عقـــارات

«مكسيم» تؤجل أقساط وحدات «بو ساند» الساحل الشمالى لمدة عام

حتى يناير المقبل .. وأول خطوة لحل خلافات تأخر التسليمات

شارك الخبر مع أصدقائك

توصلت إدارة شركة مكسيم للاستثمار العقارى إلى اتفاق مع ممثلى حاجزى الوحدات السكنية بمشروع «بو ساند» الساحل الشمالى يقضى بوقف تحصيل الأقساط لمدة عام تنتهى منتصف يناير المقبل.

وعلمت «المال» أن الفترة الماضية شهدت حالة من الغضب بين حاجزى مختلف وحدات ومراحل مشروع «بو آيلاند» التابع لمكسبم العقارية بسبب ما وصفوه بتأخر عملية التنفيذ مما أدى إلى تأخر تسلم الوحدات.

وفى مرحلة لاحقة تواصلت إدارة «مكسيم» مع مجموعة من ممثلى الحاجزين لوضع خطة مستقبلية فى ظل تقدم بعضهم بشكاوى إلى جهات حكومية منها جهاز حماية المستهلك للاعتراض على تأخر الشركة فى تنفيذ المشروع.

ويقام مشروع  «بو سيدى عبد الرحمن» على مساحة 1000 فدان، ويربط بين منطقة سيدى عبد الرحمن بالساحل الشمالى ومدينة العلمين.

اقرأ أيضا  توقيع اتفاقية تعاون مشترك بين أكاديمية السويدي و«السويس للصلب»

ووفقا لتصريحات سابقة من «مكسيم» فالمشروع مقسم إلى 3 مراحل بإجمالى استثمارات 14.5 مليار جنيه؛ الأولى : تتمثل فى مشروع «Bo Islands» على مساحة 300 فدان للوحدات السكنية ذات المساحات الكبيرة، بالإضافة إلى الفيلات.

والثانية : تضم مشروع «Bo Med» للوحدات السكنية ذات المساحات المتوسطة والثالثة : تضم «Bo Sands» للوحدات ذات المساحات الصغيرة وذلك لتلبية كل الاحتياجات لدى العملاء وكان من المفترض تسليم الوحدات خلال الصيف الحالى.

وعلمت «المال» أن «مكسيم» عقدت اجتماعا مع ممثلى ملاك مشروع «بو ساند» يوم 10 يوليو الحالى وتم الاتفاق على تأجيل سداد العملاء للأقساط الدورية خلال الفترة من يناير 2020 حتى يناير 2021 مع استثناء من سدد %60 من قيمة الوحدة من سداد باقى الأقساط حتى استلام الوحدة بكامل الخدمات ومنها «كريستال لاجون» على أن يستكمل باقى القيمة على دفعات لمدة سنة.

اقرأ أيضا  «سوما باي» تكشف التفاصيل الكاملة لبطولة الجولف المفتوحة بالبحر الأحمر

وتضمن الاتفاق أنه لا يجوز فسخ التعاقد مع العميل بناء على تأخر الأقساط والتى لن يفرض عليها غرامات تأخير، كما أتاحت الشركة لأى عميل شهدت وحدته تأخرا فى التسليم إمكانية رد الوحدة والحصول على المبالغ التى سددها خلال فترة 3 شهور مع إعفائه من الشرط الجزائى البالغ %20.

وحول العملاء الذين لم يأت ميعاد تسليم وحداتهم فقد اتفقت الشركة معهم على إمكانية إعادة البيع مقابل عمولة %5 من أصل البيع.

ونشرت «المال» مؤخرا اتجاه شركة «مكسيم» العقارية لرفع قيمة التمويل الذى تسعى إلى الحصول عليه من بنوك محلية بغرض الإنفاق على عدد من مشروعاتها السياحية والسكنية بالساحل الشمالى والقاهرة الجديدة.

اقرأ أيضا  «مبادرة الـ 3%».. رئيس صندوق الإسكان الاجتماعي: 58 ألفا تقدموا وبدأنا الفرز (فيديو)

وقالت مصادر على صلة بالمفاوضات بين البنوك والشركة إنها طلبت زيادة قيمة القرض إلى 3.75 مليار جنيه بالمقارنة مع 3.2 مليار تقدمت للحصول عليها أواخر العام الماضى نظرًا لارتفاع التكلفة الاستثمارية للمشروع محل التمويل.

ويبلغ إجمالى محفظة أراضى «مكسيم» للاستثمار العقارى نحو 1285 فدانًا، عبارة عن 1000 بالساحل الشمالي، و200 بمدينة المستقبل، و85 بالعين السخنة.

وتعد «مكسيم» للاستثمار العقارى إحدى أذرع مجموعة «مكسيم القابضة للاستثمار» والتى تضم نحو 14 شركة، منها مكسيم للفنادق، وشركة للسيارات، وأخرى للخرسانة.

شارك الخبر مع أصدقائك

الخبر السابق «
الخبر التالي »