي

5:51 م, الجمعة, 21 يناير 22